Logo Dampress

آخر تحديث : الخميس 30 آذار 2017   الساعة 22:34:19
السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة : أولويتنا في سورية لم تعد رحيل الرئيس الأسد عن الحكم  Dampress  وسائل إعلام بلجيكية : إصابة 3 أشخاص بعملية طعن وقعت أمام مبنى السفارة التركية في العاصمة بروكسل والجرحى أكراد هاجمهم أنصار حزب العدالة والتنمية بقيادة أردوغان  Dampress  أمام السيد الرئيس بشار الأسد .. الشعار وسفاف والخليل يؤدون اليمين الدستورية وزراء للعدل والتنمية الادارية والاقتصاد  Dampress  وزير خارجية أميركا تيلرسون: مصير الرئيس بشار الأسد يحدده الشعب السوري  Dampress  الصين تبدأ مطلع الشهر المقبل حملة ضد التطرف الديني في منطقة شينجيانغ الواقعة في أقصى غرب البلاد عبر سلسلة من الإجراءات من بينها حظر اللحى وارتداء النقاب في الأماكن العامة  Dampress 
دام برس : http://shamrose.net/
لاصحة لرفع أجور خدمات الحلاقة الرجالية والنسائية Dampress واشنطن تواصل استهداف سد الفرات بحجة داعش Dampress أمام الرئيس الأسد .. وزراء للعدل والتنمية الادارية والاقتصاد يؤدون اليمين الدستورية Dampress تعليمات القيد والقبول في صفوف مدارس التعليم الأساسي Dampress الصين تحظر اللحى والنقاب Dampress هذا ما تحمله الأيام القادمة من متغيرات ميدانية Dampress تعديل الرسم القنصلي لمنح وتجديد الجوازات ووثائق السفر للمواطنين خارج سورية Dampress المستشارية الثقافية للجمهورية الإسلامية الإيرانية تكرم وزير الثقافة السوري Dampress تشيلسي يفقد الأمال في صفقة ڤيراتي بسبب برشلونة Dampress مؤسسة القدس الدولية تصدر خلاصات حال القدس 2016 Dampress بالفيديو .. الدكتور خليل الحريري أمين عام المتحف الوطني في زيارة خاصة لمؤسسة دام برس الإعلامية Dampress عيد ميلاد راموس الـ 31 .. إنجازات وأرقام Dampress مخترع أنظمة التحكم بالإضاءة يحقق 125 مليون دولار بعمر الـ 21 Dampress دي ميستورا يجيب عن أسئلة الجعفري حول الحكومة الانتقالية Dampress ضبط كميات كبيرة من المواد الغذائية الفاسدة وغير معروفة المصدر Dampress 
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
هل يسقط أكبر معقل ‘‘للنصرة‘‘ جنوب غربي دمشق ؟
دام برس : دام برس | هل يسقط أكبر معقل ‘‘للنصرة‘‘ جنوب غربي دمشق ؟

دام برس :

بعد أسابيع من المفاوضات, ورغم كل التجاذبات التي تعرّض لها مسلّحو الريف الجنوبي الغربي لدمشق, تم التوصّل إلى اتفاق تسوية في قرى بيت تيما وكفرحور وبيت سابر, استكمالاً لاتفاق خان الشيح الذي نُفّذ في 28 نوفمبر الماضي , وبموجبه خرج يوم أمس 139 مسلحاً مع عائلاتهم من قرى بيت تيما وبيت سابر وكفر حور الواقعة أقصى ريف دمشق باتجاه إدلب
ما أهمية التسوية في قرى بيت تيما وكفرحور وبيت سابر ؟

سيطرة الجيش السوري على داريا والمعضمية وخان الشيح تباعاً, بالإضافة للتسويات التي تلتها في بلدات الدرخبية وزاكية وكناكر, مكّنته من إحكام السيطرة على مسافات طويلة من مدخل العاصمة الجنوبي الغربي الرئيسي, وصولاً إلى أتوستراد السلام الذي يربط دمشق بالقنيطرة , وباتفاق التسوية الذي تمّ يوم أمس يكون الجيش قد وسّع سيطرته على اتوتستراد السلام , حيث ارتبطت أهمية قرى بيت تيما وكفرحور, على مدى السنوات الخمس الماضية بإشرافها على الأتوستراد الاستراتيجي الذي شكّل دائماً منطلقاً لمحاولات هجوم الفصائل المسلحة في الجبهة الجنوبية لاحتلال العاصمة , وبهذا يسقط خطر هذه الجبهة عن دمشق.

إضافة لذلك كانت هذه القرى بمثابة طريق إمداد لمسلحي جبهة النصرة في بيت جن, من خلال الخروقات وعمليات التهريب التي كانت تشهدها الأراضي الزراعية التي تصل بيت تيما بمنطقة "الحلّالة" في قطنا, والتي شكلت منذ بداية الحرب بؤرة للخلايا النائمة في المنطقة .

ومع خروج هذه القرى من حسابات المعارك يضيّق الجيش السوري الحصار على منطقة "بيت جن" ومزرعتها _ثاني أكبر تجمّع للمسلحين في ريف دمشق بعد دوما_ والذي أعطي مسلّحيها أكثر من مهلة خلال الأيام الماضية للردّ على التسوية, فكان موقفهم الأخير يوم أمس هو الرفض المطلق للدخول بالتسوية وللخروج إلى إدلب, فاختاروا مواصلة قتال الجيش , وكانت الفصائل المسلحة فيما يسمى "تجمّع الحرمون_ تجمّع بيت جن" قد وقعت في 28 كانون أول /ديسمبر الماضي على بيان ينصّ على تشكيل "قيادة عسكرية موحدة"، تنبثق عنها لجنة مفاوضات واحدة، للحيلولة دون ما أسمته "مشاريع التهجير الجماعي التي ينتهجها النظام في دمشق".
كما حذّرت من أن تلقى بلدات وادي بردى مصير المدن والبلدات السابقة، وأعلنت أنها " ستشعل جبهاتها مؤازرة" لباقي المناطق.

على الرغم من أن التسويات التي تمّت يوم أمس جعلت القرى المجاورة لها على سفوح جبل الشيخ تتنفّس الصعداء , إذ كانت تتعرّض بشكل متكرر لاعتداءات من الفصائل المسلحة هناك, سواء من خلال استهداف منازل المدنيين فيها بقذائف الهاون والتي راح ضحيتها عشرات الضحايا بين قتيل وجريح, أو عبر محاولات الهجوم المتكررة على قرى " قلعة جندل _بقعسم" خصوصاً , إلا أنه اليوم ومع تزمّت الفصائل المسلحة في بيت جن وتمسّكها بخيار القتال, قد تشهد هذه الجبهة توتّراً ومحاولة تصعيد محتملة في الأيام القادمة, ولا سيما من جهة قريتي "عرنة ودربل" كمحاولة أخيرة لمسلحي بيت جن لإطالة زمن المعركة قبل اضطرارهم للخضوع للأمر الواقع والقبول بالتسوية كسابقاتها من المناطق.

فهل سنرى الباصات الخضر قريباً في بيت جن أم أن الطريق إلى هناك ما زالت وعرة ؟

آسيا نيوز

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.talasgroup.com/
دام برس : http://www.dampress.net/photo/vir/15857779_613215482197990_970135161_o.jpg
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2017
Powered by Ten-neT.biz