Logo Dampress

آخر تحديث : الخميس 16 أيلول 2021   الساعة 22:22:57
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
الزهراني من غوانتانامو إلى السعودية.. ماذا بعدها..؟

دام برس :

خروج أي من معتقلي سجن غوانتانامو الأمريكي حياً، يقتضي عقد صفقة بين المخابرات الأمريكية و المعتقل غالباً ما تكون الدخول ضمن عملية تأسيس نشاط إرهابي في منطقة ما من العالم تسعى أمريكا لضرب اعداءها فيها، فخروج أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم داعش من معتقلات القوات الأمريكية كان لإنشاء التنظيم الذي أزهق آلاف الأرواح خدمة للمصالح الأمريكية و برغم تصفيف وزارة الدفاع الأمريكية في الثالث من الشهر الماضي لـ محمد الزهراني وهو أحد معتقلي سجن غوانتانامو المنحدرين من أصول سعودية على إنه خطراً كبيراً على المصالح الأمريكية، إلا أنها أعلنت نيتها نقله إلى السعودية بعد موافقة لجنة مراجعة دورية لأوضاع المعتقلين في غوانتانامو، و التي أساسها الرئيس الأمريكي باراك أوباما بحجة إغلاق السجن.

الزهراني الذي يبلغ  44 سنة والمسجون في غوانتانامو منذ اثنتي عشرة سنة، سيتم نقله إلى بلاده وفق إعلان وزارة الامريكية بعد تلقيها إبلاغاً بقرار اللجنة من قبل الكونغرس، وستتم عملية التنسيق بين واشنطن و الرياض لنقله ضمن ظروف أمنية و إنسانية ملائمة (كما يقول البيان الأمريكي)، لكن هل سيبقى الزهراني في السعودية..؟.

الحجة الأمريكية لعودة أي من معتقلي غوانتانامو إلى ساحات القتال ضمن صفوف التنظيمات الإرهابية كالقاعدة و داعش هي رغبة هؤلاء المعتقلين بالانتقام من أمريكا، و التي تدعي خلال اعتقالها لأي من هؤلاء إنها تحافظ على أمنها القومي، إلا أن الحقائق التي تشير نتائج الاعتقالات الأمريكية للإرهابيين تقول بأن المخابرات الامريكية تنتقي اشخاصاً من هؤلاء المعتقلين ليتم تدريبهم و إرسالهم في مهمات استخبارية أو تنفيذية على أرض الواقع كما حدث مع أبو بكر البغدادي الذي يتزعم أخطر التنظيمات الإرهابية على وجه الأرض و أكثرها وحشية، فإلى أين ستكون وجهة الزهراني بعد غوانتانامو..؟.

التقدير الاولي سيكون إلى سوريا أو العراق، وسيكون مرحباً به من قبل قيادة تنظيم داعش بكونه واحد من "مشايخ الجهاديين" و بكون عائد برغبة كبيرة للانتقام، غير إن السبب الرئيس سيكون لأن المخابرات الامريكية حملته بجملة من الأساليب الجديدة و الخطط و هو مهيأ ليكون ضمن القيادات الأولى لتنظيم داعش، و قد يكون منوطاً بالزهراني مهمة جديدة تفضي إلى تشكيل تنظيم جديد.

دور المملكة السعودية سيكون تسهيل مهمة الزهراني التي قد تبدأ من الأراضي السعودية للعمل على تجنيد المقاتلين و إرسالهم غلى سوريا و والعراق لتخليص المملكة من الخطر الداخلي المتمثل بالجهاديين الذين قد يكونوا جاهزين للإنقلاب على آل سعود وفقاً لما أعلنه البغدادي، وستكون الحال في مثل هذه الخطوة طمأنة أمريكية للسعوديين بأن حكمهم باق و إنها مسؤولة عن أمن عرشهم ما بقيوا ضمن ظل العلم الأمريكي.

المعلومات المتوافرة عن معتقل غوانتانامو تشير إلى وجود 142 سجينا، أعلن عن إمكانية الإفراج عن 73 منهم ، لكنهم بقوا في الاعتقال منذ عقد من دون توجيه الاتهام إليهم أو محاكمتهم.

وكان الرئيس باراك أوباما سابقا قد أعلن في وقت سابق أن عام 2014  ينبغي أن يكون العام الذي يغلق فيه أخيرا السجن الأمريكي في خليج غوانتانامو مع إنهاء الولايات المتحدة دورها العسكري في أفغانستان.

عربي برس

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz