Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 30 آذار 2020   الساعة 01:12:04
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الإحصاء ودوره في خدمة الاقتصاد... على طاولة غرفة تجارة دمشق.
دام برس : دام برس | الإحصاء ودوره في خدمة الاقتصاد... على طاولة غرفة تجارة دمشق.

دام برس-هاني حيدر:
أهمية الرقم الإحصائي للعمل الاقتصادي ومدى صحة الأرقام الإحصائية وأساليب وطرق استخدام الأرقام الإحصائية بالأسلوب الأمثل لزيادة الوعي الاقتصادي وفائدته للتجار وانعكاسه على نجاح تجارتهم وأعمالهم، كل هذه النقاط وغيرها كانت محور اللقاء الذي نظمته غرفة تجارة دمشق ضمن نشاط (ندوة الأربعاء التجارية – لقاء مع مسؤول) بالتعاون مع المكتب المركزي للإحصاء تحت عنوان "الإحصاء في خدمة الاقتصاد" وتحدث في هذه الندوة كل من : د. إحسان عامر مدير المكتب المركزي للإحصاء، بشار القاسم مدير إحصاءات التجارة والأسعار، محمد شحيبر مدير الإحصاءات الاقتصادية وتم خلال الندوة الإجابة عن استفسارات ومداخلات الحضور.
وفي تصريح صحفي للدكتور إحسان عامر مدير عام المكتب المركزي للإحصاء قال فيه:" الرقم الإحصائي هام للعمل الإقتصادي وكافة الأعمال الأخرى، لأن الرقم الإحصائي يخدم في العملية الإقتصادية والعملية التخطيطية والتنبوءات المستقبلية للإقتصاد الوطني، فلا يمكن معرفة الواقع الإقتصادي للدولة حسب القطاعات الإقتصادية المختلفة إلا بواسطة الرقم الإحصائي، لذلك يعتبر الرقم الإحصائي هو أساس العملية الإقتصادية، مضيفاً أن الجدلية حول الرقم الإحصائي قائمة بشكل دائم ونحن مؤسسة نعمل وفق أسس علمية وعالمية والرقم الصادر عنا هو رقم أكيد".

وتابع عامر " تحدثنا في الندوة عن عمل المكتب المركزي للإحصاء وماهي الأعمال التي يقوم بها والمسوح التي ينفذها والبيانات التي يصدرها".
وأكد الدكتور عامر "قمنا بأكثر من 60 مسح خلال الأزمة ويوجد مسوح دورية بشكل دائم سنوياً نجريها مثل المسح الصناعي والتجاري ومسح الفنادق والمسوح المتعلقة بالزراعة ويوجد مسوح تعتبر مسوح نوعية كان أهمها مسح عدد السكان الجغرافي، بالتعدادات السابقة حيث كان عدد المساكن يفوق عدد الأسر السورية ".
ونوه عامر إلى أن الحرب التي شنت على الجمهورية العربية السورية أثرت على العمل الإحصائي بشكل كبير وكان هناك نقص شمول جغرافي بالعمل لدينا وبنفس الوقت كان هناك مشكلة في العمل الإحصائي لأن العمل الإحصائي يحتاج لأن نزور المناطق وكان هناك بعض المناطق التي لا نستطيع الوصول إليها وكل أرقام مكتبنا تذهب للحكومة".
بدوره منار الجلاد عضو غرفة تجارة دمشق أوضح أن  الرقم الإحصائي مفيد وضروري وأساسي في أي عملية تنموية أو عملية استثماري وتأسيس عمل جديد، والرقم الإحصائي هو الضوء الذي يسترشد به صانع القرار الإقتصادي على المستوى الحكومي حتى اتخاذ القرارات اللازمة حسب المعطيات الإحصائية واتخاذ ما يلزم عندما يكون هناك أي مشكلة بالأرقام الإحصائية لمعالجة الوضع الإقتصادي، وكذلك بالنسبة للقطاع الخاص فإن أي شخص يريد أن يقوم بمشروع صناعي أو تجاري يكون الرقم الإحصائي هو عبارة عن الدليل الذي يبني عليه مشروعه.


وتابع الجلاد " نتأمل أن تكون الأرقام الإحصائية التي كانت خلال 7 سنوات الحرب أن يتم إصدارها كما وعد المكتب الإحصائي، ونحن نشجع الإخوة التجار على الإدلاء بالمعلومات الصحيحة عندما يطلب منهم الأرقام الإحصائية".
وأكد السيد منار أن" العملية الإحصائية هي أكبر بكثير من ما نحن نتوقع وهي ضرورية جداً لعملية التنمية بشكل عام في بلدنا، ويجب أن تكون هذه العملية صحيحة، ولكن في نفس الوقت نلاحظ أن هناك خوف لدى البعض من إدلاء الأرقام الصحيحة ونحن نقوم على توعية الإخوة التجار أن يقوموا بإعطاء الأرقام الصحيحة لمكتب الإحصاء"، متأملاً  أن يكون هناك تطمينات من الجانب الأخر بأن لا يكون هناك تسريبات للمنافسيين أو يكون هناك إظهار للأرقام التي تتعلق بالتاجر أو الصناعي وأن تكون سرية وأن يصبح هناك قانون لتبقى هذه الأرقام سرية لأن دائماً المعلومة الصحيحة تؤكد لرقم إحصائي صحيح والرقم الإحصائي الصحيح يساعد في العملية التنموية سواءً في القطاع الخاص أو العام.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz