Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 29 كانون ثاني 2022   الساعة 03:09:35
وزارة التربية تنفي صحة برنامج امتحان الشهادة الثانوية للدورة الأولى لعام ٢٠٢٢ التي نشرتها صفحات التواصل مؤكدة أنها نسخة مزورة  Dampress  وزير التربية الدكتور دارم طباع ينفي كافة الشائعات وما تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي عن تمديد العطلة الانتصافية وأن الدوام المدرسي للفصل الثاني سيبدأ الأحد الواقع 30 / 1/ 2022 وذلك بعد تمديد العطلة أسبوعاً واحداً نتيجة الظروف الجوية القاسية  Dampress 
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
الجيش الإسرائيلي غير جاهز لحرب متعددة الساحات
دام برس : دام برس | الجيش الإسرائيلي غير جاهز لحرب متعددة الساحات

دام برس :
نقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن اللواء في الاحتياط، إسحاق بريك، قوله إنّ "الجيش الإسرائيلي غير جاهزٍ لحربٍ متعددة الساحات"، وإنّ  "إسرائيل" في طريقها إلى الضياع.
بريك الذي يهاجم جهوزية الجيش الإسرائيلي منذ سنوات، قال إنّ كلامه "ليس نبوءة غضب، إنّها الحقيقة بعينها. إنّها حقائق دامغة لا يمكن تقويضها"، مؤكداً أنّ "الحرب المقبلة ستكون حرب جبهة داخلية".

وأضاف: "إنها تجربة لم نختبرها من قبل في حجم الأضرار والخسائر. الحرب التي ستعيدنا عشرات السنين إلى الوراء. الأوضاع الصعبة التي نجحنا في التغلب عليها في الحروب السابقة ستكون لا شيء مقابل الحرب المتعددة الساحات المتوقعة، التي ستُطلق فيها آلاف الصواريخ والقذائف الصاروخية والطائرات المسيرة يومياً على الجبهة الداخلية الإسرائيلية، وستدمّر كل ما هو جيد".
وأشار إلى أنّه "وفي وضعنا الحالي، في الحرب المقبلة لن يكون لنا سبيل للعودة، إلا إذا قمنا وفعلنا كل شيء كي ننقذ أنفسنا من أنفسنا".

وتوقّع بريك أن تقع "الكارثة" في الحرب المقبلة، والتي ستوقع "آلاف الخسائر وتدمّر بنى تحتية"، متسائلاً: "لماذا لا يمكن تغيير الوُجهة وإقامة لجنة التحقيق قبل الحرب، للتصحيح، للمعالجة ومنع حلول كارثة بنا لا عودة منها".

واعتبر اللواء في قوات الاحتياط الإسرائيلية أنّه "لا يمكن بناء جيش منتصر على العناصر المتداعية والمتفككة للجيش الإسرائيلي"، لافتاً إلى أنّ "معالجة هذه الثقافة التنظيمية المختلة تحتاج إدراك وفهم المستوى الأمني والسياسي".
وأضاف أنّ "الحديث عن حرب ستُهاجَم فيها الجبهة الداخلية ومنشآت حيوية من لبنان، سوريا، ومن غزة، بآلاف الصواريخ الدقيقة".

ويعود الحديث مؤخراً في "إسرائيل" عن هشاشة الجبهة الداخلية وسوء استعدادها لأي حرب مقبلة، ويجري الإشارة إلى نقاط ضعفها التي تحتاج إلى سنوات لتجاوزها، وذلك في وقت يجري فيه جيش الاحتلال مناورات قتالية استعداداً لأي حرب مقبلة.  
 

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2022
Powered by Ten-neT.biz