Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 22 تشرين أول 2019   الساعة 15:25:14
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/posts/2425070254194694
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
ألف متطوع يشاركون بإطلاق الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي
دام برس : دام برس | ألف متطوع يشاركون بإطلاق الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي

دام برس :

من ساحة الأمويين بدمشق شارك اليوم نحو ألف متطوع من جمعيات ومبادرات أهلية بإطلاق الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي التي تنظمها اللجنة الوطنية للتحكم بالسرطان طيلة شهر تشرين الأول الجارى.
وأطلق المتطوعون البالونات الوردية إعلاناً لبدء الحملة التي تحمل عنوان “فيكي تنتصري على السرطان” كما وزعوا بروشورات ومنشورات توعية بأهمية الكشف المبكر عن المرض.
ويمثل المتطوعون مؤسسات ومنظمات منها الأمانة السورية للتنمية وبصمة شباب سورية والهلال الأحمر العربي السوري وجمعيات تنظيم الأسرة ونور للإغاثة والندى والغرفة الفتية الدولية ودائرة العلاقات المسكونية والتنمية.

وتتزامن الحملة الوطنية مع الشهر العالمي للتوعية بالكشف المبكر عن سرطان الثدي وستنفذ بمراكز ومشاف تابعة لوزارات الصحة والتعليم العالي والداخلية والدفاع فضلاً عن مراكز أهلية وتتضمن فحوصات مجانية سريرية وشعاعية وجلسات توعية وتثقيف حول أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي بداية بالفحوص الذاتية ثم الطبية والشعاعية وعوامل الخطورة التي تزيد احتمالات الاصابة وسبل الوقاية من المرض.
سانا ألتقت عدداً من المشاركين بإطلاق الحملة حيث أوضحت رئيسة اللجنة الوطنية للتحكم بالسرطان الدكتورة أروى العظمة أن الحملة تستهدف النساء فوق سن الأربعين والسيدات اللواتي لديهن عوامل خطورة لإجراء الفحوصات اللازمة والكشف المبكر عن أي آفات في الثدي ومنها الأورام السرطانية ما يضمن نجاح العلاج والشفاء.
وبينت العظمة أن العدد المستهدف بالفحص الشعاعي لهذه الحملة يقدر بنحو 35 ألف سيدة مع متابعة المشتبه بإصابتهن في مراحل العلاج كاشفة أنه بحسب نتائج الحملة العام الماضي اشتبه بإصابة ألفي سيدة.
بدورها لفتت الدكتورة لينا أسعد اختصاصية تشريح مرضي عضو اللجنة الوطنية للتحكم بالسرطان إلى توقعات بوصول عدد المراكز المشاركة بالحملة إلى مئة مركز فحص حكومي وأهلي وخاص ستجري الفحوصات للسيدات فوق سن الأربعين.

مدير عام مشفى البيروني الجامعي الدكتور إيهاب النقري أشار إلى أن المشفى يشارك سنويا بالحملة مبيناً أنه في حال الكشف المبكر عن سرطان الثدي ترتفع نسبة الشفاء إلى 95 بالمئة فضلاً عن دوره في تحسين نوعية حياة السيدات المصابات به وتخفيض تكاليف العلاج مقارنة بتدبير الحالات المتأخرة.
ولفت النقري إلى ضرورة إجراء الفحوصات للسيدات فوق سن الثلاثين في حال وجود عوامل الخطورة.
وعن مشاركات الجمعيات الأهلية ذكر رئيس الجمعية السورية لأمراض الثدي الدكتور نوري المدرس أن الجمعية تنفذ حملة توعية سنوية منذ عام 2006 مشيراً إلى تزايد الوعي المجتمعي بأهمية الكشف المبكر حيث لوحظ في حملة العام الماضي ازدياد نسبة السيدات اللواتي كسرن حاجز الخوف وتوجهن إلى المراكز الصحية وهذا دليل على أنها كانت مؤثرة وأسهمت بالتوعية بشكل كبير.

ومن منظمة الهلال الأحمر العربي السوري بينت الدكتورة راكيل سابا منسق الصحة في فرع المنظمة بدمشق وجود 10 مراكز صحية تابعة للهلال موزعة في حلب وحمص ودمشق وريفها مجهزة لاستقبال السيدات وإجراء الفحوصات اللازمة من ماموغرام وايكو وفي حال الاشتباه بأي حالة يتم تحويلها إلى مشفى البيروني.
من جانبها أوضحت لانا أسعد من فريق عطاء التطوعي إلى أن مشاركتهم تتضمن جلسات توعية بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي ونشاطات رياضية لتكريس العادات الصحية السليمة بينما لفت رئيس جمعية الشباب الخيرية المحامي قيس رمضان إلى توفير فحوص مجانية لكل السيدات فوق سن الأربعين ضمن مراكزها الطبية في دمشق وريفها.
يذكر أن سرطان الثدي أكثر السرطانات شيوعاً بين النساء عالمياً حيث يسجل مليوني حالة جديدة سنويا وفقاً لأرقام الصندوق العالمي ومحليا بنسبة 30 بالمئة من مجموع السرطانات التي تصيب النساء وفقاً للسجل الوطني للسرطان بوزارة الصحة.
وكانت حملة التوعية في العام الماضي وصلت في مراكز ومشافي وزارة الصحة إلى 250 ألف سيدة بالفحوص الطبية وجلسات التوعية والتدريب على الفحوص الذاتية بينما أجريت فحوص الماموغرام لنحو 8500 منهن.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz