Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 26 أيلول 2021   الساعة 02:03:50
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
المكدوس... مونة الشتاء وأكلة الفقراء أصبحت حلم من الصعب تحقيقها
دام برس : دام برس | المكدوس... مونة الشتاء وأكلة الفقراء أصبحت حلم من الصعب تحقيقها

دام برس-فرح العمار :
يعتبر "المكدوس" من أهم الأكلات الشعبية التراثية في بلاد الشام عامة وفي سوريا خاصة، ويحظى باهتمام كبير من قبل جميع الأسر السورية الغنية والفقيرة على حد سواء.
ويعود ذلك لكونها كانت- وما زالت- من الأكلات الأساسية التي يتناولها معظم  الشعب السوري، في وجبتي الإفطار والعشاء، وأحياناً في وجبة الغداء إلى جانب بعض أنواع الأطعمة الأخرى إن توفرت.
قبل بضعة سنوات كان الركاب يغنون للسائق كي يحثوه على مزيد من السرعة: «يا شوفير دوس، دوس/ اللـه يبعث لك عروس/ شقرا وبيضا من طرطوس/ ما بتاكل إلا المكدوس»، والمكدوس بالذات لأنها أكلة الفقير في مدننا وقرانا.
والمكدوس هو مزيج سحري من الباذنجان والجوز والفليفلة الحمراء والثوم، يرجح معظم الباحثين أنه تم (اختراعه) على أيدي سيدات حلب عاصمة اللقمة الطيبة.
ولكن هذه الأيام أصبح  المكدوس حلم الفقير ولم يعد "أكلة المونة" كما كان في السابق والسبب وراء ذلك ارتفاع أسعار مكونات هذه الأكل
وبحساب بسيط لتكلفة المكدوس اليوم:
لنفترض أن العائلة مكونة من ٤ أشخاص كل عام تكون  "مونة" المكدوس لديهم حوالي (٧٥ كيلو باذنجان ) وسعر الكيلو يتفاوت بين محافظة وأخرى مثلاً في دمشق  الكيلو ب(٥٠٠ ليرة) وفي حمص ب(٤٠٠ليرة) أما في  اللاذقية ب(٧٠٠ ليرة)
بمعنى  ٧٥ × ٥٠٠= ٣٧٥٠٠ هو تكلفة  الباذنجان فقط.
أما الفليفلة المكون الثاني الأساسي في المكدوس والذي يكون سعره ضعف سعر الباذنجان حيث وصل سعرها في دمشق ب (١٠٠٠ ليرة) وفي حمص (٨٠٠ ليرة) وفي اللاذقية ب(١٠٠٠ ليرة) أيضاً، وتقريباً حاجة العائلة من الفليفلة تتراوح بين ال(٣٥ أو ٤٠ كيلو) وبذلك يصل ثمن الفليفلة لل(٤٠٠٠٠ ليرة سورية)
إلى الأن لم نتكلم عن (الجوز) الذي أصبح غير متوفر في الأسواق السورية بشكل كبير والذي وصل سعر الكيلو ب(٢٤٠٠٠ ليرة سورية) وبعض العائلات أصبحوا  يستغنون عن الجوز ويضعون ما يسمى ب (الفستق الصنوبري) والذي يعتبر أقل سعراً من الجوز حيث وصل سعره لل(١٣٠٠٠) ليرة سورية، و من الممكن أن  تصل  تكلفة الجوز لل(٣٨٠٠٠) ليرة على فرض وضعوا كيلو ونصف ، ولن ننسى الثوم الذي بلغ سعره (٥٠٠٠) للكيلو الواحد.
أما الزيت فله وضع أخر ، إضافةً لتكلفة سلق الباذنجان وما يكلف من الغاز وغسله بالماء الذي يخضع لتقنين جائر في اغلب المناطق.
وبهذه الحسبة تبلغ تكلفة “المكدوسة” الواحدة أكثر من  500 ليرة بشكل تقريبي، وتشير هذه الأرقام إلى أن هذه التكلفة تضاعفت عن أسعار العام الفائت
فهل يصبح المكدوس غائباً عن مائدة السوريين أيضاً بعد أن قام البعض برمي ما قاموا بوضعه من مؤنة نتيجة انقطاع التيار الكهربائي الكبير؟

ملاحظة الأسعار المذكورة في المادة هي أسعار موجودة في الأسواق وتم وضعها بعد السؤال عن كافة الأسعار.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz