Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 22 أيلول 2021   الساعة 23:59:57
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
جيش الاحتلال لا تنفع معة سوى لغة الحوار بالذخيرة ولعنة فلسطين ستلاحق من حاولوا أستئجار الدم الفلسطيني
دام برس : دام برس | جيش الاحتلال لا تنفع معة سوى لغة الحوار بالذخيرة ولعنة فلسطين ستلاحق من حاولوا أستئجار الدم الفلسطيني

دام برس:

لا يخفى على احد أن الولايات المتحدة الأميركية وعملائهما هما اللذين عملا بقوة على ترقية الدورالاسرائيلي  في مغامراتهما نحو غزة  ولكن  اثبتت الوقائع ان الدبلوماسية الأمريكية حول غزة  تفتقرإلى الخيال والالتزام  بعد ان قامت باستحسان الردائة  عبر الجيش الاسرائيلي وهم بكل الاحوال اجانب مثل المرتزقة فهم من كل المنابت .

مع تراكم الصواريخ الفلسطينية  إنقسم العالم وارتدت المعركة على فاعليها  وستصبح بعض الدول متهاوية..! والضرب مستقبلا سيكون  تحت الزنار وهنالك تكلفة عالية لمن لا يريد ان يفهم. فالغل والاحتقان والغضب اصبح بوصلة المرحلة

لان إسرائيل اصبحت مكشوفة اليقين  وكشفتبانها  تروج للديمقراطية  ولكن   بالدم الفسطيني الاحمر وبة تقوم بتطبيق القواعد الانسانية  بهدم الابرج و بتجويع الشعب الفلسطيني بغزة وبالمقابل نجحت اجنحة المقاومة الفلسطينية كلها في الحرب الهجومية والإعلامية والنفسية  انهم «جنود بالحسم»، واحسنوا التصرف والحنكة....... وقد اثبتت الوقائع الميدانية ان  مارشالات حروب الحصون والانفاق الفلسطينية انهم  يتمتعون بحس تكتيكي وإستراتيجي  ومقاتلين لاعدائهم بشراسة النمور وان القائد الحقيقي العسكري كان في المقدمة المقاتل الفلسطيني في مواجهة جيش الاحتلال لا خيار له بالتراجع مهما كان السبب،حتى لو وصلت المعركة إلى الالتحام يدا بيد بالسلاح الابيض فصمود الجندي والقائد الفلسطيني أياً كان نوع الفصيل  الذي ينتمي اليههو مقتل الاعداء في الصميم حيث اثبت المقاتل الفلسطيني بغزة انة لن يسمح  للعدو ببسط سيطرته وتثبيت مواقعها على مناطق «النار»،وبالمواجهة المباشرة  انكسر جيش الديجيتال والمدللين امام الزنود الغزاوية المقاتلة  التي تتوحدت فور وصول جيش العدو فوضعوا ارواحهم على زناد بنادقهم وردوا اللعدو على اعقابة  بكل «تحدٍ»وبوحل دمائة وسيذكر التاريخ  ان المقاتل الفلسطيني   هو من  اعلى صنوف المغاوير والكوماندوز  رجولة وصلابة  وخبرة وهنا تكثرالتخيلات والتخمينات وتجد الشائعات لنفسها مرتعا خصبا بين كبار الضباط الاسرائيلين  ؟؟؟

وهاهو الجنرال غيورا آيلاند يُقّر بأنّ إسرائيل لمتنتصر بحرب غزة بل تعادلت مع المُقاومة ويؤكّد أنّ الهجوم على غزّة لم يُجد نفعًا ويُطالب بتجويع سكّان القطاع

رأى الجنرال في الاحتياط آيلاند الهجوم على غزة ماني على تقديرات خاطئة، ويتمثل في الاعتراف بأنّ إسرائيل والمقاومة الفلسطينيّة وصلا في هذه المواجهة إلى وضع التعادل، مشدّدًا على أنّ الإدعاء الإسرائيليّ بأنّها انتصرت هو إدعاء فارغ ولا يمتل لحقيقة على أرض الواقع بصلةٍ.

وأشار إلى أنّ الحقيقة الناصعة كالبياض، والتي تتمثل في أنّ الاجنحة العسكريّة الفلسطينية، استعدّت بشكل غير متوقع للحرب التي قمنا بها، ، لميفقدوا البوصلة، ولم يفقدوا التوازن،

كما أنّهم لم يشعروا أبدًا بأنّهم تحت طائل التهديد والخطر، على حدّ تعبيره. وأوضح الجنرال آيلاند أيضًا أنّه على الرغم من هذه الحقائق، فإنّ إسرائيل تقوم بالترويج لنفسها أولاً وللعالم ثانيّة ولمواطنيها ثالثًا بأنّها انتصرت في هذه الجولة، 

وتابع قائلاً إنّ السؤال الذي يتوجّب علينا مواجهتههو: إلى أين نذهب وكيف نُواصل؟ و في المُقابل مازالت المُقاومة تُمطر إسرائيل بالصواريخ، أيْ أنّ الهجمات لم تُجد نفعًا،

وطرح الجنرال الإسرائيليّ إنّ الطريقة الأنجع للضغط عليهم، هناك في القطاع، قطع الكهرباء والبترول، و الأكل والشراب والمياه، ، ولفت إلى أنّه يُصّر على ان غزّة تستمد شرعيتها من المواطنين الذين يدعمون المُقاومة بشكلٍ عامٍ

، تهديد الكل الفلسطيني ضدّهم يُرعبهم و يردعهم.

قال عسكري اسرائيلي: ما فعلته المقاومة بإسرائيل لم تفعله ثلاثة جيوش عربية

وقال المراسل العسكري لصحيفة يديعوت بان مافعلته فصائل المقاومة في اسرائيل في تلك الحرب الدائر رحاها لم تفعله ثلاثة جيوش عربية خلال حروبها مع اسرائيل.وأوضح بن يشاي خلال مداخلة على الإذاعة العامة "ريشت بيت" أن المقاومة فعلت ما لم تفعله "الجيوش " خلال حروبهما مع إسرائيل.

ولكن فصائل المقاومة نجحت نجاحا كبيرا في نقل المعركة داخل الكيان.

وقال "ان اجنحة المقاومة نجحوا في استنزاف الجيش الاسرائيلي اولا ومن ثم الشعبالاسرائيلي، ففي حروب اسرائيل السابقة مع الجيش المصري لم ينزح اي اسرائيلي من بيته ولكن في الحرب على غزة نزح آلاف الإسرائيليينمن بيوتهم، وجميع الكيبوتسات المجاورة لقطاع غزة، في عداد النازحين بسبب شدة القصف منقبل فصائل المقاومة في غزة، حيث ان قذائفها وصواريخها لم تتوقف".

واشار أن المعركة التي تدور رحاها بين غزة واسرائيل بحاجة الى دراسة عسكرية وسياسيةجديدة،.

وقال موقع تايمز اف اسرائيل ان  فتح المعتدلةتنضم الى حماس والجهاد الاسلامي في اطلاق الصواريخ   وان اجنحة حركة فتح المسلحة كتائب شهداء  الاقصى والحسيني والعامودي والعودة اطلقوا قذائف الهاون والصواريخ على اسرائيل

و نشرت بيانات تحدد الهجمات على صفحة الفيسبوك الرسمية لحركة فتح.

لقد كانوا من بين أول من استجاب بسرعة للعملية العدوانية ضد [اسرائيل] ‘.

وقال الموقع الاسرائيلي ان فتح نشرت شريط فيديو باللغة العبرية على صفحة الفيسبوك من كتائب شهداء الأقصى ‘تحذر الإسرائيليين بالفرار من البلاد، قائلة ‘الموت سوف يصلكم من الجنوب إلى الشمال. اهربوا من بلدنا دون أن تموتوا.

لم يعد هنالك مجالا لمن يتشدقون بالتناقضات فالثورة اعادت انتاج نفسها بالمقاومة”. وهي بكل الاحوال من نفس جسم الموالاة  والمعارضة  والكيان الصهيوني يستهدف الاثنين معا 

والصواريخ الفتحاوية كانت رسالة واضحة للاحتلال بجاهزية الثوار الذين لن  ينقطعوا  عن القتال، فليس من المعقول أن يجلسوا مكتوفي الأيدي وشعبهم  يذبح يوميا على يد قوت الاحتلال،

رجال الحصارات ابناء العاصفة  استبسلوا  و يجبرد الاعتبار لهم مع توفيرالمقام المعنوي لقادة الاجنحة الكتائب الفتحاوية  والعيش الكريم للمقاتلين الذين وهبوا أنفسهم دفاعاعن الحرية وانطلقوا حين عز الرجال ،

خطوات يجب أن تتم بشكل لائق يحفظ للمقاتل كرامته وعزة نفسه ومكانتة التي يسعى المتفرجين بتبديلها باشخاص ليس لهم علاقة بالنضال والكفاح المسلح ولا يوجد لهم بصمات ثورية اما الجيل القديم المقاوم  والشاب الثائر  في حركة فتح  فهو من صيرورة العاصفة  ؟؟؟   واجنحتها كتائب الاقصى وكتائب العودة  الجيش الشعبي  وقوات عبد القادرالحسيني

وستبقى  جدلية السياسي والعسكري قائمة  ويبدوا ان الشهور القادمة  ستكون محل تدقيق وتقييم 

المجد  للشهداء  ولكل من حمل البندقية النظيفة في مواجهة العدو
 

الوسوم (Tags)

إسرائيل   ,   فلسطين   ,   غزة   ,   الحرب   ,   الصواريخ   ,   الأمريكية   ,   الولايات المتحدة   ,   المقاومة   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-08-28 03:08:52   أصحاب حق
سنحاربكم وسنحارب الظلم والطغيان أينما وجد ولن نكون الا منتصرين بإذن الله فنحن أصحاب الحق في النهاية
مسعود خرساني  
  2014-08-28 03:08:28   فلسطين
لن نساوم في قضيتنا ولن نترككم تعيشون بسلام على أرضنا . الارض لنا وفلسطين لنا
عبد الهادي  
  2014-08-28 03:08:18   الايام
لن نرأف بك يااسرائيل والله لن تتركك المقاومة تهنئين بيوم سعادة واحد في غزة وسائر المدن الفلسطينية والايام بيننا .
فلسطيني حر  
  2014-08-28 03:08:28   لن نستسلم
لن نستسلم ولن نساوم في حقنا نحن الفلسطينيون حقنا بالعيش سالمين كحق أي مواطن عربي ولكن العرب طغاة لايعرفون الحق
محمود  
  2014-08-28 03:08:57   اسرائيل
اسرائيل هي تلك العدو الذي لانمل من مقاتلته . لانه ذلك الغريب الذي احتلنا ودخل بيوتنا بغير حق وقتل أهلنا ولم يسأل من أين أنتم ياعرب ؟
حازم  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz