Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 13 حزيران 2021   الساعة 04:53:04
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
اعذريني حبيبتي لأنني سأحتفل معها في "Valentine" .. بقلم: محمد قاسم الساس

دام برس
اعذريني حبيبتي فلن أحتفل معكِ هذا العام بعيد العشاق .. هذه المرة لن أكون معكِ لأن قلبي معلقٌ بعاشقةٍ أخرى وعقلي بات مشغولاً فيها. لا تستغربي يا حبيبتي ولا تتعجبي .. فما الحب إلا للحبيبِ الأولِ.
ها أنا أعترف أمامكِ بحبي لها... فلولاها ما عرفت الهوى. هي من علمتني كيف أحب وبأن الحب هو انتماء. إن أردتِ معرفة شيءٍ عني، اذهبي إليها واسأليها عن أخباري .. فهي تعرف عني الكثير.
عطرها يضّرمُ النار في قلبي... كيف لا وهي كل يوم تستحمُ بورد الياسمين.
على صدرها أغفوا بأمان .. مانحةً أياي الدفء والحنان.
حبيبتي إن أحببتني بحق سامحيني .. فهذا العيد سوف أشعل الشمع معها .. داعياً لها بكل جوارحي.
طفلتي ما عهدتها إلا زاهية .. فرحة .. محبة والبسمةُ مرسومةٌ على وجهها الجميل.
محبوبة قلبي الآن تًعِبا .. جريحة .. تنزف دماً ودمعاً .. حبيبتي تتألم.
بقربها سأمضي سهرة عيد الحب .. لكي أحتضنها بحب بعدما أهديها وردةً بيضاء لعل الصفاء يعود مجدداً إليها.
دمشقُ .. معكِ أنتِ سأحتفل بعيد الحب .. وبالتأكيد حبيبتي ستصفح.
mohamadsass@yahoo.com
Facebook.com/ Mohamad k alsass

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   جلوة
أحلى كلام الله يعطيك العافيه يارب
منال  
  0000-00-00 00:00:00   يارب
رائعة الله يفرجها قريبا
فايز  
  0000-00-00 00:00:00   راقي
الله الله كلام بجنن وماثر كثير كل احساس نابع من اعماق قلبك حبك وعشقك لسوريا انت راقي ومميز يا محمد
ليلى  
  0000-00-00 00:00:00   بصراحة
أروع رسالة حب.....
محمد  
  0000-00-00 00:00:00   لابك
رائعة .... كالعادة محمد
غسان  
  0000-00-00 00:00:00   روعة
عنجد كتيييييييييير رووووووعه والله كلاااااااام بجنن
نور  
  0000-00-00 00:00:00   جميل جدا
وااااااااااااااااااااو شو هالكلام الحلو محمد تسلم ايدك
دلال  
  0000-00-00 00:00:00   بصراحة
فعلا من أروع ماقرأت سلمت يداك
نانا  
  0000-00-00 00:00:00   .
رائعة
ميرنا  
  0000-00-00 00:00:00   حكم
فعلا من اجمل ما قرائت الله يوفئك صديقي محمد
mohamad abo afefh  
  0000-00-00 00:00:00   جميل
الشام شامة ع الخد علامة ...قاسيون شامخه
لوتس  
  0000-00-00 00:00:00   رائع
وما أجملك يا شامُ مكللة بلمأذن ... حماك الله من كل مكروه
غسان  
  0000-00-00 00:00:00   من قاسيون
الله يحميكي يا شام
علا  
  0000-00-00 00:00:00   موفق
ما عسايا ان اقول لك اخي محمد مقالك أكثر من رائع واسلوبك في التعبير فوق فوق انشاء الله سوريا الحبيبة تعود زي ما كانت واحسن وانت الى الامام ربنا يوفقك
أمينة  
  0000-00-00 00:00:00   رائع
رائع جدا يسلم ايديك استاذ محمد
يوسف  
  0000-00-00 00:00:00   روعة
روعة والله عاشت ايدك يا محمد
صفاء  
  0000-00-00 00:00:00   ممتاز
فعلا ما بعرف شو بدي قول مقال رائع جدا، ما بعرف كيف بس بيحمل في جواتو نوع من العشق بين الانسان والأرض بطريقة رائعة وعبارات محبوكة وجميلة جدا، بهنيك من كل اخي محمد فعلا كلام ممتاز
يونس  
  0000-00-00 00:00:00   جميل
هي مهجة الأرض وقدسية الطهر في محرابها أيات وسور خشعت تشكلات رؤى وفراديس بين حناياها غفت جراح الكون من رحيق دموعها قسما بعينيها سماء الحب مافعلوه بها أنزل الفردوس من عليائه ليسكن عينيها سلام عليك سوريا سلمت يمناك ودام قلمك
سارة  
  0000-00-00 00:00:00   ؟؟
لم اكن اعرف ان حبيبتك هي حبيبتي وحبيبة ملايين من العشاق. بورك حبك سوريا
زاهر  
  0000-00-00 00:00:00   رأي
لا مكان للحب بيننا اليوم .. لا مكان للقصيده على اوراقنا .. لا مكان للورود نتبادلها .. فالحب صار عشق وطن .. والقصيده اصبحت بندقيه .. اما الورود لم تعد تكفي لتغطي اجساد الشهداء .
جمال  
  0000-00-00 00:00:00   روعة
رآآآآآآآآآآئعة بكل معناها من الكلمة .... دمشقُ .. معكِ أنتِ سأحتفل بعيد الحب جميعاً من دون سواه لانك تستحقين ذلك الله يقويكي ويقوينا معك
MiMi  
  0000-00-00 00:00:00   اعذريني حبيبتي
حتى الحب أصبح منقسم ؟ طيب ما المانع أن تحتفلا معاً أنت وحبيبتك دمشق وحبيبتك ذات المخلوق الرائع، عزيزي لولا البشر لما وجدت الأرض ولولا الأرض لما وجد البشر ولا يمكن الفصل بينهما ، استغرب كيف ستكون سعيداً وأنت بعيد عن أحداهما ، عد وفكر ملياً وسترى ما قلته أنا هو الصحيح. أما إذا كانت فكرتك نابعة من الوضع الذي تعيشه سورية فهذا يؤكد ما قلته لك أنا لولا وجود البشر.... هل ستبقى سورية أو حبيبتك دمشق ....إذاً هما عنصران هامان في هذا الوجود ، عُد واعتذر من حبيبتك الأخرى وصحح ما قلته بهذا الشأن وسوف ترى كم أنت سعيد عندما تحتضن حبيبتك مع أحضان هواء دمشق
هبة  
  0000-00-00 00:00:00   الوطن
أحلى شي نحنا قدمناه والشعب قدم لوطنو اغلى شي كل الناس بتهدي "بالفالانتاين" شي واللون أحمر ليعبر عن جزء من محبتو كيف اذا كانت الهدية الدم الأحمر قديش نحنا منحب سوووووريا !!!
ليال  
  0000-00-00 00:00:00   رائع
أكتر من لايك ...فعلا هالسنة خلتنا نتأكد فعلا انو حب سورية هو الحب الاول رائع كلامك
ميرنا  
  0000-00-00 00:00:00   حلو
جميلة الفكرة
روىء  
  0000-00-00 00:00:00   معشوقتي دمشق
والله بيطلعلك يا شام تتغزل فيك الشعراء والصحفين ان شاء الله عيد الحب تكون سورية بخير ونحتفل كلنا9
بردى  
  0000-00-00 00:00:00   برافو
ثق بقولي ان حبيبتك ستغفر لك لان البديل هي ذاتها تفديها بروحها.......
صالح  
  0000-00-00 00:00:00   جميل
لا اعرف ماذا سأقول بعد ان ما قرات كل هذا الكلام الرائع والجميل الذي لا يوصف انه في قمه الجمال والروعه بهنيك بهنيك من كل قلبي كلام كالذهب وكالالماس وبالتوفيق يا غالي والله يعطيك العافيه
ربى  
  0000-00-00 00:00:00   وااااو
رائعة بل أكثر من رائعة
رنا  
  0000-00-00 00:00:00   دمشق الحبيبة الباقية
كنت أتوقع المضمون مذ أخبرتني صديقي بمقال جديد له .... هؤلاء هم أبناء دمشق يتغنون بحبها وبعشقها وفيها نموت ونحيا وبحبها نخلد أسماءنا فلكل منا بصمة من روحه على جدرانها وفي حاراتها وتحملنا البشرى أن ستعود دمشق كما سابق عهدها وكل المدن السورية ستعود أجمل مما كانت .... دمشق عشيقتنا التي نسمح لها أن تكون حبيبة للملايين وتسمح لنا أن نهوى معها من نشاء ... لكنها تبقى الأولى والأخيرة .... شكرا محمد شكرا من القلب
نضال كرم  
  0000-00-00 00:00:00   روعة
كلمات اكثر من رائعة الله يعطيك العافية ( حبيبتي دعيني امسح المع من عينيك والثم الطهر من وجنتيكي، دعيني اقبل ترابك الطاهر واكون في حبك ثائر، احبك والحب جنون )
جيهان  
  0000-00-00 00:00:00   good
عنجد حكي رائع وجميييييييل جدا الله يوفقك يااااارب
دانا  
  0000-00-00 00:00:00   سلام لبلد الياسمين
المقال جميل جدا وصادق وذكرني بوطني فلسطين الذي اتمنى لو أنني استطيع ان امضي هذا العيد الي جانبة كما تريد ان تمضي عيد الحب مع محبوبتك دمشق وشكرا
عائدة  
  0000-00-00 00:00:00   روعة
روعة كتيررررررررررررر حلوة
هبة  
  0000-00-00 00:00:00   بصراحة
أكثر من رائع ...
مايا  
  0000-00-00 00:00:00   حلو
وبعتقد أنوحبيبتو كمان رح تعتذر منّو .... لأنو بدها تحتفل بعيد الحب مع حبها الأول "وطنا سوريا "
عطية  
  0000-00-00 00:00:00   رائع
مقال رائع فسورية أجمل وأغلى حبيبة
لما  
  0000-00-00 00:00:00   كل عام و دمشق بخير
كل عام و كل سوري بخير و سوريا بألف خير و قائدنا بالف ألف خير و الجيش بألف خير و سنرحب بهذا العيد عله يعيد الامور كما كانت بل و الى الافضل
فادي  
  0000-00-00 00:00:00   سوريا الحنان
انه من اجمل الاعياد التي ستمر علي و ذلك لسببين الاول ان سوريا بخير رغم كل الضغوط و المؤامرات و ثانيا لوجود حبيبتي و اهلي بجواري
منهل  
  0000-00-00 00:00:00   حب جديد
استقبل هذا العيد و كلي امل ان تعود سوريا الحب و الامان و الاستقرار الى عهدها السابق
ثروت  
  0000-00-00 00:00:00   الاثنان معا
سيمر علي عيد الحب و انا احب اثنان وطني و حبيبتي و هذا العيد هو الاروع لوجود الاثنان معي
غسان  
  0000-00-00 00:00:00   الحب الاول
سوربا هي معشوقي الاول حبي الاخير ولن ارضى سواك معشوقاً
قاسم  
  0000-00-00 00:00:00   دمشق الاغلى
لانريد شيئاً لا حبيب و لا صديق و لا شيئ فقط نريد سوريا الامنة و القوية و الصامدة فهي الحبيب الاول و الاخير
علا  
  0000-00-00 00:00:00   الحب لسوريا
نعم كل من يحب سوريا سيحتفل معها و نودع عاما حزينا لنستقبل عيد الحب بكل الفرح و السرور
هناء  
  0000-00-00 00:00:00   الله محبة
أكثر من رائعة محمد .. وانشالله الحب بيرجع بيملا قلوب كل السوريين لترجع بلدنا متل ما كانت بلد المحبة والسلام ..
مالك  
  0000-00-00 00:00:00   لك مني ألف سلام يا مدينة العشق
أخي محمد لم أجد أجمل من كلمات نزار هدية أقدمها لك و لمعشوقتك في هذا العيد هذي دمشقُ.. وهذي الكأسُ والرّاحُ إنّي أحبُّ... وبعـضُ الحـبِّ ذبّاحُ أنا الدمشقيُّ.. لو شرحتمُ جسدي لسـالَ منهُ عناقيـدٌ.. وتفـّاحُ و لو فتحـتُم شراييني بمديتكـم سمعتمُ في دمي أصواتَ من راحوا ... زراعةُ القلبِ.. تشفي بعضَ من عشقوا وما لقلـبي –إذا أحببـتُ- جـرّاحُ مآذنُ الشّـامِ تبكـي إذ تعانقـني و للمـآذنِ.. كالأشجارِ.. أرواحُ للياسمـينِ حقـوقٌ في منازلنـا.. وقطّةُ البيتِ تغفو حيثُ ترتـاحُ طاحونةُ البنِّ جزءٌ من طفولتنـا فكيفَ أنسى؟ وعطرُ الهيلِ فوّاحُ هذا مكانُ "أبي المعتزِّ".. منتظرٌ ووجهُ "فائزةٍ" حلوٌ و لمـاحُ هنا جذوري.. هنا قلبي... هنا لغـتي فكيفَ أوضحُ؟ هل في العشقِ إيضاحُ؟ كم من دمشقيةٍ باعـت أسـاورَها حتّى أغازلها... والشعـرُ مفتـاحُ أتيتُ يا شجرَ الصفصافِ معتذراً فهل تسامحُ هيفاءٌ ..ووضّـاحُ؟ خمسونَ عاماً.. وأجزائي مبعثرةٌ.. فوقَ المحيطِ.. وما في الأفقِ مصباحُ تقاذفتني بحـارٌ لا ضفـافَ لها.. وطاردتني شيـاطينٌ وأشبـاحُ أقاتلُ القبحَ في شعري وفي أدبي حتى يفتّـحَ نوّارٌ... وقـدّاحُ ما للعروبـةِ تبدو مثلَ أرملةٍ؟ أليسَ في كتبِ التاريخِ أفراحُ؟ والشعرُ.. ماذا سيبقى من أصالتهِ؟ إذا تولاهُ نصَّـابٌ ... ومـدّاحُ؟ وكيفَ نكتبُ والأقفالُ في فمنا؟ وكلُّ ثانيـةٍ يأتيـك سـفّاحُ؟ حملت شعري على ظهري فأتعبني ماذا من الشعرِ يبقى حينَ يرتاحُ؟
محمد عثماني  
  0000-00-00 00:00:00   لك مني ألف سلام يا مدينة العشق
أخي محمد لم أجد أجمل من كلمات نزار هدية أقدمها لك و لمعشوقتك في هذا العيد هذي دمشقُ.. وهذي الكأسُ والرّاحُ إنّي أحبُّ... وبعـضُ الحـبِّ ذبّاحُ أنا الدمشقيُّ.. لو شرحتمُ جسدي لسـالَ منهُ عناقيـدٌ.. وتفـّاحُ و لو فتحـتُم شراييني بمديتكـم سمعتمُ في دمي أصواتَ من راحوا ... زراعةُ القلبِ.. تشفي بعضَ من عشقوا وما لقلـبي –إذا أحببـتُ- جـرّاحُ مآذنُ الشّـامِ تبكـي إذ تعانقـني و للمـآذنِ.. كالأشجارِ.. أرواحُ للياسمـينِ حقـوقٌ في منازلنـا.. وقطّةُ البيتِ تغفو حيثُ ترتـاحُ طاحونةُ البنِّ جزءٌ من طفولتنـا فكيفَ أنسى؟ وعطرُ الهيلِ فوّاحُ هذا مكانُ "أبي المعتزِّ".. منتظرٌ ووجهُ "فائزةٍ" حلوٌ و لمـاحُ هنا جذوري.. هنا قلبي... هنا لغـتي فكيفَ أوضحُ؟ هل في العشقِ إيضاحُ؟ كم من دمشقيةٍ باعـت أسـاورَها حتّى أغازلها... والشعـرُ مفتـاحُ أتيتُ يا شجرَ الصفصافِ معتذراً فهل تسامحُ هيفاءٌ ..ووضّـاحُ؟ خمسونَ عاماً.. وأجزائي مبعثرةٌ.. فوقَ المحيطِ.. وما في الأفقِ مصباحُ تقاذفتني بحـارٌ لا ضفـافَ لها.. وطاردتني شيـاطينٌ وأشبـاحُ أقاتلُ القبحَ في شعري وفي أدبي حتى يفتّـحَ نوّارٌ... وقـدّاحُ ما للعروبـةِ تبدو مثلَ أرملةٍ؟ أليسَ في كتبِ التاريخِ أفراحُ؟ والشعرُ.. ماذا سيبقى من أصالتهِ؟ إذا تولاهُ نصَّـابٌ ... ومـدّاحُ؟ وكيفَ نكتبُ والأقفالُ في فمنا؟ وكلُّ ثانيـةٍ يأتيـك سـفّاحُ؟ حملت شعري على ظهري فأتعبني ماذا من الشعرِ يبقى حينَ يرتاحُ؟
محمد عثماني  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz