Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 22 أيلول 2021   الساعة 23:59:57
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
الملك السعودي .. جائزة شخصية العام الثقافية تجعله شخصية العام الفكاهية
دام برس : دام برس | الملك السعودي .. جائزة شخصية العام الثقافية تجعله شخصية العام الفكاهية

دام برس- أحمد صارم :
الخبر الذي نشرته في البداية قناة العربية كان بلهجة جدية ، و لكن من الصعب قراءته بدون الشعور أن ما يكتب هو نكتة ، فالجائزة منحت للملك السعودي " تقديراً لإسهاماته الكبرى الثقافية والفكرية والإنسانية والعلمية و لبصمته الفريدة في الواقع الإسلامي والعربي العالمي المعاصر، وجهوده الحثيثة في نشر روح التسامح والإخاء التي امتدت إشعاعاتها في ظل قيادته الحكيمة من المملكة العربية السعودية إلى ربوع الأرض كافة"، و أن الجائزة تتشرف بخادم الحرمين و ليس العكس!
كانت بداية ردود الفعل في الخبر ذاته على موقع العربية.نت ، صحيح أن جميع الردود بلا استثناء تمدح الملك السعودي و تنفخه (لا يسمح بغيرها) إلا أنه كان لافتاً جداً أعداد عدم الإعجاب التي نالتها تلك الردود و التي لا يمكن لمشرفي الموقع التحكم بها أو تعديلها لأسباب تقنية ، فالإعجابات لا تتجاوز الـ9 بأفضل الأحوال لكل رد يمدح الملك مقابل 100 عدم إعجاب في المتوسط مما حدى بأحد السعوديين إلى وصف المصوتين سلبياً على الردود بالخوارج و "الرافضة" و "أهل الشقاق و النفاق".
الكثير من المواقع الإلكترونية و الصفحات الفيسبوكية تلقفت هذا الخبر و أعادت نشره بطريقتها ، و اختلفت هنا نوعية الردود لتصبح ساخرة في أغلبها أو مقتصرة على الضحكات ، و كان ملفتاً مشاركة أحد اليمنيين بقوله أن هذه الجائزة الإماراتية الأصل هدفها الحقيقي هو مهاجمة السعودية بطريقة ذكية ، و أحد الفلسطينيين رد معلقاً على فيديو نشرته قناة "الآن" على يوتيوب: "هل الملك عبد الله شاعر أم كاتب أم مؤلف و أين أدباء العرب من الجائزة ؟ و إذا كان أكثر العرب ثقافة هو الملك السعودي فمن الجاهل إذاً؟"
و أحد اللبنانيين كتب معلقا: "من إنجازاته الثقافية منع تسمية المواليد بالأسماء اللاتينية حتى لحاملي الجنسيات الأجنبية و لا يتم تسجيلهم في الدولة" و لوحظ رد طريف و مختصر لأحد الأردنيين ببيت شعر:
إذا كان رب البيتِ للدفِّ ضارباً *** فشيمةُ أهل البيتِ كلهم الرقصُ
و من مقاطع الفيديو التي تم تناقلها عربياً حول افتتاح الملك السعودي لمؤتمر الأديان ، و يخطئ كثيراً بقراءة الآيات القرآنية و يتلكأ بالبسملة ذاتها و لا تخلو جملة من خطأ لغوي واحد على الأقل.
الشعبية الأكبر لهذا الخبر كانت في سورية ، و شكل مادة دسمة للصفحات السورية المؤيدة و حتى تلك الحيادية في ظل امتناع المعارضين الحديث عن هذا الموضوع تجنباً للإحراج ، و انتشرت الصور الساخرة و الكاريكاتير و مقاطع الفيديو و حتى القصائد خلال أقل من يوم من تاريخ انتشار الخبر و اتسمت بعض التعليقات بنكهة سياسية مثل رد باسم خالد على أحد المواقع الإخبارية : "بدي باركلك يا فيصل قاسم ويا ميشيل كيلو ويا برهان غليون ويا كل المثقفين بجائزة أفضل مثقف بتتويج سيدكم الذي لا يعرف أن يقرأ كلمتين من آية قرآنية والذي أمضى طيلة حياته يدعي أنه خادم للدين".
الناشطون السوريون بدورهم جعلوا هذا الموضوع حديث اليوم ، و كتبت وفاء حسن في صفحتها التي يزيد عن متابعوها عن 30 ألفا:
"قضى عمره زاحفاً تحت أقدام النساء و عاش بين الأثداء و في أحضان الغلمان و تبحر بمعارف النكاح و اللواط إضافة لشهادات التطعيم ضد الحصبة و الكَلب فهو يمتلك شهادات موثقة و عالمية باستكمال الدراسات العليا لإرضاع الكبير و دكتوراه بجهاد الدبر من أكبر الجامعات الجهادية في العالم" ..  و تابعت:
" فالبهيم ابن البهيم ملك البهائم أصبح شخصية ثقافية و جعجع يا رب العالمين لديه برنامج رئاسي وطني و سيادي ، و العرعور شيخ ثورة و السوريون كافرون و فيصل قاسم يُسمى (بني آدم) أليس كل هذا من علائم القيامة التي ننتظرها؟".
الخلفية الثقافية التي تم على أساسها مُنح الملك السعودي تلك الجائزة على الأغلب مشابهة للإمكانيات البارزة للسكرتيرة التي قصدها دريد لحام بأحد مسرحياته ، و ربما سنذكر هذا الخبر في كل قمة عربية و في سباقات أسرع هجن و أجمل عنزة.
 

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   نكتة 2014
ياصديقي أحمد : مابثته قناة العربية هو " نكتة " أرادت أن تدخل بموجبها " سجل غينيس " للأرقام القياسية ، لأن غينيس هذا العام 2014 أعلنت عن نكتة تكون الأشهر في تاريخ البشرية ، فمرحى للشيخ زايد الذي قدمها للعربية على طبق من ثقافة ؟
فولتير  
  0000-00-00 00:00:00   عاش البقر ويسقط البشر
يصر البعض علي ان يجعل الناس في الأوطان العربية يتمنون ان يحكمهم الحمير والبغال ولا يحكمهم شخصية العام الثقافية وأي تقاته يملكها ملك النساء السبع ومستورد الفياغرا الاول في مملكة الهشم بشك علي النغم الوهابي
ملك البقر مثقف فانا اتشرف ان أكون جاهل  
  0000-00-00 00:00:00   مارد
الانحطاط الاخلاقي للعالم العربي و الاسلامي انعكس على كل المجالات فالحمار يحصل على جائزه في الثقافه و اللصوص و القتله و المجرمين اصبحوا ثوار و العاهرات و بائعات الهوى من الزانيات المتنقبات اصبحوا ثائرات و مجاهدات تباً لكم امة بالت و خريت عليها كل الامم... عرب تفوووو جرب. مجدكم في عاركم و خزيكم.
مارد  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz