Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 18 شباط 2020   الساعة 15:06:50
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/posts/2425070254194694
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
مجابهة الازمة الاقتصادية....مسؤولية الجميع

دام برس
لا شك ان اهم ما يعاني منه الشعب السوري بعد الوضع الامني هو الوضع الاقتصادي
ان الاستسلام امام الازمة الاقتصادية سوف تجعل الوضع المعيشي يتازم يوماً بعد يوم
وهذا الامر لا يمكن تجاهله وهو بالحقيقة مسؤولية مشتركة سوف احاول القاء الضؤ عليها
1- المواطن هو اساس الحل وعليه تقع المسؤولية الكبرى عن طريق الاقلال من الاعتماد
على المنتجات المستوردة وتفضيل المنتج الوطني عن المسنورد
2- المصنع عليه مسؤولية تأمين منتج صالح للاستخدام قادر على تلبية احتياجات المواطن
3- المزارع عليه العمل على تأمين ما يلزم من المنتجات الزراعية
4- مربي الحيوانات عليهم العمل على تأمين المنتج الحيواني من بيض الى لحم الى..الخ
5- الدولة عليها القيام بواجباتها عن طريق اصدار القوانين اللازمة والعادلة التي تلبي احتياجات
المواطن والصناعي والمزارع ومربي الحيوانات وحتى التاجر وعليها ابتكار طرق لدعم الاقتصاد
الوطني ولتخفيض سعر صرف الدولار وغيرها من الاجراءات التي يمكن ان تساعد على تخفيف
اثار هذه الازمة
اخيراً ان اي جهد لا يمكن ان يعطي نتيجة اذا لم تتضافر الجهود جميعها
بلاد كثيرة تعرضت لكوارث طبيعية كانت خسائرها كبيرة مثل اليابان..واستطاعت تلك الدول
مواجهة التحدي والخروج من الازمة باقل الخسائر
هي وقفة مع الذات ..وقفة وطنية ..
الكثير من الشهداءقدم دمه فداء لسوريا ترى هل نبخل على سوريا وقفة مع الذات
عشتم وعاشت سوريا

 

 

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   الله يحمل مع المواطن
من جهة الامتناع عن الحاجات المستوردة (ليش متى كان المواطن السوري يشتري أشياء مستوردة حتى بعز أيام الرخاء.........!!!!!ومن جهة تأمين الحاجيات الصناعية والزراعية ( دائما بس تتوفر البيض واللحمة الدولة المصونة بتفتح باب التصدير على أوسع أبوابه وفي كل الاتجاهات مما يؤدي الى غلاء المنتج المحلي الضعف أو أكثر وراتب المواطن (اذا كان له راتب ) مكانك راوح , ومن جهة الرقابة من قبل الدولة على أسعار المنتجات فهي معدومة ....بالمختصر المفيد المواطن هو
......  
  0000-00-00 00:00:00   الله يحمل مع المواطن
من جهة الامتناع عن الحاجات المستوردة (ليش متى كان المواطن السوري يشتري أشياء مستوردة حتى بعز أيام الرخاء.........!!!!!ومن جهة تأمين الحاجيات الصناعية والزراعية ( دائما بس تتوفر البيض واللحمة الدولة المصونة بتفتح باب التصدير على أوسع أبوابه وفي كل الاتجاهات مما يؤدي الى غلاء المنتج المحلي الضعف أو أكثر وراتب المواطن (اذا كان له راتب ) مكانك راوح , ومن جهة الرقابة من قبل الدولة على أسعار المنتجات فهي معدومة ....بالمختصر المفيد المواطن هو آكلها من جميع النواحي
ناهد  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz