Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 21 أيار 2019   الساعة 14:06:42
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
المستشارية الإيرانية بدمشق تحيى الذكرى الأربعين لانتصار الثورة الإسلامية الإيرانية
دام برس : دام برس | المستشارية الإيرانية بدمشق تحيى الذكرى الأربعين لانتصار الثورة الإسلامية الإيرانية

دام برس - فراس رحمة :
أقامت المستشارية الثقافية للسفارة الإيرانية في سورية أمس في مكتبة الأسد الوطنية بدمشق الملتقى الفكري تحت عنوان " أربعون عاما.. إنجاز، تطور، ازدهار رغم الحصار"، وذلك بمناسبة الذكرى الأربعون لانتصار الثورة الإيرانية.
تضمن الملتقى عدة كلمات ألقاها كل من السيد جواد تركابادي سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في سورية، والدكتور نضال الصالح رئيس اتحاد الكتاب العرب، والدكتور عيسى درويش وزير وسفير سابق، والمهندس هادي شرف عضو مجلس الشعب السوري، والدكتور حسن حميد كاتب فلسطيني.
وقد أعقب الملتقى توقيع كتاب "إيران كما شاهدناها" والذي يضم 24 مقالا يتحدث عن مشاهدة كاتبه لما رآه في إيران خلال زيارته لها.

وأكد المستشار الثقافي للسفارة الإيرانية في سورية أبو الفضل صالحي نيا أن الثورة الإسلامية قبل أن تكون حدثا سياسيا كانت حدثا ثقافيا نتيجة الوعي الشعبي الذي عمل عليه الإمام الخميني طوال سنوات قبل انتصار الثورة.
مضيفا أنه بعد انتصار الثورة شهدت إيران نهضة علمية ومعرفية وثقافية جعلتها في الدول المتقدمة.
مشيرا أن الحرب الإعلامية الممنهجة على إيران تخفي هذا الوجه الحضاري وتعمل على تشويه صورة إيران لدى الرأي العام، وباحتفال اليوم أردنا توضيح الفرق بين إيران المستقلة بعد انتصار الثورة وإيران التابعة لأمريكا قبل انتصار الثورة.

من جانبه أشار رئيس اتحاد الكتاب العرب في سورية الدكتور نضال الصالح في حديثه لدام برس أنه قام بكتابة مقدمة الكتاب الذي يقدم صورة بانورامية عن مشاهدات الباحثين والأدباء والكتّاب في سورية لإيران خلال السنوات الفائتة، ولا سيما في الأوقات المحرجة التي تعرضت فيها إيران إلى منعطفات خطيرة في تاريخها الحديث بإرادة الشر العالمي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية.
مضيفا أن هذا الحفل اليوم والكتاب يعطي انطباعا أن الكلمة تنهض بدور مهم في توضيح الحقائق التي غالبا ما يحاول أعداء الحقيقة تضليلها وتزييفها وحرفها عن الحقيقة.

بدوره أشار مدير عام مؤسسة القدس الدولية الدكتور خلف المفتاح إلى أن ذكرى قيام الثورة الإسلامية الإيرانية تعني لنا الكثير بالنسبة للشعب السوري والفلسطيني، لأنها قامت بعناوين واضحة أنها ضد الاستعمار والاستكبار والاستبداد، وبالتالي نستحضر ما قامت به إيران من طرد لسفير الكيان الصهيوني في طهران، وإقامة سفارة فلسطين.
مضيفا أن العداء لأمريكا وإسرائيل أكسب الثورة قاعدة كبيرة في العالمين العربي والإسلامي، واستطاعت أن تسقط أكبر عرش إمبراطوري في المنطقة المتمثل بشاه إيران الذي كان يعتبر رمزا أمريكيا مدعوما بالسلاح وأجهزة الاستخبارات الأمريكية.
ولفت المفتاح إلى أن الثورة بنت علاقات استراتيجية مع سورية لكون سورية هي الحالة المتقدمة لمواجهة المشروع الأمريكي الصهيوني، مضيفا أن التحالف السوري الإيراني تم على أسس ومبادئ ومنظومة من القيم وعناوين يتفق عليها البلدان، وتتناغم مع القاعدة الشعبية لكلا البلدين.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz