Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 16 تشرين أول 2018   الساعة 18:49:00
أ. ب. نقلاً عن مسؤول تركي: الشرطة وجدت دليلاً على مقتل خاشقجي داخل القنصلية السعودية باسطنبول  Dampress  الناطق باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف : موسكو مرتاحة لأداء الجانب التركي في ما يتعلق بتنفيذ اتفاق المنطقة منزوعة السلاح في إدلب شمال غربي سورية  Dampress  مقتل 4 أشخاص وجرح العشرات جراء خروج قطار عن سكته قرب العاصمة المغربية الرباط  Dampress  الرئيس الأسد يستقبل سيرغي أكسيونوف رئيس جمهورية القرم الروسية الذي يقوم بزيارة سورية على رأس وفد رفيع المستوى  Dampress  المتحدث باسم الخارجية العراقية: وفد سوري سيزور بغداد قريباً لبحث فتح المعابر  Dampress 
دام برس : http://www.
تسوية أوضاع طلاب التعليم المفتوح الذين انقطعوا عن الدراسة Dampress سانا تعلن عن إجراء مسابقة واختبار للتعاقد مع 281 مواطناً من كل الفئات Dampress الموت يغيب مؤسس مايكروسوفت بول ألين Dampress حكاية فداء Dampress شتانغه يعد الجمهور السوري بأداء مميز مع نظيره الصيني في مباراته الودية Dampress هل انقلبت تركيا على اتفاق سوتشي .. وما هي النتيجة ؟ Dampress رئيس جمهورية القرم يترأس مجلس الأعمال السوري الروسي في دمشق لدفع التعاون الثنائي في المجال التجاري والاقتصادي Dampress الحزب الناصري: سورية تجني اليوم حصيلة نضالها وصمودها Dampress إعلانان من وزارة السياحة حول مفاضلة المنح المجانية Dampress الرئيس الأسد يستقبل سيرغي أكسيونوف رئيس جمهورية القرم Dampress لماذا اعترض وقاطع الوفد الإسرائيلي كلمة رئيس مجلس الأمة الكويتي في جنيف ؟ Dampress مهمة كشف غموض عطارد Dampress ندوة حوارية حول الكشف المبكر عن سرطان الثدي في نقابة أطباء حلب Dampress السيسي: لا بديل عن إيجاد حل سياسي للأزمة في سورية يحفظ سيادتها Dampress أوغلو: أردوغان قدم الدعم للإرهابيين في سورية وساهم في قتل شعبها Dampress أمريكا مسؤولة عن زعزعة استقرار سوق النفط العالمية Dampress 
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
المالية والزراعة تبحثان إيجاد حلول للقروض والديون المتراكمة على الفلاحين
دام برس : دام برس | المالية والزراعة تبحثان إيجاد حلول للقروض والديون المتراكمة على الفلاحين

دام برس - نور قاسم:
بتكليف و توجيه من رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس ، تم عقد اجتماع ضم كل من وزير المالية ووزير الزراعة ومدير المصرف الزراعي وممثّل عن الفلاحين في الاتحاد العام للفلاحين .
وفي كلمة لوزير المالية أكد أن هذا الاجتماع بغية الوصول إلى حلول لقضايا تُهم الفلاحين وخاصةً فيما يتعلق بالتمويل والقروض والديون المتراكمة على الفلاحين بشكل عام والمنطقة الشمالية الشرقية بشكلٍ خاص، لافتاً إلى أن هذه الديون قد  وصلت إلى مقدار 60 مليار ليرة سورية على حوالي نصف مليون من الفلاحين.
ونوّه إن هذه الديون متراكمة في الفترة ما قبل الحرب على سورية مبيناً أن هذا الاجتماع من أجل عرض المقترحات التي يمكن رفعها إلى رئاسة مجلس الوزراء لاتخاذ القرارات المناسبة بهذا الشأن.
أما بالنسبة لكلمة وزير الزراعة أكد بأن التمويل الزراعي من أهم مقومات النهضة الزراعية وبأنه من أحد العوامل التي ساعدت على تحقيق الاكتفاء الذاتي في أغلب المحاصيل الزراعية والدعم الزراعي والاعتماد على البحث العلمي الزراعي.
وأشار إلى أن التمويل الزراعي يساعد على تنفيذ الخطط الزراعية من خلال تأمين مستلزمات الإنتاج بواسطة المصرف الزراعي للفلاحين موضحاً أنه وبسبب التعثّر الزراعي في الفترة السابقة نتيجة تكرار سنوات الجفاف، بالإضافة إلى عوامل الحرب على سورية أدى إلى قلة الإنتاجية عن السابق.
وأكد القول: "رؤيتنا للمرحلة القادمة هي العمل على حل إشكالية الديون والحرص على استمرار الفلاحين بنشاطهم الزراعي من خلال تأمين التمويل الزراعي" .


من جانبه مدير المصرف الزراعي التعاوني إبراهيم زيدان أكد بأن المصرف الزراعي يعمل على دراسة  واقع الديون المترتبة على الفلاحين وعلاجها لافتاً إلى أنه في حال وجوب وضع جدولة التقسيط على ديون الفلاحين فيجب أن لا تتجاوز الخمس سنوات.
وأشار زيدان إلى أن الهدف من هذا الاجتماع إيجاد صيغة لتسهيل الإجراءات على الزراعيين بالتقسيط لكي يتمكن الفلاحين من زيادة إنتاجية أراضيهم معبراً عن أمنياته بالوصول إلى آلية تناسب الجميع من فلاحين ومزارعين  للاستمرار في زراعة الأراضي.
وأكد زيدان أن كل ما يخدم مصلحة الفلاحين والعملية الإنتاجية سيعمل المصرف الزراعي عليها منوهاً أنه في حال لم يكن هنالك جدولة لهذه الديون سيكون هنالك عمل  على إيجاد صيغة أُخرى تسهّل عمل الفلاحين.
وأشار بأنه قد صدر سابقاً العديد من القرارات بتمويلهم بغض النظر عن الديون التي بذمتهم
وفي تصريح لأحمد فرج عضو مكتب تنفيذي في اتحاد الفلاحين قال بأن القِطاع الزراعي تأثر كثيراً من حيث الأضرار التي لحقت بالبنية  التحتية، بالإضافة إلى نقص مستلزمات الإنتاج بالمقارنة مع ما قبل الأزمة.
وأشار فرج إلى إن مطالبهم كفلاحين هو تقسيط هذه الديون من خلال جدولتها على مدار عشرة سنوات على أن تبدأ الأقساط الأولى بعد مرور عام من صدور التشريع.
كما ولفت إلى أن الفلاحون يطالبون بإعفائهم من الفوائد العقدية والتأخير ومن الغرامات كما حصل في القانون رقم 11 من المرسوم رقم 5.
ونوه إلى أن كل ما يريده الفلاح من هذا الاجتماع هو الوصول إلى آلية لإعطائهم التسهيلات من أجل إعادة الإقراض من جديد بعد أن يتم جدولة هذه الديون لكي يستطيع الفلاح من خلال ذلك تأمين مستلزمات الإنتاج والنهوض بالعمل الزراعي من جديد.
أما بالنسبة لمقترح المصرف الزراعي بجدولة الديون لخمس سنوات فقال فرج بأن هذا غير كافي ومن مصلحة الزراعيين أن يكون التقسيط لعشر سنوات.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2018
Powered by Ten-neT.biz