Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 31 تشرين أول 2020   الساعة 02:19:50
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
صحيفة إسرائيل هيوم : جراثيم جرحى الإرهابيين تغزو إسرائيل
دام برس : دام برس | صحيفة إسرائيل هيوم : جراثيم جرحى الإرهابيين تغزو إسرائيل

دام برس:

قالت مصادر طبية إسرائيلية إن الجرحى الإرهابيين في سورية والذين يتلقّون العلاج في المستشفيات الإسرائيلية " يحملون جراثيم خطيرة غير معروفة في إسرائيل ولا يمكن للمضادات الحيويّة والأدوية القضاء عليها".

صحيفة "اسرائيل هيوم" نقلت عن المصادر قولها " أن ثلث الجرحى الذين يتلقون العلاج في مستشفيات الشمال، يعانون من نسبة عالية وخطيرة من الجراثيم غير المعروفة في اسرائيل والتي تتطور عادة في الأماكن المنكوبة، ويمكنها أن تنتقل من مريض إلى آخر في المستشفى حتى من خلال الطواقم الطبية، وفي حالات معينة يمكن ان تؤدي هذه الجراثيم إلى الموت

ولا تستبعد الأجهزة الطبية الإسرائيلية انتقال هذه الجراثيم من المستشفيات في الشمال إلى مستشفيات في مناطق أخرى، ويمكن لهذه الجراثيم أن تبقى لسنوات حتى بعد مغادرة السوريين.
ويعالج الاحتلال الاسرائيل جرحى المسلحين من ميليشيات «الحر» في مشافيه

الوسوم (Tags)

إسرائيل   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   جحاش الجيش الكر
جحاش الجيش الكر الذين تم اسعافهم الى مشافي اسرائيل ... وبعد معالجتهم تم حقنهم بفيروس الأيدز ... حتى يعودوا لنشره من خلال جهاد النكاح واللواطية ... ومن ثم يموتون بشكل بطيء ... والى جهنم وبئس المصير ... يابهائم شو فاكرين اسرائيل عم تسعفكم لسواد عيونكم ... ياجحاش لسواد وجهكم يوم القيامة عند رب العالمين .... خسئتم وعاشت سورية الأسد ... وألف تحية لأبطال الجيش العربي السوري
سوري وافتخر  
  0000-00-00 00:00:00   ِإسألوا ديناصورات الإخونجية عن الترياق
إذا صحَّ هذا الخبر ! فأسألوا ديناصورات الإخونجية . ستجدون لديهم أسرار الجراثيم وأنواع الترياق الثورجي . قبَّحهم الله من أصدقاء وعملاء سوء !!! عدوٌّ أحبَّهم فدرَّبهم وربَّاهم وسلَّحَهم وهو يُعالجهم ويقوِّيهم على شعبهم وعلى الدِّين فيحمِلون إليه وفي مستشفياته - وفاءً منهم واعترافاً له بالجميل - وباءَهم بدمائهم القذرة والملوِّثة !!! هل عرفتم صديقاً شِريراً واحداً فَعل مثلَ هذه الجريمة البشعة بصديقٍ أحمقَ مثلَه غيرَهم ؟ خزاهم الله وقطع نسلَهم وخلَّص العباد وطهَّر البلادَ من شرورهم . {ولا تحسبنَّ الله غافلاً عمَّا يعمل الظالمون إنما يؤخِّرهم ليومٍ تشخَص فيه الأبصار }. { يخادعون الله والذين آمنوا وما يَخدعون إلا أنفسَهم وما يَشعرون * في قلوبهم مرضٌ فزادَهم اللهُ مرَضاً ولهم عذابٌ أليمٌ بما كانوا يكذبون } . نعم ! لم أعرف مسلمينَ كذَبوا على الله وعلى الناس وسخَّروا آيات القرآن الكريم في خدمةٍ عدوِّ الإسلام والمسلمين كما كذبَ هؤلاء في هذه الأيام . ومَن يستغرب قولي فلينظر في صفحاتهم الطائفية القذرة والبذيئة والعميلة والمحرِّضة !!! يأمرون فيها - وبمنتهى الوقاحة وبأغلظ العبارات - بالمنكر ، وينهون عن المعروف ! هم الذين حملوا تلك الأمراض إلينا بأجسادهم ودماء مجاهديهم القذرة وأصابوا بها أبناء وبنات سورية التي حضنتهم وربَّبتهم . فيا ويلهم من عذاب يومٍ عظيم . أمَا علِموا أن الله لهم بالمرصاد ؟ ثم لم نسمع صياحاً لأردوغان ولا شكوى واحدة مِن جراثيمهم ودمائهم الملوِّثة ! فلماذا ؟ أما فاق عددُ جرحاهم الذين عولجوا في تركيا أضعاف عدد جرحاهم المعالَجين في فلسطين ؟ أم أنهم لقَّحوه مُسبقاً فصارت عنده مناعة ضد مرض الجسد بعد أن فقد المناعة ضد مرض العقل ؟ لا شك وأنه يقتل جرحاهم ليتخلَّص منهم ويُخفي الخبر عن شعب تركيا الظالم والمسكين . أمَا سمعنا عن جرحاهم - مِن قوادهم - الذين ماتوا في مستشفياته ؟ ومَن يدري ؟ لعلنا سنسمع من أخبارهم ما هو أدهى وأفظع وأعظم . فانتظروا يا أعزائي في سورية إني معكم من المنتظرين
د. محمد ياسين حمودة  
  0000-00-00 00:00:00   الجرثومية
الحرب الجرثومية
مهلب  
  0000-00-00 00:00:00   رحماك
رحماااااااك يا الهي
نضال  
  0000-00-00 00:00:00   الجيش الكر
الجيش الكر الجرثومي الارهابي الى جهنم وبئس المصير
ليلى  
  0000-00-00 00:00:00   باختصار
انشالله بيقضي هل الوباء على العدو الصهيوني وع كل الارهابية
شموخ  
  0000-00-00 00:00:00   هل ؟
هل اسرائيل باتت تعيش سنواتها الاخيرة ؟
عزت  
  0000-00-00 00:00:00   هذا مصير
هذا مصير كل من يساعدهم ويساندهم لتنفيذ ماربهم ومخططاتهم وعلى راسهم اصحاب المسؤولية الاولى
فيصل  
  0000-00-00 00:00:00   انشالله
انشالله ما بضل فطيسة من فطايس الجيش الكر الا وبيتجرثم
عربي  
  0000-00-00 00:00:00   عند اجتماع
عند اجتماع كل العرب والمسلمين سويا بنصرة الله ودينه لن يكون هناك اسرائيل مجددا
؟؟؟  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz