Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 23 أيلول 2018   الساعة 06:41:24
باكستان : مقتل 7 جنود و9 مسلحين في اشتباكات بإقليم وزيرستان الشمالية شمال غربي البلاد  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
رسائل صاروخية متبادلة والعالم يحبس أنفاسه في ادلب .. بقلم مي حميدوش Dampress بمناسبة اليوم العالمي للسلام .. إطلاق فعالية حاكيني سلام Dampress حلب تنبض في المحبة والسلام بيوم السلام العالمي Dampress هجوم إرهابي يستهدف مراسم الاستعراض العسكري في أهواز Dampress البحرية اللبنانية تنقذ من الغرق عشرات اللاجئين السوريين Dampress أكثر من 32 ألف طالب وطالبة تقدموا إلى المفاضلة العامة Dampress جهاز تاكتيلون دابات من إيرباص يحصد جائزة إنترسك للأمن والسلامة 2018 Dampress إسرائيل تدفع استراتيجياً ثمن أخطائها في سورية Dampress ميركل تثأر لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وتهين ماي علنا Dampress وفاق سطيف الجزائري يجرد الوداد المغربي من لقب بطل إفريقيا Dampress صفاء رقماني بطلة عمل مسرحي جديد Dampress حرب الولادة من الخاصرة .. والأهواز شرارة Dampress سورية تدين الهجوم الإرهابي في الأهواز الإيرانية .. رعاة الإرهاب لن يستطيعوا تحقيق مخططاتهم Dampress أغلبية الألمان يعارضون مشاركة جيشهم بأي اعتداء عسكري على سورية Dampress الرئيس الأسد يبرق معزيا الرئيس روحاني بضحايا الهجوم الإرهابي الجبان في الأهواز Dampress وزير الكهرباء من محافظة درعا .. سنحرق المراحل بمضاعفة الجهود لاستكمال اصلاح ما دمرته المجموعات المسلحة Dampress 
دام برس : http://www.
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
خالد عبد المجيد يكشف لدام برس تفاصيل المصالحة في القدم و مخيم اليرموك و الحجر الأسود
دام برس : دام برس | خالد عبد المجيد يكشف لدام برس تفاصيل المصالحة في القدم و مخيم اليرموك و الحجر الأسود

دام برس - هنادي القليح :
مخيم اليرموك أكبر عاصمة للشتات الفلسطيني / هل سيعود الفلسطينيون إلى بيوتهم ضمن أكبر تهجير تعرضوا له بعد نكبة 1948؟
تساؤلات كثيرة في الشارع الدمشقي فكان لقاء دام برس مع الأستاذ خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني وأمين سر تحالف فصائل المقاومة الفلسطينية ، للاستفسار عن مصير مخيم اليرموك وما حوله .

حيث كشف عبد المجيد أنه أنه تم الاتفاق مع الفصائل المسلحة في حي القدم الذين طلبوا تسوية أوضاعهم وانسحاب آخرين لا يريدون التسوية مع عائلاتهم و ذكر عبد المجيد أن اتفاق القدم الذي يفترض تنفيذه اليوم الأربعاء حسب الخطة المتفق عليها من الجهات المختصة  يواجه بعض العراقيل من قبل مسلحي داعش الذين يشكلون العدد الأكبر في المنطقة و الرافضين للمصالحة و لهذا فإنهم يمارسون الضغوطات على باقي الفصائل المسلحة و التي تشكل أقلية محدودة متناثرة منهكة القوى غير قادرة على مواجهة الجيش السوري و حلفائه لذا آثرت الانسحاب و المصالحة و ربما هو الأمر الذي يفسر الاقتتال بين داعش و النصرة في الغوطة الشرقية إلا أن الاتفاق ما زال سارياً لكن لا أحد يضمن تنفيذه فقد تعرقله داعش كما عرقلت ما قبله .

و صرح عبد المجيد أنه من خلال  تنسيقهم مع الجهات المختصة تم الحديث عن اتفاق قريب في منطقتي مخيم اليرموك و الحجر الأسود و ذلك في حال تم اتفاق القدم الذي يشكل خطوة أولية و في حال تمت التهدئة في الغوطة الشرقية و ذكر بأنه  كان من المفترض أن يسري اتفاق القدم على مخيم اليرموك و الحجر الأسود لكنه لم يرد في الاتفاق إلا أن اتصالات مع الجماعات المسلحة و الأهالي  في المخيم و الحجر الأسود جرت خلال الشهر الماضي لتجديد الاتفاق القديم الذي اتفق عليه في مطلع العام الجاري و تعطل أكثر من مرة إذ تم الاتفاق مع عناصر جبهة النصرة و بالفعل خرجت الدفعة الأولى من المخيم مع عدد من الجرحى و المصابين ثم تعطل الاتفاق ويرى عبد المجيد أنه ربما تعطل خلافاً على الوجهة التي سينسحب إليها داعش إذ كان من المفترض انسحاب النصرة و أكناف بيت المقدس إلى إدلب و جرابلس و داعش إلى الرقة إلا أن الرقة حالياً في طور التطهير الكامل من عناصر داعش و ربما يكون السبب هو ألا يكون لهؤلاء دور في مساندة المجموعات الأخرى في ريفي دير الزور و الرقة   و ذكر عبد المجيد أن عدد مسلحي جبهة النصرة المتمركزين وسط المخيم لا يتجاوز مئتي مسلح مع عائلاتهم و الذين أبدوا استعدادهم للانسحاب من المخيم إلا أن المشكلة تكمن في مسلحي داعش المتمركزين جنوب المخيم و في منطقة الحجر الأسود و الذين يشكلون الأغلبية الطاغية إذ طلب نصف أفراد داعش المتواجدين في الحجر الأسود  الذين هم أصلاً من أهالي المنطقة الانسحاب و رفض النصف الآخر و في حال لم يتم الاتفاق مع كافة العناصر المسلحة في المنطقتين " المخيم و الحجر الأسود " فإن هذا التفاق لن يكون مجد و يعتقد عبد المجيد أن المصالحة في هذه المناطق مرتبطة بالأوضاع في الغوطة الشرقية و ذلك لارتباط هذه المجموعات المسلحة مع المجموعات الرافضة لاتفاق خفض التوتر في الغوطة الشرقية .

يبدو أن أهمية مخيم اليرموك الاستراتيجية هي الدافع الأكبر الذي يدفع داعش إلى التمسك بالمخيم الذي يعد بوابتهم إلى دمشق و هذا ما جعل هذه الجماعات المسلحة صامدة كل هذه الفترة داخل المخيم رغم الحصار و قال عبد المجيد أن هذه الجماعات تلجأ حالياً إلى مصادرة المواد الغذائية التي يتم إدخالها إلى الأهالي إلا أنها  لن تصمد طويلاً على ضغوط الحصار و في حال رفضت هذه الجماعات الخروج فإن المواجهة العسكرية هي الخيار المطروح و الذي استعدت له بالفعل الفصائل الفلسطينية بالتعاون مع الدولة السورية  ومن الجدير بالذكر هنا أن مخيم كان يقطنه ما يزيد على 270 ألف  فلسطيني و مليون وربع المليون من السوريين لذا فإن التعاون يجب أن يكون سوري فلسطيني في قضية المخيم .

و في الحديث عن الفلسطينيين في السجون السورية ذكر عبد المجيد أن هناك قوائم بالمعتقلين قدمت للجهات المختصة و قال " يسري علينا ما يسري على المواطن السوري و لا نقبل بمسامحة من تلطخت أيديهم بالدماء " إلا أن هناك حالات تم بحثها مع الجهات المختصة منذ فترة و سيتم معالجتها قريباً و بالفعل يخرج بين فترة و أخرى العشرات من هؤلاء و يعتقد عبد المجيد أنه يلوح بالأفق طيف انفراج كبير في ملف الموقوفين من الجانبين السوري و الفلسطيني في حال نفذ اتفاق انسحاب المسلحين و تطهير المنطقة الجنوبية .

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2018
Powered by Ten-neT.biz