Logo Dampress

آخر تحديث : الخميس 22 تشرين أول 2020   الساعة 02:18:37
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
فرنسا وألمانيا إلى ربع نهائي مونديال البرازيل
دام برس : دام برس | فرنسا وألمانيا إلى ربع نهائي مونديال البرازيل

دام برس:

تأهل المنتخب الفرنسي إلى الدور ربع النهائي لبطولة كأس العالم لكرة القدم المقامة حاليا في البرازيل بفوزه على نظيره النيجيري بهدفين دون رد في اللقاء الذي جمعهما اليوم على استاد ماني جارينشا فى برازيليا. ففي الشوط الأول اعتمد المنتخب الفرنسي على لاعبه كريم بنزيمة في صنع الفرص وإضاعة الوقت عن طريق المراوغات للقادمين من الخلف كي يشكلوا الزيادة العددية بينما كان اعتماد المنتخب النيجيري على التسديد البعيد في ظل التمركز الدفاعي الجيد للمنتخب الفرنسي.

واتيحت العديد من فرص التسجيل أمام المنتخب الفرنسي الا انه اضاعها وكان ابرزها تسديدة اوليفيه جيرو التي علت المرمى في الدقيقة /15/ تلتها تسديدة بول بوبغا التي تصدى لها الحارس ليبعد هدفا محققا عن فريقه واستمر الفريقان بتبادل الهجمات لينتهي الشوط الاول بالتعادل السلبي دون اهداف.

أما الشوط الثاني فقد بدأ بنية واضحة من المنتخب النيجيري لافتتاح التسجيل لكن الهدف خالف التوقعات وجاء من قبل المنتخب الفرنسي بشكل مباغت عبر راسية اللاعب بول بوغبا بعد ان استغل الهفوة الدفاعية لنيجيريا ليضعها بهدوء في الشباك عند الدقيقة /79/. وبعد الهدف استمرت الفورة النيجيرية لتغيير النتيجة الا ان دفاعات المنتخب الفرنسي افشلت جميع الهجمات. وفي الثلث الأخير من المباراة عزز المنتخب الفرنسي دفاعاته ليبقى نظيره النيجيري بعيدا عن هز الشباك وفي الدقيقة الاخيرة عززت فرنسا النتيجة بهدف ثان عبر جوزيف يويو بهدف في مرماه لتنتهي المباراة بفوز المنتخب الفرنسي بهدفين دون رد.

وكانت فرنسا تأهلت إلى دور الـ 16 من البطولة بعد تصدرها للمجموعة الخامسة بفوزين عريضين على هندوراس 3/صفر وعلى سويسرا 5/2 وتعادل سلبى مع الاكوادور. أما نيجيريا فحلت وصيفة فى المجموعة السابعة بفوز وتعادل وهزيمة حيث تعادلت بداية مع ايران صفر/صفر ثم فازت على البوسنة 1/صفر قبل أن تخسر أمام الارجنتين 2/3 فى الجولة الحاسمة علما أنها كانت قريبة من الخروج المبكر لولا فوز البوسنة على ايران 3/1.

  ألمانيا تنجو من الكابوس الجزائري وتضرب موعداً مع فرنسا

نجا المنتخب الألماني من الكابوس الجزائري وتأهل لدور الثمانية من بطولة كأس العالم المقامة حالياً في البرازيل، بعد فوزه بهدفين لهدف في مباراة امتدت للأشواط الإضافية بعد التعادل في الوقت الأصلي بدون أهداف.



وسجل شورليه هدف التقدم الألماني في الدقيقة 92 بالشوط الإضافي الأول، ومسعود أوزيل في الدقيقة 119، لتعود الجزائر بعدها بدقيقة وتقلّص الفارق عبر جابو، وبذلك تضرب ألمانيا موعداً كروياً كبيراً مع فرنسا يوم الجمعة القادم في ريو دي جانيرو.

وكانت المباراة ندّية على أعلى مستوى من الفريقين، وأظهرت الجزائر مستوى فني وبدني وتكتيكي عالي المستوى وهددوا المرمى الالماني كثيراً لولا قلة التركيز وتألق الحارس مانويل نيوير الذي غطّى كثيراً على بطء دفاع فريقه وأنقذهم في عديد الهجمات الخطيرة.

في الشوط الأول فاجأ المنتخب الجزائري الألمان بسرعة هجومية وتنظيم هجمات خاطفة في العمق الدفاعي للألمان.

أولى التهديدات الجزائرية كانت في الدقيقة التاسعة حينما استغل ياسين براهيمي تمريرة خاطئة من الظهير الألماني شكوردان مصطفى لينطلق خلف الكرة نحو مرمى نيوير الذي لعب دور الليبرو وأبعد الكرة، ليرد شفاينشتايجر بتسديدة صاروخية صدها الحارس مبولحي (ق 13)، ويأتي الرد الجزائري مرة أخرى بعدها بدقيقة من سفيان فيجولي الذي راوع الدفاع الألماني ولكن سدد الكرى فوق مرمى نيوير.

وألغى الحكم في الدقيقة 16 هدفاً سجله سليماني بداعي التسلل، وبعدها بدقيقة واصل الجزائريون اهدار الفرص بعدما انفرد فوزي غلام بالحارس نيوير لكن سددها على خارج المرمى.

وفي الدقيقة 39 أطلق مهدي مصطفى تسديدة بعيدة كانت في طريقها للمرمى لولا اصطدامها بالمدافع بواتينج، ليرد عليه توني كروس بتسديدة قوية تصدى لها مبولحي بصعوبة لترتد لجوتزه الذي يسددها وينقذها مبولحي مرة أخرى ويمنع هدف ألماني محقق.

في الشوط الثاني واصل المنتخب الجزائري تقديم أداء تكتيكي وفني قوي، استطاع من خلاله ايقاف الخطورة الألمانية.

في الدقيقة 48 واصل مبولحي تألقه وتصدى رأسية للألماني مصطفي، وتصدى مرة أخرى لتسديدة قوية من فيليب ويمنع هدفاً محققا (ق 54).

وواصلت الجزائر غاراتها الهجومية على مرمى ألمانيا بالمرتدادت والتسديدات لكن تألق الحارس نيوير والذي لعب كثيراً بدور الليبرو في الدفاع الألماني منع الجزائريين من التهديف.

وعاد مولر في الدقيق 78 ليهدد دفاعات الجزائريين ويرسل عرضية سددها شفاينشتايجر برأسه لتمر بجوار القائم الأيمن.

في الدقيقة 80 منع مبولحي أخطر فرصة ألمانية في اللقاء بعدما تصدى لرأسية مولر، لتعود لشورليه الذي يسددها في المرمى ويبعدها رفيق حليش.

وعاد مولر بعدها بدقيقة ليتسلم كرة بمهارة عالية في منطقة جزاء الجزائر ويسدد الكرة نحو مرمى مبولحي لكن تمر بجوار القائم وتضيع فرصة أخرى للألمان.

وفي الدقيقة 88 انفرد فيجولي بالحارس نيوير الذي لعب خرج مجدداً من مرماه ليلعب دور الليبرو، ليرد عليه مبولحي بتألق آخر ويتصدى لرأسية شفاينشتايجر الخطيرة، لينتهي الشوط الثاني بالتعادل السلبي.

وفي الدقائق الأولى من الشوط الإضافي الأول أنهى شورليه الصيام التهديفي للمباراة بتسجيله هدفاً بالكعب بعد عرضية من مولر.

وكاد مهدي مصطفى يعادل النتيجة بتسديدة قوية من داخل منطقة جزاء الالمان لكن تمر الكرة بجوار القائم ( ق 98 ).

وتراجعت الجزائر بدنياً في الأشواط الإضافية ليستغل الألمان ذلك بفرض سيطرة نسبية على الملعب وينخفض نسق المباراة بشكل ملحوظ.

وفي الدقيقة 117 أنقذ مبولحي فريقه من انفراد للبديل الألماني كرامر، ليرد سليمان بانفراد في عمق الدفاع الألماني لولا تدخل بواتينج في اللحظة الأخيرة.

وشهدت الدقائق الأخيرة اثارة كبيرة شهدت تسجيل هدفاً لكلا الفريقين.

حيث استغل الألمان في الدقيقة 119 مرتدة تجاه المرمى الجزائري الذي شهد مساحات واسعة ليسجل اوزيل الهدف الثاني.

ويرد عليه جابو بهدف بتسديدة قوية أسكنها مرمى الجزائر بعدما استلم عرضية متقنة من سفيان فيجولي، وكادت الجزائر تصنع المعجزة وتسجل الثاني في الثواني الأخيرة إلا أن رأسية مجيد بوقرة كانت ضعيفة، ليطلق الحكم صافرة النهاية.

وكالات

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz