Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 18 تشرين ثاني 2019   الساعة 02:37:12
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/posts/2425070254194694
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الشرطة السوري يخسر أمام الزوراء العراقي وفوز كبير للفيصلي الأردني على الاتحاد السوري في كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم

دام برس- عماد درويش
ألحق فريق الزوراء العراقي الهزيمة الأولى بالشرطة السوري عندما تغلب عليه بهدفين مقابل هدف واحد اليوم الأربعاء ضمن الجولة الثانية (المرحلة الخامسة) من المجموعة الخامسة لإياب بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

المباراة التي استضافها ملعب دهوك في العراق جاءت متوسطة في مستواها الفني في الشوط الأول ومثيرة في الشوط الثاني وعرف فيها الفريق العراقي كيف يستغل الأخطاء في دفاع الشرطة وملحقاً فيه الخسارة الأولى بالمسابقة.

شوط المباراة الأول شهد إثارة في بدايته حيث تناوب الفريقان على السيطرة على وسط الملعب فاعتمد الزوراء على لعب الكرات من الأطراف لأمام مرمى الشرطة حيث تكفل بها دفاع وحارس الشرطة محمود كركر بالتصدي لها بنجاح , في المقابل اعتمد الشرطة على لعب الكرات الطويلة وتحصين مواقعه الدفاعية تاركاً مهاجمه رجا رافع في المقدمة لوحده إضافة للقيام بهجمات مرتدة لم تشكل خطورة كبيرة على مرمى الزوراء باستثناء انفراده لعدي جفال لكنه لعب الكرة بيد حارس الزوراء أحمد علي من جهته أهدر قائد الزوراء حسام محمد فرصة لا تصدق وهو في مواجهة مرمى الشرطة فلعب الكرة خارج الخشبات الثلاث, ليهدأ بعدها إيقاع المباراة ولينحصر اللعب بوسط الملعب ولينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

الشوط الثاني ارتفع فيه الأداء خاصة من قبل فريق الشرطة السوري وأمطر مرمى الزوراء بعدة كرات خطرة الأولى من ضربة حرة مباشرة نفذها من مسافة بعيدة تألق بردها حارس الزوراء العلي الذي عاد مرة ثانية وأنقذ فريقه من تسديدة قصي حبيب الخطرة وتدخل مرة ثالثة ورد إنفرادة رجا رافع , لتترسخ مقولة من لا يسجل يسجل عليه ومن هجمة مرتدة للزوراء وصلت لحيدر صباح الذي لعبها بإتقان لرأس علي قاسم فلعبها بشكل ممتاز في شباك حارس الشرطة الكركر مسجلاً الهدف الأول للزوراء في الدقيقة 58 استمر بعدها الزوراء بالهجوم فسدد صباح كرة بعيدة أبعدها حارس الشرطة الكركر لضربة ركنية حتى الدقيقة 65 ومن هجمة للزوراء قاد حسام محمد الكرة وتجاوز دفاع الشرطة وسدد كرة بعيدة استقرت في شباك الشرطة هدفاً ثانياً للزوراء, حاول الشرطة تسجيل هدف الشرف فأهدر البديل عمار زكور كرة وهو على مشارف منطقة الجزاء, ورغم سيطرة الشرطة على بقية المباراة إنما دون أي فاعلية وحاول الرافع التسجيل لكن حارس الزوراء العلي تدخل في الوقت المناسب وعلت رأسيته المرمى ومن أمامه الدفاع الذي قطع الماء والكهرباء على لاعبي الشرطة إلا أن ذلك لم يمنع الرافع من فك شيفرة الدفاع العراقي وسجل هدف الشرف في الدقيقة 85 وقبل نهاية المباراة كاد محمد عبادي أن يسجل التعادل للشرطة عندما استقبل كرة الحبيب العرضية لكن كرته القوية ارتدت من القائم الأيمن لمرمى الزوراء لتنتهي المباراة بفوز الزوراء بهدفين مقابل هدف.

ورغم خسارة الشرطة السوري فإنه بقي في صدارة المجموعة برصيد 12 نقطة في حين رفع الزوراء رصيده إلى 9 نقاط في المركز الثاني ثم الصفاء اللبناني ب6 نقاط وأخيرا التلال اليمني دون اي نقطة وهما سيلتقيان بوقت لاحق اليوم.

فوز كبير للفيصلي الأردني على الاتحاد السوري

تصدر فريق القادسية الأردني المجموعة الأولى من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بفوزه اليوم الأربعاء على مضيفه الاتحاد السوري بنتيجة كبيرة وصلت إلى أربعة أهداف مقابل هدف, وذلك ضمن الجولة الثانية (الخامسة) لإياب المجموعة الأولى من المسابقة.

المباراة التي استضافها ملعب عمان الدولي في العاصمة الأردنية (الذي تم اختياره بدلا من ملعب مدينة أربيل العراقية بناء على موافقة رسمية من نادي الاتحاد السوري الذي وافق على نقلها تحت ضغط ظروفه المالية الصعبة التي يتعرض لها) جاءت قمة في الأداء من كلا الطرفين مع أفضلية للفريق الأردني من الناحية الهجومية , ليخرج الاتحاد من المنافسة على حجز إحدى بطاقتي التأهل للدور الثاني.

الفيصلي لم يمهل ضيفه الاتحاد سوى أربع دقائق من عمر الشوط الأول حتى سجل هدفه الأول عبر رأسية متقنة لعبد الهادي المحارمة الذي استغل سوء التغطية الدفاعية للاتحاد , أحس بعدها الفريق السوري بحراجة مواقفه فسيطر على وسط الملعب وهاجم مرمى الفيصلي بغية تعديل النتيجة وعندما لم يستطع اختراق الدفاع الأردني اعتمد على التسديد من خارج منطقة الجزاء فسدد له حسام العمر وأحمد الحسن وزكريا اليوسف نجح حارس الفيصلي لؤي العمايرة بالتصدي لها بشكل رائع في المقابل حافظ الفيصلي على أداءه العالي عبر نقل الكرة بشكل متقن ما بين خطوط الفريق الثلاث وهاجم مجددا مرمى الاتحاد في محاولة لزيادة الغلة وكاد أن يحقق ذلك عندما تطاول خليل بن عيطة لكرة رأسية أبعدها مدافع الاتحاد اليوسف من على خط المرمى لكنه عاد بعد ذلك وعوض فسجل الهدف الثاني للفيصلي في الدقيقة 37 بطريقة نسخة طبق الأصل عن الهدف الأول ليهدأ بعده رتم الشوط وسط محاولات خجولة من الاتحاد لتعديل النتيجة لينتهي الشوط الأول بتقدم الفيصلي بهدفين دون رد.

الشوط الثاني لم يرتقِ فيه الأداء لمستوى الشوط الأول فانحصر اللعب فيه بوسط الملعب أغلب فتراته فالفريق السوري لم يستطع الوصول لمرمى الفيصلي إلا ما ندر لصلابة الدفاع الأردني ليسير بقية الشوط رتيباً مملاً من كلا الفريقين باستثناء فرصة واحدة لعمر الاتحاد الذي سدد جانب المرمى وأخرى لأحمد حاج محمد أبعدها حارس الفيصلي العمايرة في المقابل كاد أحمد هايل أن يزيد غلة الفيصلي لكن كرته جاورت مرمى الاتحاد لكنه عوض في الدقيقة 80 ذلك بتسجيله الهدف الثالث لفريقه من ضربة جزاء إثر عرقلة قائد الاتحاد مجد حمصي لمهاجم الفيصلي حسونة الشيخ ليعود الهايل مرة أخرى ويرفع رصيد فريقه في الدقيقة 86 حيث سجل الهدف الرابع كما ناب قائم الاتحاد عن فريقه بتسجيل الهايل للهدف الخامس وسط انهيار لدفاع الاتحاد الذي كان لا حيلة له , لكن الفريق نجح في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع (90+1) من تسجيل هدف الشرف عبر البرزيلي ايمرسون داسيلفا من ضربة جزاء لتنتهي المباراة بفوز مستحق للفيصلي وبأربعة أهداف مقابل هدف.

قاد المباراة طاقم تحكيم إيراني مؤلف من أكبر بخشي زاده للساحة وساعده رسول لوتفلي وداوود هادي والقطري محمد سالم المري حكماً رابعاً.

وبهذه النتيجة تصدر الفيصلي المجموعة برصيد 9 نقاط تلاه القادسية الكويتي برصيد 7 نقاط بعد فوزه اليوم على السويق العماني (بنفس رصيد القادسية ) بخمسة أهداف مقابل هدف وأخيرا الاتحاد برصيد 4 نقاط.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz