Logo Dampress

آخر تحديث : الخميس 09 تموز 2020   الساعة 02:12:29
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
البرازيل والمكسيك وهولندا وتشيلي إلى دور الـ 16
دام برس : دام برس | البرازيل والمكسيك وهولندا وتشيلي إلى دور الـ 16

دام برس:

تأهل منتخبا البرازيل والمكسيك إلى الدور الثاني (دور الـ16) في نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقامة فى البرازيل بعد أن فازا الليلة الماضية على الكاميرون 4-1 وكرواتيا 3-1 على التوالي في ختام منافسات المجموعة الأولى.
بدأت مباراة البرازيل والكاميرون بضغط برازيلي في الدقائق الأولى على مرمى المنتخب الكاميروني كاد أن يسفر عن هدف مبكر لولا عدم تركيز المهاجمين.
وبعد عشر دقائق عادت الكاميرون للمباراة وأظهر لاعبوها رغبة شديدة في عدم الاستسلام أمام طوفان الهجوم البرازيلي عن طريق الاستحواذ على الكرة في وسط ملعب الخصم ومحاولة البحث عن ثغرة لكن نيمار ضرب معنويات لاعبي الكاميرون بعدما قابل عرضية متقنة في الدقيقة 17 من غوستافو بتسديدة بيمناه إلى شباك الحارس الكاميروني معلناً عن هدف برازيلي أول.
وكاد البرازيلي فريد أن يضاعف التقدم في الدقيقة 21 بعدما وصلته الكرة داخل منطقة الجزاء في مواجهة مع الحارس الكاميروني الذي تفوق وأمسك بالكرة.
وتعادلت الكاميرون في الدقيقة 26 بعد محاولات عديدة في الوصول للمرمى بعرضية من الجهة اليسرى قابلها اللاعب جويل ماتيب بتسديدة مباشرة في الشباك.
وأعاد نيمار البرازيل للتقدم في الدقيقة 35 بعد مجهود فردي بالاستحواذ على الكرة ومراوغة الدفاع الكاميروني ثم تسديد كرة أرضية قوية بيمناه إلى الشباك الكاميرونية.
وفي هجمة منظمة بالدقيقة 45 انطلق أوسكار من الجهة اليسرى ليمرر إلى نيمار الذي مرر لفريد ليعطي الكرة إلى هالك من لمسة واحدة لكن الأخير تأخر في التسديد لتتحول الكرة إلى ركنية وينتهي الشوط بتقدم البرازيل بهدفين مقابل هدف.
واستمر الضغط البرازيلي مع بداية الشوط الثاني بتمريرة من فيرناندينيو إلى هالك الذي انفرد بالحارس لكنه تباطأ ليتدخل الدفاع ويبعد الكرة.
وفي الدقيقة 48 وصلت الكرة إلى فريد ليسدد كرة قوية باتجاه مرمى الكاميرون لكن الحارس نجح في تحويلها الى ضربة ركنية وفي الدقيقة ذاتها احتسب الحكم خطأ للبرازيل من الجهة اليسرى نفذه نيمار بتسديدة قوية حولها الحارس لركنية جديدة.
السيطرة البرازيلية أسفرت عن هدف ثالث في الدقيقة 49 بعرضية من ديفيد لويز قابلها فريد برأسية إلى الشباك معلناً عن هدف ثالث.
وسدد اللاعب الكاميروني نجويمو كرة قوية من خارج منطقة جزاء البرازيل في الدقيقة 65 لكنها غير متقنة على الإطلاق لتتحول الى ضربة مرمى بلا خطورة على مرمى البرازيل.
وفي الدقيقة 78 وصلت الكرة إلى المنتخب البرازيلي في الجهة اليسرى عند ويليان الذي لعب تمريرة إلى هالك ليسدد كرة قوية ذهبت بعيدة عن المرمى الكاميروني.
ونجح البديل فيرناندينيو في تسجيل الهدف الرابع للبرازيل في الدقيقة 84 بعد مجموعة من التمريرات من لمسة واحدة بين لاعبي البرازيل.
وفي المباراة الأخرى تغلب منتخب المكسيك على نظيره الكرواتي 3/1 في مواجهة انتهى شوطها الأول بالتعادل السلبي.
وفي الشوط الثاني سجل المكسيكيون ثلاثة أهداف في غضون 10 دقائق افتتحها قائد الفريق رافائيل ماركيز في الدقيقة 72 وأتبعه أندريس جواردادو بهدف ثان بعد ثلاث دقائق وفي الدقيقة 82 أضاف خافيير هرنانديز الهدف الثالث بينما سجل إيفان برزيتش هدف كرواتيا الوحيد في الدقيقة 87.
بداية اللقاء جاءت حذرة للغاية من الطرفين ولم تزد التهديدات على حارسي المرمى سوى من خلال التسديدات البعيدة التي لم تكن لتشكل الخطورة الكافية لهز الشباك.
أول هجمة حقيقية في المباراة جاءت في الدقيقة 16 عندما اطلق هيكتور هيريرا تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء ردتها عارضة كرواتيا.
هدأت الاحداث كثيرا عقب هذه الهجمة ولم تعد الاثارة مجددا إلا في الدقيقة 30 عندما اضاع بيريسيتش كرة قريبة من المرمى ثم سدد سيرنا لاعب كرواتيا تسديدة قوية من احد الاخطاء من خارج المنطقة مرت فوق عارضة الحارس اوتشوا.
بداية الشوط الثاني كانت مكسيكية بشكل واضح، وبدا ان المنتخب الكرواتي مثل بقية منتخبات اوروبا تتأثر بدرجة الحرارة العالية خلال الاشواط الثانية.
وتعددت الضربات الحرة والركلات الركنية لمنتخب المكسيك على مرمى الكروات ولكن انهاء الهجمة كان مشكلة واضحة لديه.
وفي الدقيقة 72 ارتقى المخضرم ماركيز عاليا في احدى الركلات الركنية ليضع الكرة برأسه في مرمى كرواتيا بخبرة كبيرة.
وكان الهدف بمثابة احباط للاعبي كرواتيا فانفتح دفاعهم على جميع الجهات، جاء جواردادو في الدقيقة 75 ليضاعف تقدم المكسيك من تسديدة ولا اروع من داخل منطقة الجزاء.
وأبى خافيير هيرنانديز ان لا يضع بصمته التهديفية في المباراة بعدما جاء في الدقيقة 82 ليكمل احدى الكرات العرضية بنجاح في المرمى.
وفي الدقيقة 87 احرز ايفان بريسيتش هدف الشرف لكرواتيا بعد استلامه لتمريرة من راكيتيتش انفرد على اثرها بمرمى الحارس المكسيكي اوتشوا .
فوز البرازيل رفع رصيدها إلى سبع نقاط لتتساوى مع المكسيك في الصدارة لكن فارق الأهداف جعل البرازيل في المركز الأول والمكسيك ثانياً.
وسيواجه منتخب البرازيل منتخب تشيلي وصيف المجموعة الثانية في دور الستة عشر السبت القادم بينما يصطدم المنتخب المكسيكي بمنتخب هولندا متصدر المجموعة الثانية في الدور نفسه الأحد.
وإضافة إلى البرازيل والمكسيك تأهلت حتى الآن سبعة منتخبات إلى دور الـ16 هي هولندا وتشيلي وكولومبيا وكوستاريكا وفرنسا والأرجنتين وبلجيكا.

فوز هولندا على تشيلي وإسبانيا على أستراليا

تصدر المنتخب الهولندي المجموعة الثانية في بطولة كأس العالم لكرة القدم المقامة في البرازيل بعد أن نجح في الفوز على تشيلي مساء اليوم بهدفين في الجولة الثالثة والأخيرة لدور المجموعات بينما حققت إسبانيا فوزها الأول في البطولة على حساب أستراليا بثلاثية.
هدفا هولندا سجلهما الثنائي البديل ليروي فير في الدقيقة 77 وميرفيس ديباي في الدقيقة 92 ليصبح رصيد المنتخب الهولندي تسع نقاط في الصدارة بالعلامة الكاملة بينما ظل رصيد منتخب تشيلي ست نقاط علما ان المنتخبين تأهلا الى دور ال16 من الجولة الثانية.
وحقق منتخب إسبانيا فوزا شرفيا على حساب أستراليا بثلاثة أهداف دون رد عن طريق ديفيد فيا /د36/ وفرناندو توريس /د69/ وخوان ماتا /د82/ ليصبح المنتخب الإسباني ثالثا برصيد ثلاث نقاط وبقي المنتخب الأسترالي في المركز الأخير دون أي رصيد من النقاط.
في مباراة هولندا وتشيلي التي جرت في ارينا كورنثيانز تحكم المنتخب التشيلي بمجريات اللعب خلال النصف الأول من الشوط الأول وكان الفريق الأكثر خطورة بفضل ضغطه على عناصر المنتخب الهولندي وحرمانه من امتلاك الكرة ولاحت له أكثر من فرصة عن طريق فاغاس وغوتريز بينما تأثر هجوم هولندا بغياب روبين فان بيرسي في ظل عدم فاعلية ديركاوت.
وحاول المنتخب الهولندي القيام ببعض الهجمات التي كان أساسها المهارات الفردية لارين روبن وسرعته في الارتداد الهجومي حيث أرسل عرضية لدي فريج لعبها برأسه خارج المرمي في الدقيقة /35/ وأخرى أضاعها روبن في الدقيقة /40/ بعد أن تلاعب بالدفاع وسدد بجوار القائم وبعدها بدقيقتين محاولة جيرمين لينز بينما ظهر المنتخب التشيلي برأسية جو تيريز في الدقيقة /44/ لينتهي الشوط الأول بالتعادل دون أهداف.
مع بداية الشوط الثاني أشرك سامباولي بوسيغور بدلا من غوتيريز ولم تتغير الأمور بالنسبة للأداء إلى حد كبير وكان اللعب منحصرا في وسط الملعب مع ندرة في الهجمات على المرميين وظل اليكسيس سانشيز محورا للهجوم التشيلي بتحركاته التي أزعجت الدفاع الهولندي وبقي روبن مفتاحا لخطورة منتخب هولندا وشهدت الدقيقة /65/ كرة خطيرة لسانشيز تصدى لها سيليسين ورد روبن بعدها بدقيقتين وكان الحارس برافو في الموعد.
دفع مدرب هولندا لويس فان غال بميرفيس ديباي بدلا من جيمس لينز في الدقيقة /69/ ورد مدرب تشيلي خورخي سامباولي بالدفع بفالديفيا بدلا من سيلفا بعدها بدقيقة واحدة وتصدى الحارس التشيلي برافو لتصويبة قوية من ديباي ثم خرج شنايدر ليحل محله ليروي فير في الدقيقة /75/ والذي نجح في هز الشباك من أول لمسة بضربة رأس في الدقيقة /77/ بعد عرضية متقنة من يانمات تحرك سامباولي والقي باخر أوراقه بالدفع ببينيلا بدلا من فارغاس في الدقيقة /81/ سنحت بعدها فرصة لمارسيلو دياز لم تأت بجديد وشارك كونغولو في الدقيقة /89/ بدلا من ديركاوت وفي الوقت المحتسب بدل الضائع انطلق روبن بسرعة ومرر كرة عرضية لم يجد ديباي أدنى صعوبة في إيداعها الشباك ليضيف الهدف الثاني لتنتهي بعده المباراة بفوز هولندا بهدفين دون رد.
وعلى ملعب ارينا دا بايشادا حاول المنتخب الإسباني تحقيق فوز شرفي له في البطولة في اللقاء الذي جمعه بنظيره الأسترالي وأجرى مدربه ديل بوسكي تغييرات عديدة على التشكيلة بالدفع بالحارس رينا وخوان فران وراوءول البيول وكوكي وكازورلا وفيا وتوريس وبالرغم من ذلك بدأ المنتخب الأسترالي بالخطورة عن طريق هجمة لماثيو مكاي في الدقيقة الخامسة لكن الإسبان ردوا بأكثر من محاولة عن طريق فيا وألبا وتوريس.
ونجح المنتخب الإسباني في الدقيقة /36/ في التقدم بهدفه الأول عن طريق ديفيد فيا بطريقة استعراضية بكعب القدم بعد عرضية رائعة من خوان فران انتهى به شوط المباراة الأول.
في الشوط الثاني دفع بوستيكوغلو مدرب استراليا بهاللوران بدلا من تيغيرت وواصل المنتخب الإسباني سيطرته دون وجود هجمات خطرة ودفع ديل بوسكي بأول تغيير له في الدقيقة /57/ حيث دفع بخوان ماتا بدلا من ديفيد فيا وأشرك بوستيكوغلو بعدها بأربع دقائق ترويس بدلا من ارو ولعب فابريغاس بدلا من كازورلا في الدقيقة /68/.
المنتخب الإسباني نجح في إضافة الهدف الثاني له عن طريق فرناندو توريس في الدقيقة /69/ بتمريرة من انييستا دفع بعدها بوستيكوغلو ببريشيانو بدلا من رايت في الدقيقة /72/ ونجح خوان ماتا في إضافة الهدف الثالث في الدقيقة /82/ بمساعدة فابريغاس ليخرج بعدها تشابي ألونسو ويحل محله دافيد سيلفا مرت بعدها الأحداث دون تغيير في النتيجة لينتهي اللقاء بفوز إسبانيا بثلاثة نظيفة.

سانا

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-06-24 06:06:18   برات
فيفا برازيل
برازيلي للنخاع  
  2014-06-24 06:06:29   هههههههولندا
رووووووبن
فؤاد  
  2014-06-24 06:06:19   ةى
هولندا وبس
على  
  2014-06-24 06:06:16   برازيل
فيفا برازيل
فؤاد  
  2014-06-24 06:06:27   برازيل
فيفا برازيييييييل
فؤاد  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz