Logo Dampress

آخر تحديث : الخميس 27 تموز 2017   الساعة 14:42:02
استشهاد 29 مدنياً في قصف جوي نفذه التحالف الدولي بقيادة واشنطن على مدينة الرقة السورية  Dampress  الجيش السوري فرض سيطرته على مدينة السخنة أهم معقل لتنظيم داعش في ريف حمص الشرقي هناك انهيار في دفاعات مسلحي التنظيم الذي قام بنقل عائلات قياديي التنظيم من السخنة إلى الميادين بدير الزور  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
دام برس : http://shamrose.net/
تموز النصر .. كلمة السر التي غيرت وجه المنطقة .. بقلم : الدكتورة مي حميدوش Dampress روسيا تحظر على المتخلفين عن الخدمة العسكرية تولي وظائف حكومية Dampress قريباً إطلاق عدد من الدورات الإعلامية بالتعاون مع قناة المنار Dampress برشلونة يسقط مانشستر يونايتد بهدف وحيد Dampress وانتصرت المقاومة الشعبية في القدس المحتلة .. كيان الاحتلال يُهزم في الأقصى Dampress حقيقة صادمة عن زر الإغلاق في المصعد Dampress وزيران يتفقدان مشاريع إرواء الريف الشرقي لحلب Dampress واشنطن لحلفائها : أطلقو النار على الإرهابيين وليس على الجيش السوري Dampress الموت يغيب شيخ الفروسية Dampress السرقات الهاتفيه في اللاذقية تكلّف ٤٥ مليون ليرة Dampress مانشستر سيتي يذل الريال برباعية Dampress أول محطة طواحين هوائية عائمة في العالم للطاقة Dampress سامسونج تطلق أول شاشة سينمائية بتقنية الـ LED على مستوى العالم Dampress جفاف البشرة ما هو وما أهم النصائح الطبية الوقائية ؟ Dampress أبو مالك التلّي إلى معقل النصرة في إدلب بمرافقة حزب الله Dampress فرنسا والنمسا إلى ربع نهائي يورو 2017 Dampress 
دام برس : http://www.facebook.com/icsycom
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
تحريك الورقة الخاطئة في حرب سورية .. بقلم: حسن قاسم
دام برس : دام برس | تحريك الورقة الخاطئة في حرب سورية .. بقلم: حسن قاسم

دام برس:

الاسايش جناح عسكري لحزب العمال الكردستاني الذي أنشأ في 27 نوفمبر 1978 بزعامة عبدالله أوجلان الذي اعتقل في مطار العاصمة الكينية نيروبي في 15 فبراير 1999وخفض حكمه من الإعدام إلى السجن المؤبد في بحر مرمرة بعد 15 عاماً من ملاحقته من قبل السلطات التركية .

حيث أكدت أن علاقته بين اسرائيل و أكراد العراق تعود لعام 1967في حين أكدت مصادر أخرى عن تزامن تصعيد التفجيرات التي نفذها حزب العمال على المناطق الحدودية والتي ذهب ضحيتها 12 جندياً تركياً مع موقف تركيا من حصار غزة .

كما استنكرت تركيا قبل سنوات قيام ضباط إسرائلين بتدريب أوجلان و كشفت عن مقرات للموساد شمال العراق وكانت ولادته السياسية عام 1982 عندما نظم مؤتمره الحزبي الثاني و أعلنت قيادته أنهم باتو يرفعون شعار تأسيس دوله (كردستان ) بعد تحريرها وثم التحضير للنضال المسلح ضد تركيا ومع ارتفاع وتيره الحرب السورية قامت (أمريكا) بتحريكهم شمال شرق سورية تحت عنوان محاربة داعش مخفية بين السطور وضعهم حراس على الثروات في منطقة الجزيرة .

وجاء التأكيد على الدعم الأمريكي لهم بعد أحداث 19 أغسطس باعتداءات الاسايش على مؤسسات حكومية وتعطيل الامتحانات و اعتداءات على مراكز أمنية فكان الرد بضربات جوية طالت تجمعاتهم ومراكزهم ، مما استدعى من الخارجية الأمريكية بأنها أرسلت مقاتلات لحماية مستشاريها العاملين مع القوات الكردية بعد أن قصفت الطائرات السورية مواقعهم .

فهم ليسوا اصحاب قرار إنما يتحركون بتوجيه من أسيادهم الأمريكان .

وهنا استعملت أمريكا الورقة الخاطئة في الحرب السورية وهي تحريك الاسايش للسيطرة على الحسكة وإقامة دولة مستقلة بمحازات الحدود التركية ما لا يريح الأتراك نظراً لكون الاسايش عدواً لهم مما يغير سياستهم ولا سيما بعد تحول الخصام مع روسيا وإيران إلى اتفاق سياسي.

إذا تصريحات الخارجيات التابع لهم التي افادت أن موسكو تؤكد استعدادها للعمل المشترك والبناء مع القيادة التركية الشرعية المنتخبة.

من جانبه أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي دعم طهران للحكومة المنتخبة في تركيا مديناً بذلك الانقلاب التركي الفاشل المدعوم امريكا خفية أدى إلى تغيرات ساسية تركية متوجهة إلى الانضمام إلى هذا التحالف الذي بدأ بسحب قواتها من حلب التي سوف تنتقل لقتال الأكراد منعاً من انشاء دوله مستقله على حدودها وإغلاق المعابر التي كانت مفتوحة لداعش مما يجعل أمريكا مخطئة بحساباتها .

فلا يوجد مصلحة لتركيا بتواجد الاكراد على حدودها مع الاشارة إلى تاريخ أمريكا بتخلي عن حجار الشطرنج التي تلعب بها في المنطقة وكان و كان الانقلاب التركي الفاشل دليلاً حديثاً لتخلي أمريكا عن عملائها في المنطقة مما أعطى تركيا صدمة أدت إلى مراجعة حساباتها السياسية .

فالنظر إلى تاريخ أمريكا مع حلفائها نجد أنه من الطبيعي أن يستبدل الحسم العسكري مع الاسايش بمفاوضات لاقافهم فهي ليست دولة ذات مبادئ إنما تتعاطى مع الأحداث بما يناسب مصالحها وسيادتها ومن يكون تابعا لن يقدر على تأسيس كيان أو دولة خاصة به بل يكون مصيره مرتبط بمصالح من يتبعه ومصالحة وهكذا ستكون نهاية الاسايش بما تقتضيه مصلحة أمريكا.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.talasgroup.com/
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.dampress.net/photo/vir/15857779_613215482197990_970135161_o.jpg
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2017
Powered by Ten-neT.biz