Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 09 كانون أول 2019   الساعة 15:13:01
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/posts/2425070254194694
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
دام برس تتابع احتفال الجمعية العلمية السورية للجودة في اليوم الوطني للجودة
دام برس : دام برس | دام برس تتابع احتفال الجمعية العلمية السورية للجودة في اليوم الوطني للجودة

دام برس- فرح العمار:
برعاية وزير الدولة لشؤون المنظمات المحلية الدكتورة سلوى عبد الله أقامت الجمعية العلمية السورية للجودة اليوم الندوة الوطنية ال23 بعنوان ( الجودة في خدمة التنمية المستدامة- بيئة الاستثمار) في اليوم الوطني للجودة، وذلك في مكتبة الأسد الوطنية بدمشق.
تهدف هذه الندوة لتحسين المنتج والخدمة وتقديمها للمواطن وفق معايير الجودة العالمية.
وفي كلمةٍ للدكتورة سلوى عبد الله وزيرة الدولة لشؤون المنظمات المحلية قالت:" في لمحة سريعة حول النهج التي تعمل به السياسة السورية والدولة السورية والذي رسمه سيد الوطن والقيادة السورية السياسية إعتماداً على المزاج الشعبي والتوجه الحزبي والتاريخ الثقافي والفكري الهادف لهذه المنطقة من العالم نقول أنه على المستوى الدولي لا تنازل عن السيادة الوطنية لكل رموزها المبنية، وعلى المستوى العربي ربما يصعب عليي الكلام يصعب الكلام على دمشق قلب العروبة النابض خاصةً وأن خنجر القريب أشد إلاماً لكن كما قال قائد البلاد نحن ننظر إلى الأمام".


وأضافت الوزيرة سلوى عبد الله:" أما على المستوى الداخلي فلا بديل عن مكافحة الإرهاب وإستعادة السيطرة على كامل التراب السوري وإعادة السلام الداخلي للمجتمع عبر الحوار والمصالحات والإصلاح وفي سيادة القانون، ولا أفق إلا في إعادة الإعمار بيد السوريين الوطنيين وبمساعدة الأصدقاء، ولعلى هذه الندوة هي لبنة صغيرة في هذا الصرح الكبير من إعادة الإعمار، وكم سرني أن إختارت الجمعية العلمية السورية للجودة عنواناً لهذه الندوة وهو (الجودة في خدمة التنمية المستدامة... بيئة الإستثمار)، خاصةً وأن الدراسات أثبتت أن هناك دوراً استراتيجياً في تطبيق مفاهيم الجودة كاملة في تحقيق البعد الإجتماعي والإقتصادي والبيئي للتنمية المستدامة خاصةً في المؤسسات الإقتصادية، وقد ناقشت الحكومة في جلستها بتاريخ 18/11/2019 البرنامج الوطني لسورية فيما بعد الحرب 20/30 ابتداءاً من مرحلة الإستجابة للإحتياجات ثم التعافي ثم الإنتعاش وأخيراً استدامة التنمية، لأن إحدى مأسي الدول النامية هو النمو أو التنمية او التقدم المتقطع، وعليه إذا تمت الموافقة والمصادقة على هذا البرنامج وإذا قطعت مشاريعه وبرامجه التنفيذية والتزمت به جميع المؤسسات والإداريات بصفة القانون والإنضباط عندها قد لا تكون هناك صعوبات يستحيل تجاوزها للخروج من تداعيات هكذا هجمة ممنهجة ووحشية على سورية الحضارة الحاضر والمستقبل".


بدوره المستشار هشام كحيل رئيس الجمعية العلمية السورية للجودة قال في تصريح له لدام برس :" الجمعية هي إحدى منظمات المجتمع الأهلي تنموية لاربحية، تأسست رسمياً عام 2004 لكنها تمارس عملها في موضوع نشر ثقافة الجودة منذ عام 1996، تضم مجموعة من الأكاديميين وتأخذ دورها في نشر ثقافة الجودة وتوطينها في سورية وجعلها جوهر الحياة، رسالتها هي الإرتقاء بأداء المؤسسات السورية وتعزيز قدرتها التنافسية بما يحقق مستقبلاً زاهراً للوطن وحياة أفضل للمواطن".
وفيما يخص ندوة اليوم وضح المستشار هشام أن:" في كل أخر اثنين من شهر 11 نقوم باليوم العالمي للجودة بقرار من رئاسة مجلس الوزراء، هذه السنة أردنا أن نسلط الضوء على التنمية المستدامة كونه عام 2020 سيكون عام التنمية المستدامة في سورية، والأن يتم التشبيك مع المنظمات والإتحادات وهيئة تخطيط الدولة في هذا الموضوع، ليس فقط في الندوة وإنما في مرحلة قادمة ما بعد الندوة، وسيكون لنا دور كبير في تحقيق التنمية المستدامة، واليوم خلال المحاضرات سيتم عرض المواصفات العالمية التي تمتلكها الجمعية العلمية لتحقيق التنمية المستدامة، والأهم أن يتم تطبيق الجودة لنصل إلى تحقيق الأهداف بأفضل الطرق".


أما الإستشاري حسين حجازي أمين سر الجمعية العلمية للجودة أوضح في تصريح له لدام برس أن:" ندورة اليوم هي ندوة مهمة جداً لأنها تتمحور حول ثلاث مواضيع، الموضوع الأول هو البيئة والثاني الإجتماعي والثالث الإقتصادي، لأننا بعد الحرب التي طالت سورية علينا من خلال هذه المحاور أن نبني ما هدمه الداعشيون في سورية، لذلك يجب على الحكومة والمجتمعات والمنظمات المحلية إعادة الإعمار ضمن هذه المحاور الثلاثة، وفي نهاية الندوة سيكون هناك مخرجات تهم الجمعية وتهم الحكومة وسيتم الإطلاع على هذه المخرجات والمقترحات ورفعها إلى رئاسة مجلس الوزراء لمعالجتها حسب الإمكانيات المتاحة".
وأضاف الدكتور حسين:" المحور الإجتماعي يضم كل المنظمات والإتحادات والمجتمعات المحلية التي ستساهم في بناء وإعادة الإعمار والتي تقع عليها المسؤولية الكبيرة في المساندة بجانب الإنسان والمواطن السوري".


من جانبها الأستاذة لمى عجاج عضو مجلس الإدارة في الجمعية العلمية للجودة ورئيسة الفريق التنظيمي قالت لدام برس:" الندوة 23 التأسيسية تقوم برعاية وزيرة الدولة للشوون والمنظمات المحلية الدكتورة سلوى عبد الله، سنتكلم عن أهداف التنمية المستدامة وبيئة الإستثمار، محاضراتنا متنوعة عن بيئة الإستثمار وكيف يمكن للمواصفات القياسية أن تخدم التنمية المستدامة".
وأشارت الأستاذة لمى إلى أن:" الهدف الأساسي من هذا البرنامج أن يكون المواطن شريك أساسي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة لأننا لا يمكننا تطبيق مواصفات قياسية للجودة إلا إذا كانت نابعة من رغبة من المواطن والتي تحقق أهداف التنمية".
تخلل الندوة مجموعة من الجلسات بحثت في التنمية المستدامة وبيئة الاستثمار، أما الجلسة الأخيرة تخللها فتح طاولة حوار تضم وزيرة الدولة الدكتورة سلوى عبد الله وعدد من الحاضرين من جميع الجهات المهمة وذات العلاقة من القطاع العام والخاص والمشترك والنقابات والمنظمات والاتحادات وغرف التجارة والصناعة والسياحة  ورجال الأعمال.
وفي الختام تم الخروج بتوصيات لرفعها لرئاسة الحكومة وتشكيل لجنة للمتابعة حتى التنفيذ والتشبيك مع المنظمات والإتحادات.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz