دام برس | Dampress
آخر تحديث : الاثنين 22 كانون أول 2014   الساعة 15:18:23
يوري أوشاكوف مساعد الرئيس الروسي في حديث للصحفيين : لا تحضيرات تجرى لزيارة الرئيس بشار الأسد إلى موسكو لكن الكرملين يواظب على علاقات العمل مع الرئيس الأسد    تونس: الهيئة العليا للانتخابات: فوز السبسي بالرئاسة بعد حصوله على 55 % من الأصوات    مقتل 20 شخصاً على الأقل بانفجار قنبلة بمحطة مواصلات في مدينة كومبي شمال نيجيريا    رئاسة مجلس الوزراء : يوما الخميس 25-12 و1-1 عطلة عيدي الميلاد ورأس السنة الميلادية    أهم الأحداث والتطورات في سورية لهذا اليوم الاثنين كما تناقلتها صفحات الفيسبوك .. الخبر متجدد على مدار الساعة   
حقيقة ‘‘ داعش ‘‘ على الأرض تختلف عما تدركه الدول الغربية  تقرؤون اليوم الاثنين أحدث ما نشر على موقع دام برس  مصر تواجه الإرهاب و الموساد  تظاهرات في حلب تطالب بخروج المسلحين ودخول الجيش السوري  بداية تصدع داعش التي ولى مقاتلوه الأدبار  شريعة آل سعود البربرية انتحرت على أسوار دمشق .. بقلم مي حميدوش  البرد ينخر العظام، والمازوت ع.الوعد يا كمون  معاً لنصنع مستقبلاً يليق بسورية  لاريجاني .. وإكمال الطوق .. بقلم: عفيف دلا  رئاسة مجلس الوزراء : 25- 12 و1-1 عطلة عيدي الميلاد ورأس السنة الميلادية  مشروع تطوير الإعلام الإلكتروني يرى النور في الثلث الأول من العام المقبل  وقف لقلك...السيدات أولاً ولّا آخراً ؟!  وزيرة البيئة : سورية من الدول المتميّزة بطبيعتها الجميلة والتي تساهم في تأمين معابر دائمة وغنية للطيور المهاجرة  المعرض السنوي للخط العربي والتصوير الضوئي والخزف  قائد السبسي رئيسا لتونس  ‘‘ داعش ‘‘ يعذب طفلاً حتى الموت ... والسبب ؟  
بسام جرار : زوال اسرائيل عام 2022 ميلادية .. إليكم التفاصيل

دام برس - متابعة : حسن عليشة

اسرائيل تموت عام 2022ميلادية صدر عام 1996، كتاب للمؤلف الاسلامي بسام جرار، بعنوان (زوال اسرائيل عام 2022 ميلادية: نبوءة قرانية أم معجزة رقمية؟). الكتاب من 100 صفحة حجم صغير، توزيع "مكتبة البقاع الحديثة-لبنان" (يوجد في أغلب المكتبات في البلاد العربية)، وفيما يلي موجز لبعض ما جاء فيه:

الرقم (19) هناك وجود بناء رياضي معجز يقوم على الرقم (19) ويتكرر بتواتر في العلاقة بين الشمس والقمر والأرض[1]. تقول
عجوز يهودية نقلا عن حاخامات، نقلا عن جزء لم يزور من توراتهــــــم، تقول : دولة إسرائيل هذه ستعمر (76) سنة هجرية[2] (4X19) ... أي تنتهي عـــــام (1443هـ) = 2022م.

1- سورة الإسراء:- اسمها سورة بني إسرائيل تذكر إفسادين لبني إسرائيل الأول انتهى على يد نبوخذ نصر والثاني قائم... وعلوين لبني إسرائيل العلو الأول على وقت سليمان والآخر قائم الآن.[3]

2- يقول سبحانه وتعالى (وآتينا موسى الكتاب وجعلناه هدى لبني إسرائيل إلا تتخذوا من دوني وكيلا... وقضينا إلى بني إسرائيل في الكتاب لتفسدن في الأرض مرتين ولتعلن علوا كبيرا... فإذا جاء وعد أولاهما ... فإذا جاء وعد الآخرة...). عدد الكلمات النبوءة من بداية - وآتينا موسى الكتاب - حتى - فإذا جاء وعد الآخرة جئنا بكم لفيفا - يساوي 1443 كلمة وهو نفس الرقم:- 1367هـ قيام إسرائيل + 76 عمرها = 1443.

3- من زمن حادثة الإسراء 621م قبل الهجرة بسنة … ونهاية إسرائيل كما في السابق 1443هـ فإن الزمن من الإسراء إلى نهاية إسرائيل يساوي 1444 وهو (19X76).

4- منذ توفي سليمان عام 935 ق.م. بدء الفساد الثاني وفي عام الإسراء في 621م يكون مضى من الزمن 1556 سنة وهو يساوي عدد كلمات سورة الإسراء.[4]

5- عندما توفي سليمان انقسمت الدولة إلى إسرائيل في الشمال ودمرت عام 722=(38X19) ق.م بعد أن حكمها 19 ملكا ويهوذا في الجنوب وقد دمرت عام 586 ق.م وقد حكمها أيضا 19 ملكا .... فهل سيكون عمر إسرائيل 19 عشر كنيست؟! (4X19 = 76).

6- سورة يوسف تتحدث عن نشأة بين إسرائيل وعدد آياتها 111 آية وسورة الإسراء أو سورة بني إسرائيل تتحدث عن آخر وجود لبني إسرائيل في الأرض المباركة أيضا آياتها 111 آية، ولا يوجد سورة في القرآن الكريم آياتها 111 آية. وتنتهي كلمات سورة الإسراء بكلمات مثل وكيلا...شكورا... نفيرا... لفيفا... وهكذا فإذا حذفت الكلمات المكررة يبقى 76 كلمة - وهو عمر إسرائيل - (4X19).

وفي سورة الإسراء نجد:

أ- الآيات - التي عدد كلماتها 19 هي 4 آيات (4X19 = 76).

ب- الآية التي تقول ( وإن كادوا ليستفزونك من الأرض ليخرجوك منها وإذاً لا يلبثون خلافك إلا قليلا ) رقمها (76) والإخراج ( سنة من قد أرسلنا قبلك من رسلنا ولن تجد لسنتنا تحويلا ) - وهذا الإخراج سنة في الماضي والحاضر والمستقبل، ورقم هذه الآية 76 (4X19) فهل الرقم يرمز لعمر إسرائيل الحالية؟ فالنبؤات أحيانا تأتي على صورة رمز يحتاج إلى تأويل كما حصل في الرؤى الصادقة كرؤيا يوسف عليه السلام.

في سورة الإسراء:- - فإذا جاء وعد أولاهما:- رقم (أولاهما) من بداية الحديث عن النبؤة (وآتينا موسى الكتاب..) ...رقم أولاهما (38) أي 2X19، ورقم كلمة (وعد) في الآية (وإذا جاء وعد الآخرة) هو (72) ... ورقم (الآخرة) 73. ورقم كلمة (وليدخلوا) 76 ينسجم مع عمر إسرائيل 76 لأن الدخول يعني حصول وعد العقوبة.

- وإذا ضربنا رقم (أولاهما) وهو 19X38=772 وهو تاريخ سقوط إسرائيل.[5]

- وإذا ضربنا رقم كلمة (وعد) 19X72= 1368 وهو عدد السنة الهجرية الأولى من الإسراء إلى العام (1948) أي عام بداية الفساد الجزئي في فلسطين.[6]

- وإذا ضربنا رقم كلمة (الآخرة) وهو 19X73 =1387 وهو عدد السنين الهجرية من الإسراء إلى العام 1967(عام اكتمال الوعد بفساد اليهود الأخير في كامل فلسطين).

- وإذا ضربنا رقم الكلمة (وليدخلوا) وهو 19X76=2022 وهو العام الذي تنتهي فيه إسرائيل إن شاء الله.

وفي مذنب هالي المرتبط بعقائد اليهود... الذي له دورة مدتها 76 سنة . بداية الدّورة لهذا المذنب عندما يكون في أبعد نقطة عن الشمس.،.. وتسمى نقطة "الأوج" ويراه أهل الأرض عندما يكون في أقرب نقطة من الشمس وتسمّى نقطة (الحضيض).

- هذا المذنب بدأ دورته عام 1948 عندما كان في نقطة "الأوج" وسيكمل دورته عام 2022.

- حساب (الجمل) عرف عند اليهود والعرب قبل الإسلام ووظفه بعض المسلمين في تاريخ الأحداث - مع أنه لا يعتمد إسلاميا - ... إذ حسبت الآية (فإذا جاء وعد الآخرة جئنا بكم لفيفا) يكون المجموع وفق حساب الجمل (2022)؟!

- تنبأ مناحيم بيغن عندما أعلن في ذروة النجاح الإسرائيلي الظاهري في الحرب في لبنان عام 1982 أن إسرائيل ستنعم بما نصت التوراة
بمدة (سنوات السلام الأربعين) إسرائيل اجتاحت لبنان عام 1982+40=

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   bassamabsi@yahoo.com
رحم الله الماغوط عندما قال : والعرب هجمواعلى بعضهم إسرائيل تعيش أسعد أيامها دون أن تدفع شيئا يتحقق لها ماتصبوا إليه
بسام عبسي  
  0000-00-00 00:00:00   وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ،،
اليهود عبر التاريخ مفسدون خونة متآمرون ، قتلة للانبياء والرسل ،، لاينفع مع أمثال هؤلاء الا السيف والصواريخ الموجهة الدقيقة الاصابة ،، الجهاد الحق بيننا نحن المسلمين وبين اليهود سيزيل اسرائيل ، ولانركز على الرقم 19 لان له خلفيات عند بعض الناس ،، ان وعد الله حق
سوري فهمان  
  0000-00-00 00:00:00   رأي
أنا برأيي أن رب العالمين قادر على كل شئ و بيده ملكوت السماء و الأرض و قد أهلك، سبحانه و تعالى، أمم أعتى و أقوى من الكيان الاسرائيلي و لكن هذا لا يعني أن نعتمد على حسابات وحده رب العالمين أعلم بها، فترك كل شئ و ننتظر. لابد من العمل باخلاص لرفعة سوريا و دحر الصهاينة المجرمين الفاسدين المفسدين في الأرض. و كفاااااااااااااااااااااااا
قارئ  
  0000-00-00 00:00:00   أمة أفرأ
عندما يصبح العرب من الأمم القارئة وترصد للبحث العلمي ماترصده لل........ارة تبدأ اسرائيل بالزوال.
shaban  
  0000-00-00 00:00:00   مخدر
كذب المنجمون ولو صدقو علمنا قائدنا الراحل حافظ الاسد(ماأخذ بالقوة لايسترد الا بالقوة) وهذا الكتاب هو مخدر واسرائيل بدها صواريخ نوعها فياغرا تفوت من اسفلها وتطلع من راسها على مرآى العربان الذين يحذون حذوها وغير هيك لاتدمر وكل شي منسمعو كلو حكي بحكي والسلام
سوري سوري  
  0000-00-00 00:00:00   اضغاث احلاااااااااام يا عرب
لأجل ذلك لم يفكر العرب مجرد تفكير بمعاداة ابناء جلدتهم يهود خيبر وما عناهم ولم يعنيهم ولن يعنيهم حتى لو وصلت اسرائيل الى بيوتهم وغرف نومهم في اي بلد عربي كان لأن لديهم ارقام مرة مضربة باثنان ومرة باربعة وارقام مقسمة ومثلها مطروحة ومجموعة وما يهم العرب هو المحصلة والمحصلة تقول ان زوال اسرائيل سيكون عام 2022 ... لما العجلة ...؟ ان لم تزول في الموعد المكتوب سيأتي كاتب صهيوني اسرائيل بلسان عربي يعطينا ارقام ومواعيد ثانية ... والعرب ليسوا بعجلة من امرهم حتى لو طال انتظارهم الى يوم القيامة ....
المستجير  
  0000-00-00 00:00:00   المضحك المبكي
ما يهمنا اليوم هو ليس زوال إسرائيل أو بقاؤها، بل هل ستبقى سوريا أم لا؟
د. عباد السخن  

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2014
Powered by Ten-neT.biz