Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 21 تموز 2018   الساعة 08:23:46
أكثر من 18 قتيلاً من الجماعات المسلّحة بالألغام التي زرعها مقاتلو كفريا والفوعة في محيطهما  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
دام برس : http://www.shufimafi.com/
معركة الجنوب وساعات الحسم الأخيرة .. بقلم مي حميدوش Dampress ما هي شكوى إيران ضد أميركا ؟ Dampress برشلونة يتقدم بعرض ثالث لضم نجم تشيلسي Dampress مسلحو إدلب يحاولون اقتحام ريف حمص Dampress الرئيس الأسد والسيدة أسماء في زيارة لـ أبناء وبنات الشهداء والجرحى في مصياف Dampress الحرس الثوري الإيراني يخوض بطولة العالم للألعاب العسكرية في روسيا Dampress نجم الموت .. بالقرب من المنظومة الشمسية Dampress زجاج جديد يجعل الهواتف أكثر متانة Dampress الأطباء يحذرون من سوبر بكتيريا تسبب العقم Dampress أهم النقاط التي ستستند إليها موسكو عند التطبيع مع واشنطن Dampress الجيش السوري يوشك على تحرير القنيطرة من فلول المسلحين Dampress حزب الله يحتفي بتحرير 6 من مقاتليه من بلدتي الفوعة وكفريا دون علم المسلحين بهم Dampress مؤسسة الفينيق السوري تكرم عدداً من الأطفال الموهوبون المشاركين ببرنامج زفويز كيدز Dampress وزير التعليم العالي يبحث مع مدير مكتب اليونسكو الإقليمي آفاق التعاون Dampress أطفال سورية .. إبداع .. فن .. تميز محلياً وعالمياً Dampress لبنان يسعى للوصول إلى أسواق المنطقة عبر البوابة السورية Dampress 
دام برس : http://www.
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
السيد نصرالله للإسرائيليين : ما نخفيه يغيّر مسار أي حرب
دام برس : دام برس | السيد نصرالله للإسرائيليين : ما نخفيه يغيّر مسار أي حرب

دام برس :

اعتبر الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أنّ التهديد والوعيد من قبل العدو ضد لبنان هو في دائرة الحرب النفسية، والمطلوب من المقاومة أن تبني على أسوأ الاحتمالات، وأن تبقى متيقظة ويدها على الزناد، مشيرا إلى أنّ المقاومة في لبنان لم تعد تقف وتدافع في أرضها فقط، متوعدا العدو بمفاجآت تخفيها المقاومة وتغير مسار أي حرب، كما دعا العدو إلى تفكيك مفاعل ديمونا النووي وليس فقط خزان الأمونيا.
 

وأشار نصر الله في خطابه "في ذكرى القادة الشهداء" إلى أنّه قد نشر الكثير من التهويل عن حرب لبنان الثالثة من مقالات وخطب، هذا التهويل ليس بالجديد لكن يبدو أنّ هناك هدفا إسرائيليا بالضغط الدائم على الشعب في لبنان، وبيئة المقاومة، وإبقائنا في صورة أنّ إسرائيل ستبدأ الحرب، وبعد مجيء ترامب عادت هذه التحليلات لتكثر.
 

وأضاف، "أدعو الشعب اللبناني وكل المتواجدين في لبنان أن يقاربوا هذا الأمر من زاوية أنّ هذا الأمر نسمعه منذ 2007 ومرّ 11 عاما من الأمن والسلام ولبنان آمن".
 

كما أشار إلى أنّ أولويات الإدارة الأمريكية الجديدة في المنطقة غير مفهومة حتى الآن، مضيفا أنّه "حتى لو كان التحليل الذي يقول أنّ ترامب سيأذن لنتنياهو أو يشجعه على حرب على لبنان، فهل المسالة متعلقة بالإذن أو التشجيع الأمريكي؟ أقول لكم لا". وأشار إلى أنّ الغطاء الأمريكي لحربٍ على لبنان موجود دائما، والغطاء العربي موجود دائما، واليوم موجود أكثر من 2006 بل هناك دول عربية حاضرة لتمول الحرب "الإسرائيلية" على لبنان.
 

ولفت إلى أنّ المسألة بالنسبة "لإسرائيل"، خصوصا بعد حرب تموز وحرب غزة، إذا ذهبت للحرب هل يتحقق لها نصر حاسم وتتحقّق أهدافها وبأقل خسائر ممكنة؟ هذه هي المسألة.
 

وأكد الأمين العام لحزب الله أنّ ما تمثله المقاومة من قوة وبيئة المقاومة من ثبات واحتضان كبيرين، هو عنصر القوة الأساسي إلى جانب الجيش، وموقف بقية اللبنانيين، والموقف الثابت لفخامة رئيس الجمهورية. هذه عناصر القوة، وعامل القوة هذا يردع "إسرائيل" عن الحرب وهو الذي ردعها في الماضي، وإذا شعر العدو أنّ المقاومة وهنت وضعفت وتراجعت سيشجعه ذلك على المغامرة.
 

وأضاف أينما أخذوا خزّان الأمونيا نطاله، وأدعو العدو ليس إلى إخلاء خزان الأمونيا فقط بل إلى تفكيك مفاعل ديمونا النووي، والسلاح النووي الإسرائيلي الذّي يشكل تهديدا لكل المنطقة نحوله تهديدا ل"إسرائيل".
 

وأشار إلى أنّ البعض قرأ قرار نقل خزانات الأمونيا مؤشرا لقرب الحرب، هذا ممكن مع أني أخالفه، ولكن هو مؤشر على إيمان العدو بقدرة المقاومة، وأنها عندما تقول، تستطيع أن تنفذ ما تقول.
 

ولفت إلى أنّه في غزة 2014 حاول لواء غولاني وهو من أفضل ألوية النخبة في العالم أن يدخل حي الشجاعية في غزة وإذ به يمزّق ويذَل ويفشَل في حي واحد من قطاع غزة المحاصر والمكشوف، وسأل: "ألويتكم هذه إذا جاءت إلى جنوب لبنان ماذا سيحصل لها؟"
 

وأكد أنّ "الإسرائليين" يبنون على الحدود الجدران العالية في العديد من المناطق المؤثرة عسكريا، ويجرفون التلال، ولأول مرة منذ 1948 يبني العدو جدرانا وسواتر، ويضع خططا دفاعية عن المستعمرات، هناك شيء تبدل بالعقل العسكري "الإسرائيلي"، وأشار إلى أنّ المقاومة في لبنان لم تعد تقف وتدافع في أرضها فقط.
 

وأضاف "أريد أن أوجّه رسالة لقادة العدو أنّكم مخطئون عندما تفترضون أنّ معلوماتكم كافية عن المقاومة، وهذا جزء من استراتيجيتها العسكرية والأمنية وستفاجؤون بما نخفيه ويمكن أن يغير مسار أي حرب.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2018
Powered by Ten-neT.biz