Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 31 أيار 2020   الساعة 19:44:00
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
مسلحون خاضعون للجيش الأمريكي يستولون على البنك التجاري السوري في الحسكة
دام برس : دام برس | مسلحون خاضعون للجيش الأمريكي يستولون على البنك التجاري السوري في الحسكة

دام برس :
هاجم مسلحون موالون للجيش الأمريكي مبنى أحد المصارف العامة الحكومية في مدينة الحسكة (شمال شرقي سورية) وبسطوا سيطرتهم عليه محولين إياه إلى مقر أمني بعد طرد ما تبقى به من حراس.
وقال مراسل “سبوتنيك” في الحسكة بأن مجموعة كبيرة من مسلحي تنظيم “قسد” الخاضع للجيش الأمريكي هاجموا المبنى الرئيسي لفرع المصرف التجاري السوري الحكومي الواقع ضمن تجمع الدوائر الرسمية الحكومية بالقسم الجنوبي من حي غويران، بمدخل حي الزهور بمدينة الحسكة بالقرب من دوار الباسل اليوم الخميس 14 أيار / مايو، وقاموا بخلع الأسوار الحديدية والجدران المحيطة، وذلك لتحويله إلى مركز أمني لهم”.

وتابع المراسل بأن: “المبنى الذي سيطر عليه “قسد” يقع بالقرب من سجن الصناعة “الثانوية الصناعية والمعهد الصناعي” الذي حوله الجيش الأمريكي والتنظيم الموالي له إلى سجن ومعتقل للتحقيق مع عناصر تنظيم “داعش” المحتجزين في سجن الحسكة المركزي”.

وبين مصدر حكومي بمحافظة الحسكة لمراسل “سبوتنيك” بأن مبنى فرع المصرف التجاري السوري يقع على أطراف حي الزهور بمدينة الحسكة، وهو أحد المباني الخالية من الموظفين والتجهيزات والأموال، بعد نقلها إلى مقر مؤقت وسط مدينة الحسكة الواقع تحت سيطرة الجيش العربي السوري، باستثناء عناصر قسم الحراسة الذين يحمون المبنى”.

وقام تنظيم “قسد” الموالي للجيش الأمريكي قبل أيام بطرد الموظفين الحكوميين والطلاب من مبنى مديرية السياحة الذي يضم أيضاً الثانوية السياحية الفندقية والمعهد التقاني للعلوم السياحية والفندقية في حي الزهور بمدينة الحسكة.

وأضاف المراسل أن عناصر “قسد” قاموا بتغيير جميع أقفال الأبواب الخاصة بالمبنى، وأقاموا حوله محارس وحواجز أمنية، محولين إياه إلى مقر لهم، مشيراً إلى أن مبنى مديرية السياحة ومبنى المصرف التجاري يقعان ضمن تجمع الدوائر الحكومية جنوبي مدينة الحسكة التي يسيطر على جزء كبير منها تنظيم “قسد” إلى جانب قوات “التحالف الأمريكي”.

ومبنى المصرف التجاري ومبنى مديرية السياحة احتلهما تنظيم “قسد” بعد مهاجمته مواقع الجيش السوري شهر أغسطس/ آب 2016، وبعد مفاوضات بين اللجنة المشتركة من الطرفين (الجيش العربي السوري) وبين (حدات حماية الشعب الكردية) الخاصة بتطبيق اتفاق حميميم بين الطرفين، تمت إعادة العمل الحكومي إلى عدد من مباني مؤسسات الدولة السورية ومنها (مديرية السياحة وفرع المصرف التجاري ومعهد الصم والبكم والإدارة العامة للمؤسسة السورية للحبوب وفرع جامعة الفرات وكليتي الاقتصاد والهندسة المدنية)”.

وقد تمكن تنظيم “قسد”، بدعم قوات الجيش الأمريكي، من تحويل العديد من مباني الدوائر والمؤسسات الحكومية والعسكرية والشرطية إلى مراكز أمنية للفصائل الكردية ومن هذه المباني (مبنى مديرية الأحوال المدنية في محافظة الحسكة (النفوس) وفرع شركة محروقات (سادكوب) ومديرية الصناعة والهيئة العامة للرقابة والتفتيش ومركز حبوب غويران وفرعا شرطة الهجرة والجوازات والمرور والسجن المركزي) وذلك رغم المطالبات الكثيرة لإعادتها للعمل لما لذلك من أثر كبير على الحياة اليومية للمواطنين في المحافظة.

وتأتي هذه التطورات وسط تزايد وصول التعزيزات العسكرية واللوجستية للجيش الامريكي إلى قواعده غير الشرعية في محافظتي الحسكة ودير الزور.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz