Logo Dampress

آخر تحديث : الخميس 04 آذار 2021   الساعة 18:53:58
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
الحرس الثوري يعلن ولادة "قوة جديدة" في إيران بسبب دمج سلاحين
دام برس : دام برس | الحرس الثوري يعلن ولادة

دام برس :

أعلن قائد القوة الجوفضائية في الحرس الثوري الإيراني، العميد أمير علي حاجي زادة، في تصريحات أدلى بها أمس الجمعة، ولادة "قوة جديدة" في الحرس الثوري بسبب دمج قوتين عسكريتين.

وبحسب تصريحات حاجي زادة، تولدت لدى الحرس الثوري الإيراني قوة جديدة من خلال الجمع بين القدرات الصاروخية الجديدة من جهة وبين الطائرات المسيرة واستخدام تكنولوجيا الذكاء الصناعي من جهة أخرى.

واعتبر العميد حاجي زادة، في تصريحات نقلتها وكالة أنباء "فارس" الإيرانية، أن المرحلة الأولى من مناورات "الرسول الأعظم"، في نسختها الـ15، هي بمثابة "عمليات محاكاة للهجوم على نقاط القوة والتحصينات الدفاعية للعدو".

وبين قائد القوات الجوفضائية أن الحرس الثوري امتلك قدرة جديدة من خلال "دمج القدرات الصاروخية الجديدة وعمليات الطيران المسير واستخدام تقنيات الذكاء الصناعي".

وحول المناورات التي أجرتها إيران، امس الجمعة، أشار حاجي زادة إلى أن منظومة الطائرات الإيرانية المسيرة قد دمرت الدفاعات الجوية للعدو، ليتم لاحقا إطلاق صواريخ لتدمير مواقع العدو الأساسية (الافتراضية في المناورات).

    وقال قائد القوة الجوفضائية كاشفا عن صواريخ جديدة: "إن الصواريخ التي استخدمت في المرحلة الأولى من مناورات (الرسول الأعظم) هي طراز جديد من الصواريخ البالستية المزودة برؤوس حربية منفصلة ورادار، كما أنها تستغرق وقتا أقل من سابقاتها في التحضير والإطلاق".

وبين حاجي زادة بعض ميزات هذه الصواريخ المصنعة في الصحراء المركزية وسط إيران، حيث أوضح أن هذه الصواريخ "وبعد استقرارها في المكان المطلوب تحتاج لأقل من خمس دقائق للتوجيه والإطلاق".

وبحسب قائد القوة، تستطيع هذه الصواريخ التحليق على ارتفاعات مختلفة أثناء توجهها نحو الأهداف المحددة، ولها قدرة على اختراق الدرع الصاروخية للعدو.
وذكر المركز الإعلامي لقوات حرس الثورة الإيرانية أن "المناورات التي انطلقت تحت مسمى "الرسول الأعظم"، ستقوم القوات الصاروخية من خلالها باختبار إطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة للقوات الجوية الإيرانية.

وبحسب المركز فإن القوات الإيرانية تجهز لإطلاق أعداد كبيرة من صواريخ أرض - أرض باليستية بالتزامن مع تسيير الطائرات المسيرة الهجومية الحاملة للقنابل.

وجرت المرحلة الأولى بحضور القائد العام لحرس الثورة الإسلامية، اللواء حسين سلامي، وقائد قوات الجو - فضاء التابعة للحرس، العميد أمير علي حاجي زادة، كما حضر المناورات قادة من القوات المسلحة، وتم في هذه المرحلة استخدام طرازات جديدة من الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة، حيث تمكنت الصواريخ والمسيرات من تدمير أهداف العدو المفترضة.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz