Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 31 تموز 2021   الساعة 22:23:22
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
المضخة الهيدروليكية الروسية تدخل سورية عن طريق شركة آر إم انتيخنو الروسية ومولدة كهربائية على الغاز قريباً
دام برس : دام برس | المضخة الهيدروليكية الروسية تدخل سورية عن طريق شركة آر إم انتيخنو الروسية ومولدة كهربائية على الغاز قريباً

دام برس- فرح العمار :
منذ بداية الحرب على سورية تسعى روسيا جاهدةً للوقوف بجانب الشعب السوري، فالعديد من الشركات الروسية قدمت ولا زالت تقدم الكثير من الخدمات لسورية ومن هذه الشركات شركة أر ام انتيخنو الروسية التي تعنى بالخدمات النفطية، وأخرى ما قدمت هذه الشركة هو مضخة هيدروليكية لاستخراج النفط ومولدة كهربائية لتوليد الطاقة الكهربائية في أبار النفط، وللحديث أكثر عن هذا الموضوع دام برس التقت المعنيين في هذه الشركة حيث قال الأستاذ لؤي مراد الوكيل الحصري لشركة آر إم انتيخنو الروسية في سورية:" في عام ٢٠١٩ شاركت شركة آر إم انتيخنو الروسية في معرض سورية الدولي للبترول، وقامت بعرض مضخة هيدروليكية لإستخراج النفط والتي تغني عن المضخة الميكانيكية القديمة والوحدة السطحية بميزاتها الفريدة، وقد أبدو شركتي الفرات والشركة السورية للنفط اهتمامهم واعجابهم بعمل هذه المضخة فقد اقترحت الشركة الروسية أن تقوم بتقديم مضختين لكلا الشركتين لاختبارها على أحد أبار النفط العاملة لدى كلا الشركتين".

وأضاف الأستاذ لؤي:" عدنا اليوم وبعد الإنقطاع بسبب فيروس كورونا بشحن البضائع الخاصة بالمضختين ليقوم الخبراء بتركيبهما في حقل المهاش للشركة السورية للنفط وحقل تييم لشركة الفرات ليتم اختبارهما، وفي حال أثبتت المضخات قدرتها على العمل بما يتناسب مع اهتمام ورغبة كلا الشركتين، وكان لديهم الرغبة في شراء هذه المضخات فإن الشركة الروسية ستقدم لهم عرضاً مناسباً مالياً وفنياً وسيتم الإتفاق على العمل المستقبلي مع كلا الشركتين".
 
وأشار لؤي مراد إلى أنه:" تم عقد اجتماع مع شركة الفرات للنفط والشركة السورية للنفط للإتفاق على آلية العمل المستقبلية، كما تم عقد اجتماع في مقر المؤسسة السورية للنفط لتقديم عرض فني عن المضخة الهيدروليكية، وتم تقديم عرضاً جديداً لكافة الشركات وهو عبارة عن محطة لتوليد الطاقة الكهربائية يتم تركيبها في حقول النفط والغاز وتقوم بإنتاج الكهرباء، وهذا ما يوفر عل  كافة الشركات طاقة كهربائية بديلة وتعود بالنفع عليهم وعلى الحكومة السورية والشركة الروسية على أتم الإستعداد لتقديم محطة التوليد المذكورة أعلاه لإختبارها في أحد الحقول النفطية والغازية".


بدروه السيد رومان رايسكي رئيس شركة إر إم انتيخنو الروسية قال لدام برس:" المضخات الهيدروليكية التي سيتم تركيبها في سورية تم إختبارها في عدة دول وهي (روسيا وكولومبية وكازاخستان والتركمنستان والهند وصربية وروسيا البيضاء) ولكن نحنا في روسيا أرسلنا مضختين ليتم تجربتهما في سورية لإختبارهما، و في حال أثبتت هذه المضخات جدارتها بالعمل في الأبار تتطلع الشركة الروسية لتسويق هذه المضخة ومحطة توليد الكهرباء بالسوق السورية وبأسعار منافسة وبالليرة السورية".

وأضاف السيد رومان أنه:" أثناء شحن المضختين من روسيا إلى سورية واجهنا قانون قيصر وصعوبات في الشحن وأنذرت الشركة بأنه سيتم وضعها ضمن لائحة العقوبات الأوروبية والأمريكية في حال قامت بالشحن ولكن أصرينا على شحن البضائع إلى سورية بسبب اهتمامنا بالسوق السورية".

وأكد السيد رومان أن:"  كافة الجهات الحكومية في سورية أبدت استعدادها للمشاركة والتعاون بعد فترة الإختبار، وكان هناك ترحيب بالفكرة واهتمام لأنه ولأول مرة تختبر المحطة الهيدروليكية ومحطة توليد الكهرباء في سورية، ولن يقتصر عملنا على هذا فقط وإنما سنشارك في معرض البترول بدورته لعام ٢٠٢١ لمعرفة احتياجات السوق السوري بشكل أكبر".


ولمعرفة معلومات أكثر عن هذه المضخة ومحطة توليد الكهرباء تحدث السيد أوليغ ديميدوف صاحب المعمل المصنع للمضخة الهيدروليكية حيث قال:" تتميز المضخة الهيدروليكية بميزات فريدة وسهولة عملها حيث أنها أقل تكلفة بكثير من باقي الوحدات السطحية القديمة وأصغر حجماً ووزناً وصديقة للبيئة، كما أن طريقة عملها وانتاجها أفضل بكثير من المضخات القديمة وقطع الغيار قليلة التكلفة وسهولة الصيانة والنقل من بئر لأخر وسهلة التركيب والفك، بالإضافة إلى سهولة التحكم بالمضخة عن بعد عن طريق الإنترنت والتحكم عن بعد بسرعة عمل المضخة".

وأوضخ السيد أوليغ أنه:" بالإضافة للمضخة الهيدروليكية هناك محطة لتوليد الطاقة الكهربائية،لأنه أثناء استخراج النفط من أبار النفط يخرج غاز من الأبار هذا الغاز يتم جمعه بمحطة تجميع للغاز  وأغلب الأحيان يتم حرقه ، ولكن فكرنا لماذا يتم  حرق و كل هذا الغاز ونحنا من خلاله نستطيع توليد طاقة كهربائية  يستفاد منها في تغذية الحقل كاملاً بالكهرباء وأحياناً من الممكن أن نعطي حقول ثانية إذا كانت كمية الغاز كثيرة".

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz