Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 29 تموز 2016   الساعة 11:35:21
ريف حلب : استشهاد نحو 30 مدنياً بينهم 7 أطفال جراء غارة جوية للتحالف الدولي بقيادة واشنطن استهدفت بلدة الغندورة في ريف منبج الشمالي الغربي  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
يوم علمي لالتهاب الكبد بجامعة دمشق Dampress الكرملين ينفي أنباء عن زيارة سرية للأسد إلى موسكو Dampress أهم الأحداث والتطورات في سورية لهذا اليوم الخميس كما تناقلتها صفحات الفيسبوك .. الخبر متجدد على مدار الساعة Dampress الأعشاب الطبية المفيدة والضارة Dampress الرئيس الأسد : سياسة الإدارة الأميركية في منطقتنا تتناقض مع مصالح الشعب الأميركي وقيمه Dampress بني زيد إلى حضن الوطن ومسيرة النصر مستمرة .. بقلم مي حميدوش Dampress بروفة للهبوط على المريخ تجرى في فلوريدا Dampress تربية البنات في سن المراهقة .. نصائح مهمة Dampress فتح 3 معابر لخروج المواطنين من الأحياء الشرقية لحلب والمجموعات الإرهابية تحاول منعهم Dampress في يوم القدس الثقافي الرابع ... تجليات القدس في الشعر العربي المقاوم Dampress رئاسة الجمهورية العربية السورية: الرئيس الأسد يدعو أبناء الشعب للوقوف صفاً واحداً مع الجيش Dampress خميس : إعادة النظر بالعلاقة بين الجهات الرقابية لمحاربة الفساد بجميع أشكاله Dampress الملتقى الأول للرسم لاتحاد شبيبة الثورة في ريف دمشق Dampress استشهاد نحو 30 مدنياً في غارة جوية للتحالف على ريف منبج Dampress تجميع سيارتين باسم بالميرا وشمرا والأسعار تصل لأكثر من 7 ملايين ليرة Dampress خبراء من روسيا وأمريكية ينسقون لضرب الإرهابيين في سورية Dampress 
دام برس |
IOS Android
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
من هي سوريا برأي هنري كيسنجر ؟ أجاب: أنا لا أعرف كيف لهذا الشعب أن يكون موحداً وهو مكون من 40 عرق وطائفة ؟
دام برس : دام برس | من هي سوريا برأي هنري كيسنجر ؟ أجاب: أنا لا أعرف كيف لهذا الشعب أن يكون موحداً وهو مكون من 40 عرق وطائفة ؟

دام برس

سألت كيسنجر : من هي سوريا برأي هنري كيسنجر ؟ كيسنجر :لقد اعتقدنا أن حافظ الأسد قد قضى على جميع الأغبياء في بلاده ولكن لحسن حظنا مايزال هناك 3 مليون منهم. هل تعتقدون أننا أقمنا الثورات في تونس وليبيا ومصر لعيون العرب ؟
يضحك ساخرا بعدها ويقول : كل ذلك لأجل عيني أيران وسوريا ! لقد حاولت مع حافظ الأسد ، وأنا أعترف أنه الشخص الوحيد الذي هزمني وقهرني في حياتي كلها.
يتابع كيسنجر: إن ثورة سوريا أصبحت ومنذ آب 2011 حرب عالمية ثالثة باردة ، ولكنها ستسخن بعد عدة شهور هنا.
صعقت وسألته بلهفة : ومن هم المتحاربون ؟
فيجيب كيسنجر: الصين وروسيا والهند من جهة ومن جهة أخرى نحن وحلفاؤنا.
ولكن لماذا سوريا بالتحديد ؟
كيسنجر : سوريا الآن مركز الاسلام المعتدل في العالم. هو ذات الاسلام الذي كان على وشك الانتصار في 73 لولا أخينا السادات.
> ثم يتابع ويقول : وسوريا في نفس الوقت مركز المسيحية العالمية ولا بد من تدمير مئات البنى العمرانية المسيحية وتهجير المسيحيين منها. وهنا لب الصراع مع موسكو فروسيا وأوروبا الشرقية تدين بالارثوذوكسية وهي تابعة دينيا لسوريا وهذا سر من أسرار روسيا وسوريا. بالتالي " فإخواننا العرب " لو رشوا روسيا بكل نفطهم لن يستطيعوا فعل شيئ .
أقاطعه وأسأل : هنا فهمنا وضع روسيا ، ماذا عن الصين والهند ؟
كيسنجر : أكيد أنك سمعتي بهولاكو وكيف أنه احتل أكثر من نصف آسيا ولكنه هزم عند أبواب دمشق ؟
هنا الصين تفعل العكس فبلاد الشرق من المحيط الهادي حتى المتوسط مترابطة مع بعضها كأحجار الدومينو. لقد حركنا أفغانستان فأثر ذلك على الصين فما بالك بسوريا ؟
ويمكن لك أن تلاحظي أن الصين والهند والباكستان دول متنافسه متناحرة فيما بينها ولكن من يرى مناقشات مجلس الأمن حول سوريا يظنها دولة واحدة بخطاباتها وتصرفات مندوبيها واصرارهم على الترحيب بالجعفري أكثر من مره رغم أنه مندوب سوريا الدائم وعدم مجرد تذكر وجود قطر أو نبيل العربي في الجلسة.
ماالحل مع سوريا إذن ؟
كيسنجر : ما من حل فإما ضرب سوريا بالصواريخ الذرية وهذا مستحيل لأن اسرائيل موجودة.
أسأله أخيراً : لما لم تحتلوا سوريا ؟
فيجيب كيسنجر متهكماً : بسبب غباء نكسون ثم يضيف مستطرداً : " أما الحل الآخر الوحيد هو احراق سوريا من الداخل وهو مايحدث الآن لقد قرأت (والكلام لكسنجر) عن سوريا كثيرا، سوريا فقيرة الموارد الأحفورية ، وفقيرة المياه لكن ما يثير استغرابي كيف استطاع السوريون بناء هذه البنية التحتية العملاقة بالمقارنة مع مواردهم ؟
انظر أليهم : الطبابة مجانية والتعليم شبه مجاني مخزونهم من القمح يكفي 5 سنوات ولكن أكثر ما أثار دهشتي تلاحم جيشهم ! وما لدينا من معطيات عمن انشق أو هرب منه لايزيد عن 1500جندي من أصل 500 ألف ! أنا لا أعرف كيف لهذا الشعب أن يكون موحداً وهو مكون من 40 عرق وطائفة ؟

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *
   
دام برس : http://www.emaarpress.com/
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2016
Powered by Ten-neT.biz