Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 24 نيسان 2018   الساعة 09:07:41
السفارة الروسية في تل أبيب: لا علم لنا بطلب إسرائيل عدم توريد إس-300 لدمشق  Dampress  الخارجية الروسية: التقرير الأمريكي حول حقوق الإنسان في العالم مسيس  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
دام برس : http://www.
سقط القناع والعدوان فشل .. سورية تتحضر لمرحلة ما بعد العدوان .. بقلم مي حميدوش Dampress إعلان حالة الاستنفار بعد استشهاد صالح الصماد في غارة سعودية Dampress الرئيس الأسد: العدوان الثلاثي على سورية لن ينجح في وقف الحرب على الإرهاب Dampress تنويه من رئاسة الجمهورية العربية السورية Dampress البطاقة الذكية تدخل الوزارات الثلاث Dampress في ختام دورة برامج التقدير السنوية.. شركة MTN تُكرم موظفيها المتميزين في حفل كبير بدمشق Dampress قوة حفظ السلام تغتصب الأطفال في جنوب السودان Dampress ياسر جلال ينتقد مقالب شقيقه رامز ويصفه بالمؤذي Dampress في المكسيك .. تدرس الثانوية مع طلاب يصغرونها بـ 80 سنة Dampress قارب ستالين الخاص بـ 350 ألف دولار Dampress G7 مستعدة للمشاركة في إعادة إعمار سورية ولكن بشرط Dampress رياح الشرق القاتلة جعل الصواريخ تنطلق Dampress دعوة للمشاركة في معرض الكتاب الدولي بمكتبة الأسد .. مجتمع يقرأ ... مجتمع يبني Dampress وزير الإعلام في حوار مفتوح ومميز مع طلاب كلية الإعلام بجامعة دمشق Dampress الرئيس الأسد والسيدة أسماء يستقبلان مجموعة من ممثلي المجتمع الأهلي من الطائفة الأرمنية Dampress 
دام برس : http://www.
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
فجر تشع منه شمس الأمل
دام برس : دام برس | فجر تشع منه شمس الأمل

دام برس:

في دير الزور مُدت يد الغدر السوداء وسرقوا من محارة الشرق...لؤلؤة الفرات... لم تعد تلك الأرض طاهرة فقد سلبوا منها القداسة وحولوا الدير إلى مكان يستباح فيه الشرف وتهتك به الأعراض ولم تعد هذه الأرض خصبة فقد حرقوا بظلمهم كل غصن أخضر...

وأصبحت دير الزور تتأرجح بين ظلم التنظيم الإرهابي وويلات اليد الأمريكية التي كانت مصممة على الاحتفاظ بالجزيرة لمناجمها وثرواتها النفطية.rفي الجانب الآخر هناك معارضة تستميت من أجل المال حتى وإن كان حراماً.طلبت العون من الأمريكي الذي دربها ودعمها ليزج بها ورقة رابحة بحسب ظنه في معركة معروفة النتائج .فإن نجح هؤلاء حصل الأمريكان على ثروات هذه المدينة وإن سقطوا جثثاً هامدة تحت ضربات الجيش السوري خسروا أرواحاً لا تعنيهم بشيء فهم مجرد أدوات مرتزقة ليس لهم أي ثقل على الواقع .

ولما كان طريق،الخسارة دائماً هو الأقرب كان لا بدَّ من تصريح واضح حتى وإن جاء متأخراً فقد قال ديمستورا موجهاً كلامه للمعارضة (لقد خسرتم الحرب وعليكم الاعتراف بذلك) في المدينة خمسة آلاف من المدنيين المحاصرين من قبل التنظيم حاولوا التعايش مع حصارهم واستمدوا القوة من حامية المطار والذين صمدوا وصدوا محاولات داعش باقتحامهم وجاءت سكرة الموت وأعلن الجيش العربي السوري خوض المعركة الأخيرة مع داعش ورغم وعورة الطريق سلكوه بعزم فكان النصر بمساندة حقيقة من الصديق الروسي الذي وصف على لسان ناطقيه بان تحرير مدينة دير الزور من داعش بالتغير العسكري الجذري للوضع في سوريا وقالت أيضاً وزارة الدفاع الروسية بان تحرير دير الزور توجت بتدمير أقوى مجموعة لداعش في المنطقة ولن ننكر تضحيات الصديق الإيراني ومحور المقاومة والذي كان جنباً إلى جنب مع القيادة السورية فقد بارك الحزب هذا الانتصار على لسان قائده الميداني حين قال ما حصل في دير الزور من فك الحصار عنها وعن مطارها انتصار استراتيجي بكل ما للكلمة من معنى .

وعندما بدأت طلائع الجيش السوري تقترب من حامية المطار لفك الحصار كانت هناك في المقابل قلوباً تضطرب خوفاً من قيامة قريبة يأتي فيها الحساب العظيم وقبل أن يبدأ سؤال الملائكة عما فعلوه بأرض العرين هربت الشياطين من الرقة تاركة أتباعها في طغيانهم يعمهونrوهذا حال المعارضة المعدّله أمريكياً في ادلب فقد بدأت أصوات من هناك تنادي وتطالب بالتسوية فقد توضح مصيرهم إما الاستسلام أو الموت .

نصر دير الزور هذا كتب الخاتمة السعيدة لحرب كونية قدمت كل الأسى للسورين وكانت بداية فتح طريق للأمان أمام مدن الغوطة الشرقية وادلب مروراً بحدود الأردن والجولان .

هذا النصر باركه السيد الرئيس بشار الأسد حين وجه رسالة تهنئة للقادة الكبار في دير الزور ولأهلها الصابرين قائلاً (لقد أثبتم بصمودكم في وجه أعتى التنظيمات الإرهابية على وجه الأرض إنكم قدر المسؤولية فصنتم العهد وكنتم خير قدوة للأجيال القادمة)rدير الزور مباركاً عليك هذا الانتصار الذي صدم أعداؤك واسعد أصدقاؤكrمبارك عليك هذا النصر الذي علّم الجميع بأنه مهما طال ليل الظلام لا بدَّ من فجر تشع منه شمس الأمل .

مها الشعار

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2018
Powered by Ten-neT.biz