Logo Dampress

آخر تحديث : الخميس 28 أيار 2020   الساعة 02:22:09
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
بصرى الشام: تحفة تروي تاريخاً
دام برس : دام برس | بصرى الشام: تحفة تروي تاريخاً

دام برس:
بصرى الشام  الواقعة في جنوب الجمهورية العربية السورية في محافظة درعا "حوران" ... بالقرب من الحدود الشمالية للمملكة الأردنية الهاشمية
يحتار المرء حين يتحدث عنها من أين يبدأ
إنه السفر العظيم الذي تبتدئ صفحاته قبل أيام تحوتمس الثالث وأخناتون في القرن الرابع عشر قبل الميلاد  حيث ورد ذكرها في ألواح هؤلاء
في بصرى الشام يحكي كل موقع من مواقعها قصة حضارة أو ديانة ... لقد كانوا هنا

 
الكنعانيون ، الأكاديون ، الأمور يون  الآراميون - الأنباط - الغساسنة - الرومان - المسلمون و بقيت أوابدهم شامخة تتحدى الزمان  و كوارث الطبيعة ، بقيت صامدة شاهدة على عظمة المراحل التاريخية التي مرت على بصرى الشام  
بصرى الشام 

 

هي (( بوحورا )) أولى مدن الأنباط في القرن الثاني قبل الميلاد
وهي(( بوسترا )) الهلنستية
و هي (( نيو تراجانا بوسترا )) عاصمة الولاية العربية أيام ( تراجان ) الملك حوالي 106 قبل الميلاد  
و هي مركز رئيس الأساقفة البيزنطيين
و هي مدينة الراهب بحيرا
وهي مدينة الامبراطور فيليب الأول
و هي مدينة ابن كثير العالم الجليل


تأتي إلى بصرى الشام  فتدهشك عظمة أوابدها  و تقف بإعجاب شديد أمام المعاني السامية التي تشي بها إليك هذه الأوابد  
من النادر أن نلحظ في المواقع الأثرية في العالم احترام كل حضارة لآثار الحضارة التي سبقتها كما هو عليه الحال في بصرى الشام
فأنت ترى  حين تزور المدرج - الأبراج الأيوبية تحتضنه - وهو الذي بني في عهد الرومان قبل حوالي ألفي عام - في قوة و حنان ، وهي لما تزل تحافظ عليه و تحميه من عوادي الزمان
كاتدرائية بصرى و دير الراهب بحيرا وبمجرد أن تنقل بصرك غير بعيد عنهما ترى جامع مبرك الناقة  و الجامع العمري  و جامع فاطمة
والتمتع الرائع  هذا العناق و هذه الحالة السورية الفريدة من الانسجام و التلاحم بين الديانتين


ان العلاقة بين هذه الآثار في مدينة بصرى الشام بين الديانتين هي علاقة تبشيرية حيث بشر الراهب بحيرا من ديره بنبوة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم الذي زار مدينة بصرى الشام وبني في مكان اقامته بالقرب من دير الراهب بحيرا جامع مبرك الناقة

وهذا معناه ان في مدينة بصرى الشام علاقة وطيدة بين الديانتين الاسلامية والمسيحية  يسعى مسيحيو العالم ومسلموه لرؤية ولادة هذه العلاقة زمانياً ومكانياً
وهذا ما سوف يجعل المدينة محط انظار الجميع اذا ما تم الاهتمام بهذه الاثار وترويجها سياحيا وثقافيا،
ونحن نرى من خلال حركة السياح الذين يؤمون بصرى الشام اهتمامهم بالأثار الاسلامية¬ المسيحية المتجاورة ‏
فالسائح الذي يزور دير الراهب بحيرا والكاتدرائية يطلب من السائحين  زيارة جامع مبرك الناقة والجامع العمري

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-07-03 05:07:52   بصرى والتاريخ
يجب نحن كسوريين ان نفتخر بهذا التراث الذي يبهر العالم بصرى فعلا ارض التاريخ
hemo  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz