Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 28 شباط 2020   الساعة 17:03:19
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
كليتشدار أوغلو: أردوغان مسؤول عن كل الدماء التي سالت على الأرض السورية ويختلق الحجج والذرائع للعدوان عليها
دام برس : دام برس | كليتشدار أوغلو: أردوغان مسؤول عن كل الدماء التي سالت على الأرض السورية ويختلق الحجج والذرائع للعدوان عليها

دام برس:

أكد رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي كمال كليتشدار أوغلو أن رئيس حكومة حزب العدالة والتنمية رجب طيب أردوغان يختلق الحجج والمبررات للعدوان على سورية وهو مسؤول عن كل الدماء التي سالت على الأرض السورية.

وقال كليتشدار أوغلو في تصريح نقلته اليوم صحيفة الأخبار اللبنانية في تقرير لها من أنقرة إن"أردوغان قدم كل انواع الدعم العسكري المباشر وغير المباشر للجماعات الإرهابية في سورية".

بدورها توقعت أمينة تارهان نائب رئيس حزب الشعب أن يحاكم أردوغان في المحاكم الدولية بسبب تورطه في سورية بشكل خطر.

وكانت وسائل إعلام تركية نشرت أمس تسجيلا صوتيا لاجتماع سري لاركان حكومة أردوغان والمقربين منه يؤكد تورطهم بالتآمر على سورية عبر اختلاق مزاعم وفبركات لاستدعاء العدوان العسكري عليها حيث أدى نشر هذه الفضيحة الجديدة إلى ردود أفعال هستيرية من أردوغان وطاقمه التآمري أدت إلى حجبه لموقع يوتيوب الذي نشر هذه التسجيلات والتهديد بإغلاق موقع فيسبوك لمنع انتشار أي تسجيلات صوتية جديدة تكشف المزيد من الفضائح لممارساته ونهج حكومته.

كما تشكل ردود فعل أردوغان ومسؤوليه اعترافا مباشرا بصحة التسجيلات الصوتية وبتورطهم الفاضح بالتآمر على سورية.

بدوره أكد الكاتب حسني محلي أنه بعد دخول الحرب على سورية عامها الرابع وفشل المتآمرين عليها في إسقاطها ودفن حكام تركيا لسياسة "صفر مشاكل" التي نظروا لها طوال العقد الماضي لا تبدو حكومة أردوغان في طور المراجعة النقدية لأدائهم.

ولفت الكاتب في سياق تقرير له نشره في الصحيفة اللبنانية إلى أن أردوغان وفريق عمله يقومون بعكس المراجعة النقدية ويريدون تحقيق اهدافهم في سورية بالعمل المباشر.. بمغامرة طائشة ربما تأخذ المنطقة إلى انفجار من نوع آخر وهذا على الأقل ما يوحي به التسجيل الصوتي المسرب أمس الذي يناقش فيه أربعة مسؤولين أتراك كبار سيناريوها لتنفيذ عملية سرية ترمي إلى تبرير تدخل عسكري في سورية.

وأكد محلي أن تسريبات أركان حكومة العدالة والتنمية تخطت الفساد والفاسدين منهم هذه المرة إذ أن تسريب أمس يعتبر أخطر تسجيل صوتي في تركيا لارتباطه بمسألة تخص الأمن القومي وأمن الإقليم برمته فيما تركيا على أعتاب انتخابات محلية قد تعيد رسم ملامحها الداخلية والخارجية.

وكشف التسجيل الذي بث أمس عبر موقع يوتيوب تورط حكومة أردوغان بدعم المجموعات الارهابية بالذخائر حيث يتناول المسؤولون خلال الجلسة السرية ضرورة تقديم الذخيرة لهم كما كشف التسجيل عن دور مشيخة قطر في هذه المؤامرة عبر حديثهم عن استعدادها لدفع الأموال بهدف شراء الأسلحة والذخائر.

وفي التسجيل يقول رئيس جهاز الاستخبارات التركية هاقان فيدان المقرب من أردوغان خلال الجلسة السرية"إننا لسنا بحاجة لأي حجج أو مبررات للتدخل العسكري في سورية وأنه يستطيع أن يرسل أربعة أشخاص يطلقون ثمانية صواريخ نحو الأراضي التركية أو عناصر من الاستخبارات للقيام بعمل استفزازي ضد ضريح سليمان شاه في ريف حلب وبعدها يتدخل الجيش التركي". 

سانا

الوسوم (Tags)

سورية   ,   تركيا   ,   الوزراء   ,   الحرب   ,   أردوغان   ,  

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz