Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 14 كانون أول 2018   الساعة 08:32:57
قائد قوات "سوريا الديمقراطية": سنرد بقوة على أي هجوم تركي في شمال شرق سورية  Dampress  15 ألف عنصر في المعارضة السورية المسلحة يشاركون بهجوم تركي ضد الأكراد في سورية  Dampress  الأمن الإسرائيلي يعتقل 20 شخصاً من سكان القدس الشرقية لمشاركتهم في حفل زفاف رفعت خلاله رايات حركة حماس  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
دام برس : http://www.
عالم فضاء مصري : الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام Dampress الإرهابيون متخوفون من عملية ضدهم في إدلب Dampress كيف أسقط درع المقاومة درعي الفرات والشمال .. بقلم مي حميدوش Dampress مجلس الشيوخ الأميركي يوصي بوقف الدعم في حرب التحالف السعودي Dampress برعاية وزارة السياحة واحتفالاً بعيد الميلاد المجيد .. حفل جماهيري وفني مميز Dampress بدء امتحانات الدورة الفصلية الأولى في المدارس الثانوية المهنية الفندقية Dampress إعادة صرف تعويض المناطق النائية وشبه النائية لمستحقيه من العاملين بوظائف تعليمية Dampress الرئيس الأسد يكشف لنائب رئيس الوزراء الروسي تكلفة إعادة بناء اقتصاد سورية Dampress مصرع جنديين إسرائيليين وإصابة آخرين بإطلاق نار في رام الله Dampress بمشاركة سورية .. مؤتمر حول التغيرات المناخية في بولندا Dampress نبوءة لرئيس سابق للموساد قد تتحقق Dampress بريطاني ينتحر أثناء الدردشة على موقع الـبال توك في بثٍّ مباشر Dampress بسبب خلافات زوجية .. عامل يقتل زوجته ويفشل في الانتحار Dampress وزارة السياحة والأمانة السورية للتنمية تضيآن شجرة الميلا في الداما روز Dampress وزارة النفط ترفع مخصصات الغاز المنزلي إلى 50% من الاحتياج اليومي Dampress اللجنة السورية الروسية للتعاون التجاري والاقتصادي تناقش نتائج اجتماعات اللجان الفنية والتقنية Dampress 
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الإرهابيون يشنون هجومهم الأخير في ريف حماة
دام برس : دام برس | الإرهابيون يشنون هجومهم الأخير في ريف حماة

دام برس:
شنَّ عدد من الفصائل المسلحة هجوما في ريف حماه يمكن وصفه بهجوم "النفس الأخير" قبل الاختناق الكامل، وأعلنت فصائل "جيش العزة"، "جيش الملاحم" الذي يضم كل عناصر "جند الأقصى" سابقا الذي كان مبايعا لـ"تنظيم داعش"، "الحزب الإسلامي التركستاني"، "جيش إدلب الحرب"، "جيش النصر"، "جيش الشعب" و"فيلق الشام"، عن بدء هجوم كبير في ريف حماه الشمالي والغربي أطلقت عليها اسم (الغضب للغوطة).
مصادر مقربة من المعارضة السورية قالت في حديث لـ"موقع العهد الاخباري" أن "الهجوم الحالي أتى غداة زيارة قام بها وفد عسكري تركي إلى المواقع التي يسيطر عليها المسلحون في ريف حماه الغربي الواقعة في مواجهة مواقع الجيش السوري".
وأوضحت المصادر أن "المعلومات التي حصلت عليها الفصائل المسلحة في تلك المنطقة تفيد بذهاب غالبية قوات الجيش السوري التي كانت مرابطة في المنطقة الى جبهات الغوطة الشرقية لدمشق"، وأشارت المصادر إلى "هذا الأمر الذي شكل الدافع الأول لشن الهجوم والذي بدت عليه علامات الفوضى وعدم التنظيم، فضلا عن كونه غير مدروس وقد ظهر هذا الأمر في خط الهجوم الذي اعتمد فيه المهاجمون تكتيكا إلتفافياً على مواقع الجيش السوري في منطقة المغيرة الحصينة وذلك عبر التوغل في منطقة كرناز والحماميات الواسعة والمكشوفة للطيران والسهلة الإستهداف بالقصف المدفعي وهذا ما جعل الهجوم بحكم الفاشل منذ الساعات الأولى لبدئه، بعدما تعثر المهاجمون في كرناز وتوقف زخم الهجوم في الحي الشرقي من البلدة".

وقالت المصادر أن "هيئة تحرير الشام وحركة أحرار الشام، وهما أكبر وأقوى فصيلين في المنطقة لم يشاركا في الهجوم وبالتالي تحوّل الهجوم الى عمل عسكري محدود الإمكانيات والتأثير وبالتالي كان محكومًا بالتوقف والانتهاء خلال أيام عديدة"، وأشارت المصادر الى أن "حركة احرار الشام بقيت في مواقعها عند قلعة المضيق غير البعيدة عن محاور الهجوم وهي تقع غرب محور كرناز دون أي تحرك عسكري".
واشارت المصادر الى "عملية استدراج قامت بها وحدات الجيش السوري للقوات المهاجمة الى داخل بلدة كرناز وفي محيط تل حماميات حيث الأرض مكشوفة كليا للقصف الجوي، وكل ما فعله مسلحو المعارضة انهم خرجوا من تحصيناتهم و"مناطق رباطهم" إلى أرض مكشوفة جعلتهم فريسة القصف الجوي والمدفعي الكثيف ما اضطرهم مع ساعات المساء الأولى إلى الإنسحاب من المناطق القليلة التي سيطروا عليها بعد ظهر يوم الأربعاء وهي الحي الشرقي من كرناز وقرية حميمات ومحيط تل حميمات الذي فرضوا عليه حصارًا لمدة ساعتين".
وقالت المصادر أن "الهجوم على تل حميمات المرتفع في ظل غياب التغطية الجوية مغامرة وانتحار بالمعنى العسكري وبالتالي من المرجح أن يكون قرار الهجوم من هذا المحور قد اتخذته تركيا وضغطت على الفصائل لتنفيذه، لأن جميع الهجمات التي تمت خلال السنوات الماضية كانت تتم عبر محور المغيرة الى الغرب من حميمات وذلك يعود الى المساحات الكبيرة المكشوفة في جبهة حميمات وإلى وجود تل حميمات المرتفع والكاشف لكل ما حوله".
وتكشف المصادر نفسها أن "ما حصل هو هجوم هواة وغير محترفين، فلم يكن هناك تنسيق كاف بين الفصائل المهاجمة في القصف التمهيدي ولم يكن هناك غرفة عمليات موحدة تنسق مراحل الهجوم وكان كل فصيل يدير مجموعاته على الأرض كيفما استطاع، وبالتالي فشل "هجوم الغضب للغوطة" ومنيت الفصائل بانتكاسة عسكرية ومعنوية كبيرة سوف تظهر ارتداداتها على أرض الواقع ومناطق السيطرة خلال الأسابيع القليلة القادمة".
العهد

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2018
Powered by Ten-neT.biz