Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 01 حزيران 2020   الساعة 01:38:30
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
وزير السياحة لوكالة الأنباء الصينية : ما تعرضت له مدينة حلب القديمة من المجموعات الإرهابية انتقام شكل جرحاً لكل السوريين ووصمة عار على جبين الإنسانية
دام برس : دام برس | وزير  السياحة لوكالة الأنباء الصينية  : ما تعرضت له مدينة حلب القديمة من المجموعات الإرهابية انتقام شكل جرحاً لكل السوريين ووصمة عار على جبين الإنسانية

دام برس:

أكد المهندس بشر رياض يازجي أن ما تعرضت له سورية بشكل عام وحلب بشكل خاص خلال الفترة الماضية لتدمير ممنهج استهدف البشر والحجر  ، وتخريب لمدينة حلب القديمة هو انتقام  شكل جرحاً لكل السوريين ووصمة عار على جبين الإنسانية لكل من قدم الدعم للإرهابيين الذين استهدفوا الجامع الأموي وأسواق حلب القديمة والمنشات السياحية والأثرية الموجودة في محيط قلعة حلب  .
وأضاف وزير السياحة في حديث لوكالة الأنباء الصينية : ما شهدناه خلال الفترة الماضية كان انتقام من مدينة حلب ومن مواقفها المبدئية في الوقوف إلى جانب وحدة سورية وقيادتها وجيشها، حيث تعرضت بعض المناطق التي تم استهدافها من قبل المجموعات الإرهابية المسلحة في حلب لضرر كبير استهدف المباني الأثرية والسياحية  فبدأ الانتقام الممنهج من تدمير البنى التحتية الموجودة في حلب من خلال تفجير بعض المباني بطريقة قذرة جداً عن طريق حفر الأنفاق التي استهدفت أقدم المباني الموجودة فيها ومنها مباني تعود إلى 100 أو 200 عام وأخرها المساجد التي تعود إلى أكثر من 400 و500 سنة .
ولفت السيد الوزير إلى أن التخريب الذي تعرض له مبنى السراي هذا الصرح الذي يعود لأكثر من 100 سنة من خلال استهدافه بطريقة تضع العالم أجمع أمام مسؤولية وخاصة مؤسسات الحفاظ على التراث العالمي كاليوسنكو والإيكروم وصندوق الأوابد التاريخية وغيرها .
وحذر السيد الوزير من التحضير لجريمة العصر من خلال محاولات حفر الأنفاق  لاستهداف قلعة حلب التي تجمع العالم كله في حضارة تعود إلى 4500 سنة سابقة ، منوهاً بأن الفكر المتطرف الذي دمر وهدم تماثيل في أفغانستان  يسعى لتكرار فعلته في قلعة حلب من خلال استهداف هذا الصرح الحضاري ..  لذلك على العالم أجمع أن يقوم بمسؤوليته ليس فقط بالأقوال إنما بالأفعال لتجنيب القلعة المصير المخطط لها .
وبين وزير السياحة أنه تم توجيه العديد من الرسائل للمنظمات التي تعنى بالأوابد التاريخية والأثرية وللمنظمات الأخرى عن طريق وزارة الخارجية ليقف العالم أجمع ضد الإرهاب واستهدافه لمدينة حلب القديمة التي تعتبر تاريخ للإنسانية جمعاء ومن أقدم المدن المأهولة في التاريخ .
وختم السيد الوزير حديثه :  نستطيع القول أنه يمكن تعويض بعض المباني التي هدمت لان الإنسان السوري قادر على البناء وبشكل أفضل ولكن المباني الأثرية وخاصة قلعة حلب لا يمكن تعويضها حيث لا يمكن لعقارب الساعة أن تعود إلى الوراء لأن من يقوم بالتدمير هم أشخاص لا يملكون القدرات العقلية لتصور ماذا يفعلون من خلال استهدافهم لمثل هذه الصروح الحضارية والأثرية .
 

الوسوم (Tags)

وزير   ,   الصين   ,   السياحة   ,  

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz