Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 15 تشرين أول 2019   الساعة 12:42:03
الجيش العربي السوري يدخل مدينة الطبقة ومطارها العسكري وعين عيسى وتل تمر وعشرات القرى والبلدات بريفي الحسكة والرقة  Dampress  مغادرة قرابة 150 جندياً من قوات الاحتلال الأمريكي والقوات الأجنبية الأراضي السورية إلى العراق من مطار رحيبة غير الشرعي بريف المالكية  Dampress 
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/posts/2425070254194694
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الأستاذ علي الأحمد في لقاء خاص حول واقع الإعلام وآخر المستجدات السياسية
دام برس : دام برس | الأستاذ علي الأحمد في لقاء خاص حول واقع الإعلام وآخر المستجدات السياسية

دام برس - خاص :

تعتبر جبهة الإعلام من أبرز الجبهات وأكثرها تاثيرها على مجريات الواقع ضيفنا اليوم شخصية إعلامية بارزة يمتلك الخبرة الإعلامية والتحليلية لقاء دام برس اليوم مع الأستاذ علي الأحمد

بداية لنتحدث عن الحدث الأبرز سياسياً حيث لاحظنا بعد تصريحات كيري و حالة التخبط  في الاتحاد الأوربي تم إسقاط  طائرة استطلاع معادية  ، فهل قصدت سورية إرسال رسائل للولايات المتحدة الأمريكية عبر إسقاط هذه الطائرة ... و كيف تفسر تواجد الطائرة المحملة  بالذخيرة في أجواء مدينة اللاذقية ؟ 

أي تدخّلٍ دون التنسيق مع الدولة السورية هو هدفٌ معادٍ

يرى الأستاذ علي الأحمد  و حسب تقديراته أن دخول الولايات المتحدة الأمريكية في الحرب على سورية متذرّعة  بضرب قوى الإرهاب المتمثلة كان  بالتنسيق مع الدولة السورية إن كان من خلال رسائل  غير مباشرة عن طريق العراق أو رسائل مباشرة عبر  المندوب في الأمم المتحدة الدكتور بشار الجعفري ، انطلاقاً من أن أي عمل  غير منسق مع الدولة السورية يمثل  اعتداءً على الدولة السورية  .

ويوضح بأنه أياً  كان نوع الطائرة أمريكية أو فرنسية  في إسقاطها رسالة  واضحة على عدم القبول ، بل و عدم السماح بتجاوز الدولة السورية ،  وسواءً كانت محملة بالذخيرة أو غير ذلك فيشير إلى عدم معرفة وسائل الدفاع الجوي عند رصدها لهوية الهدف  ، لكن طالما تواجدت الطائرة  بالأجواء الإقليمية السوريةدون أي تنسيق مع الدولة السورية هو هدف معاد ، و الرسالة السياسية كانت بإعلان الدولة السورية بأن الطائرة تابعة للولايات المتحدة الأمريكية .

اختلاف المواقف بين الولايات المتحدة الأمريكية  و فرنسا و بريطانيا هل هو محاماة لدول الخليج أم توازن للدول ؟

مراكز القوى لا تتمثل بالإدارات الرسمية فقط

يشير هنا إلى أن الموضوع ليس محاماة  و يقول : " تعودنا أن نتعاطى مع الدول على أساس أن مراكز القوى هي الإدارات الرسمية في هذه الدول ، لافتاً إلى عدم دقة هذا الكلام حيث أن الاكثر دقة يتمثل في وجود مراكز قوى اقتصادية و أجهزة استخبارات و قوى خلفية ليست بالإدارات وهذا ما يتجلى في الولايات المتحدة الأمريكية ."

ويتابع : " هناك تجمعات لصناعة للسلاح و تؤثر بالقرار الأمريكي ،كما نحن نعلم بأنترتيبات النفط  هي قوى قرار أمريكي ومن هنا برزت الصراعات خلف الإدارات و خاصة الدول الكبرى  المتمثلة بالولايات المتحدة الأمريكية . "

لم تصل الدول الغربية إلى حد التناقض

وينوّه  إلى بعض الملاحظات  التي تشير إلى الإدارة الأمريكية  التي تعلن عن تصريحات فيما جون ماكيل يتصرف خلاف ذلك  حيث استطاع في أوكرانيا أن يجر الإدارة الأمريكية تجاه الموقف الأكثر تشددا ، و يقول إذا ما عكسنا هذا الحديث على السؤال حول التناقض فيما بين الدول الغربية  فلا يمكننا القول بأنه وصل إلى حد التناقض  و إنما القيادات الأوربية تعمل على سياسة التبعية و التنسيق .

و أشار إلى القرار الملفت في إبرام الإدارات المالية في بريطانيا عقداً مع إحدى المؤسسات الكبرى  "بنك آسيا بالصين  "  حيث يرى الدكتور علي أنه يمثل إشارات خطيرة في العلاقات الاقتصادية ، مشيرا إلى الترابط الاقتصادي العميق بين بريطانيا و الولايات المتحدة الأمريكية ، ومن الممكن  أن تحدث بعض التحالفات  في كارتريات المال الصينية ، وهذه مسألة هامة جدا تحمل إشارات يجب أن نتعاطى معها بشكل دقيق  .

هل ستشهد دمشق حراكاً دبلوماسياً عربياً أو غربياً.... وهل سنشهد  عودة دمشق إلى جامعة الدول العربية ؟

دمشق ستشهد حراكاً دبلوماسيا غير محدد التوقيت

يجزم الأستاذ علي  على المستوى الشخصي أن دمشق ستشهد  حراكاً لكن بأي تسارع  لا يعلم ، حيث يرى أن هذه المسألة لها علاقة بالضبابية الموجودة على المستوى الدولي ، فالعلاقة بين الولايات المتحدة و روسيا لم تأخذ حد الفصل ، وكما نعلم بأن الولايات المتحدة الامريكية تحاول  أن تحافظ  على مستواها  بالعلاقات الدولية  لافتا هنا إلى وجود بعض الدول التي ترفض هذا المتمثلة بروسيا و الصين ومجموعة البريكس  ؛ حيث بدأت تتشكل ككتلة في مواجهة الكتلة الغربية  .

هناك إرادات سياسية تفرض ... و علاقات القنصلية ليست دبلوماسية

ويقول بأن المشكلة الاساسية  للحالة السياسية الدولية تكمن  في أن الولايات المتحدة الأمريكية لم تتنازل حتى اللحظة عن كونها الأوحد ، و متا تمكنت روسيا و الصين في أن تكون الشريك النهائي  ، فأمريكا لم تستطع فرض قرار على الدول بينما تمكنت روسيا و الصين من وضع الفيتو الفاعل .

ويتابع : " هناك إرادة سياسية تفرض و لكن حتى اللحظة لم يعرف أوزان العلاقات الدولية  ، وهنا تبدأ تتوضح المسائل بالعلاقات الإقليمية بالعودة السريعة للعلاقات الدبلوماسية السورية و على مستوى الدول العربية  و يشير إلى أن علاقات القنصلية ليست دبلوماسية  ، فالعلاقات الدبلوماسية علاقات كاملة  . "

المصريون ليسوا متوازنين ... و العلاقات الدبلوماسية ستعود

وفيما يتعلق بالمصريين يتمنى لو يكون  لهم دور ، إلا أنهم حتى اللحظة ليسوا متوازنين ، حيث

يلتقوا مع قوى المعارضة و هناك تمثيل رسمي كامل لسورية نقصد على المستوى الدبلوماسي  .

ويشير إلى بروز أهمية الروس في  علاقاتهم مع كافة الأطراف ، و محاولة  إقامة علاقات مقبولة مع ما يسمى دول المعارضة الموجودة في الخارج ، من أجل أن يكون وسيط  نزيه  .

ويصرح حسب اعتقاده بأن العلاقات الدبلوماسية سوف تعود بالتأكيد ، منوّها إلى الدول السبعة التي تبعث برسائلها من أجل عودة العلاقات بينها و بين الحكومة السورية .

بالبقاء في الحديث عن مجلس الأمن و مشروع قرار غاز الكلور وربطه ببعض المناطق ... كيف ترى رؤية روسيا و الصين لهذا القرار ؟

قرار غير مطمئن

الأصل في هذا الموضوع أن تعرف تفاصيل القرار ، حيث يندرج تحت الفصل السادس و هذا لا يطمأن، لافتا إلى وجود  عدد من المواد التي لا تسمح لأي جهة على الإطلاق أن تأخذ قرار منفرد مثل ليبيا  .

ويشير إلى أن نص القرار لم يذكر فيما إذا كانت الدولة السورية قد استخدمت غاز الكلور ، بل أعلنت في قرارها  عن التدخل تحت الفصل السادس أيا كان المستخدم  ، وفي حال درج القرار تحت الفصل السابع  يجزم الدكتور علي بأنه سيكون هناك تدخلاً روسيا صينياً لمنعه  ، ويرى بأن هذا القرار فيه انتهاك  للسوري ، مؤكدا على واجب الدولة السورية  .

أنت تعلم أن هناك تضارباً بالعمل الإعلامي في سورية ، و ما يعانيه الإعلام الخاص فيما يتعلق بالتوجيهات ... كيف تفسر هذا الواقع الإعلامي الذي نعيشه ؟

دور اتحاد الصحفيين دور نقابي

يشير إلى عدم وجود التناقض بمعناه الحقيقي ، فمن الممكن أن يكون هناك تفسير صلاحيات وفيما يتعلق باتحاد الصحفيين يوضح بأنها  جهة نقابية تتعاطى على مستوى الفرد ، و ليس على مستوى المؤسسات  .

أتمنى أن تحمل الندوة الإعلامية فرصاً حقيقيةً

أما عن العلاقة بين وزارة الإعلام  و المجلس الوطني  يشير إلى الندوة التي ستعقد في السابع من نيسان  و التي تخصُّ الإعلام الوطني بكل أشكاله الرسمي و الخاص ، الإعلام المرئي والمطبوع  والإعلام الحزبي ، إضافة إلى الإعلام الجديد الالكتروني  لافتاً إلى وجود تحدّيات بهذا الخصوص .

و يتمنى أن تحمل الندوة أفكارا و رؤىً جديدة ، و أن تمثل فرصة لكافة أنواع الإعلام ، لافتا إلى أهمية التشاركية فيما بين المؤسسات الإعلامية انطلاقا من أن الإعلام كافة يحمل نفس المشاكل و الهموم و المعوقات ، كما يحمل الطاقات و الإمكانيات  مؤكداً  على أهمية النقد الذاتي  موضحا  الفرق بين الجلد و بين نقد الذات  .

ما رسالتك  عبر مؤسسة دام برس الإعلامية  للمواطن السوري ونحن على  أبواب العام الخامس من العدوان على سورية  ؟

التشاركية بين المؤسسات العامة و الخاصة

بداية أعرب عن تشرفه بوجوده في مؤسسة دام برس الإعلامية مشيراً إلى نجاحها  وتطورها  وتقدمها  ، و أشار إلى احترامه لكلمة مؤسسة  ، مؤكدا أيضاً على أن البلد لا تكبر إلا بالتشاركية بين المؤسسات العامة الحكومية  و الخاصة  ، و أشار إلى خصوصية و دور كل  مؤسسة ، كل  يغطّي من موقعه  ، لافتا إلى التنافسية الشريفة فيما بين المؤسسات .

كما أعلن عن رفضه لوضع بداية أو نهاية للأزمة السورية  ، حيث يرى أن البداية كانت مع وعد بلفور و اتفاقية سايكس  بيكو .

متابعة الطريق في الصمود و الصبر  وإعادة التكيف

كما يعوّل على جيل الشباب اليوم مشيدا بصموده و تحديّه ، معلنا عن ثقته به  ،  و أضاف " ستنتهي ذيول الأزمة  فهناك مناطق محتلة من قوى فاشية إرهابية ، مؤكدا على  استمرارية  ومتابعة الطريق في الصمود و الصبر و إعادة التكيف "

ويرى بأن الشباب قدّم الإبداع  على المستوى الفني و الصناعي والزراعي ، وأشاد بصمود الجيش العربي السوري  الذي يشكل سدا للعمل  على خلق منظومة قيم جديدة  قادرة على بناء مشروع لإعادة الحياة بشكل آخر .

الوسوم (Tags)

سورية   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2015-03-24 07:16:01   اعلاميون في المقدمة
الشعب السوري بحاجة إلى توعية عن دور الاعلام المعادي في تكريس الازمة واطالة امدها
إياد منصور  
  2015-03-23 07:37:38   تحية
تحية للاستاذ تحليل رائع ومنطقي
ماجد سليمان  
  2015-03-22 14:14:46   استاذ علي استاذ كبير ومثقف محترم
اتمنى من الاستاذ علي ان يطل علينا كل مدة قريبة وان لا يغيب عن المنابر الاعلامية ونتمنى من الاستاذ ضبط معايير المواقع الالكترونية والدقة بعمل المواقع السورية
محمد  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz