Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 25 آذار 2019   الساعة 21:54:57
وزير الخارجية التركي: ترامب تجاهل مجدداً مبادئ القانون الدولي بتوقيعه المرسوم حول الجولان  Dampress  دمشق: تحرير الجولان بكافة الوسائل المتاحة وعودته إلى الوطن حق غير قابل للتصرف  Dampress  الخارجية السورية: قرار ترامب حول الجولان انتهاك للقانون الدولي واعتداء صارخ على سيادة سورية  Dampress  الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوقع في البيت الأبيض على مرسوم ينص على اعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتل  Dampress 
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الجيش يكثف من استهدافه لـ داعش بريف حمص الشرقي
دام برس : دام برس | الجيش يكثف من استهدافه لـ داعش بريف حمص الشرقي

دام برس :
كثف الجيش العربي السوري من استهدافه لتنظيم داعش الإرهابي في بادية السخنة بالريف الشرقي لحمص، بالقرب من الحدود الإدارية مع دير الزور، والواقعة على مقربة من قاعدة التنف التي تحتلها أميركا، وأوقع إصابات مباشرة في صفوفه.
وذكر مصدر عسكري في حمص لـ«الوطن»، أن وحدة من الجيش استهدفت ظهر أمس بنيران أسلحتها الصاروخية تحركاً لتنظيم داعش على اتجاه محيط سد عويرض بالبادية الشرقية وأوقعت عدداً من الإصابات في صفوف التنظيم، في حين استهدفت قوة عسكرية أخرى تابعة للجيش بعدة رمايات مدفعية ثقيلة فلول التنظيم على اتجاه جبل الغراب وإلى الجنوب الشرقي من بلدة السخنة على مقربة من الحدود الإدارية المشتركة مع ريف محافظة دير الزور في أقصى ريف حمص الشرقي ما أسفر عن إيقاع إصابات مباشرة في صفوف التنظيم.
وفي جانب آخر، وحسبما أفاد المصدر لـ«الوطن»، فقد أصيب شاب في عمر الرابعة عشةر بجروح بليغة إثر انفجار لغم من مخلفات المجموعات المسلحة في الأراضي الزراعية المحيطة بقرية سليم في ريف حمص الشمالي الشرقي، لافتاً إلى أن وحدات الهندسة في الجيش تواصل عمليات التمشيط والتفتيش عن مخلفات التنظيمات الإرهابية في مختلف المناطق والمحاور في الريف الشمالي، لافتاً إلى أنها فككت مؤخراً عدداً من العبوات الناسفة المختلفة الأوزان والأحجام والأشكال.
يذكر أنه لليوم الثاني على التوالي تتواصل المعارك بين الجيش وداعش في البادية الشرقية لريف حمص، وذلك بعد أن تم تطهير بادية دمشق الجنوبية الشرقية المحاذية لبادية السويداء من التنظيم.
وفي الخامس من كانون الأول الجاري، جرت اشتباكات عنيفة واستهدافات في البادية السورية، بين قوات الجيش ومسلحي داعش، وذلك في محاور بالقرب من منطقة التنف، وأسفرت عن مقتل أكثر من 16 مسلحاً من التنظيم، في حين لا يزال عدد القتلى مرشحاً للارتفاع لوجود جرحى بحالات خطرة في صفوفه.
وفي بداية الشهر الجاري، أكد مصدر عسكري في تصريح نقلته وكالة «سانا» للأنباء أن قوات «التحالف الدولي» نفذت اعتداء بالصواريخ على مواقع للجيش في جبل الغراب جنوب السخنة، وأن الأضرار اقتصرت على المادّيات.
وقال «المرصد» حينها: إن قوات «التحالف» المتمركزة في قاعدة التنف على الحدود الأردنية العراقية أطلقت «أكثر من 14 صاروخاً» على رتل لقوات الجيش أثناء مروره في البادية في أقصى ريف حمص الشرقي.
وسبق أن قامت القوات الأميركية المحتلة الموجودة بشكل غير شرعي في التنف بعملية واسعة في منطقة الركبان على الحدود الأردنية العراقية التي تضم مخيماً للنازحين، لتجنيد إرهابيين بهدف استخدامهم في سورية، وعمدت إلى تخصيص مرتبات شهرية لهم وتكفلت بتدريبهم.
إلى ذلك، ذكر مسؤول محلي في مخيم الركبان للنازحين السوريين على الحدود السورية – الأردنية (240 كم جنوب شرق مدينة حمص)، أن الحكومة الأردنية لا تزال تقطع المياه عن المخيم لليوم الرابع على التوالي.
وأضاف عضو في «الشؤون المدنية» في المخيم يلقب «أبو محمد»، وفق وكالات معارضة: إن الحكومة الأردنية أوقفت ضخ المياه إلى المخيم منذ أربعة أيام بسبب عمليات إصلاح في خطوط التمديد، من دون تحديد مدة لإنجاز العمل.
ولفت «أبو محمد» إلى أن النازحين في المخيم يلجؤون لمياه المستنقعات الموحلة لقضاء حاجاتهم، مشيراً إلى أن المياه كانت تضخ إلى المخيم بشكل يومي.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz