Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 15 تشرين أول 2019   الساعة 12:08:42
الجيش العربي السوري يدخل مدينة الطبقة ومطارها العسكري وعين عيسى وتل تمر وعشرات القرى والبلدات بريفي الحسكة والرقة  Dampress  مغادرة قرابة 150 جندياً من قوات الاحتلال الأمريكي والقوات الأجنبية الأراضي السورية إلى العراق من مطار رحيبة غير الشرعي بريف المالكية  Dampress 
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/posts/2425070254194694
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
إياد محمد لدام برس : الاقتصاد السوري ما زال صامداً
دام برس : دام برس | إياد محمد لدام برس : الاقتصاد السوري ما زال صامداً

 دام برس - خاص :

عام كامل من الجهود التي يبذلها اتحاد المصدرين السوري، حيث تركز الجهد الأساسي منذ شهر شباط الماضي وحتى مطلع العام الحالي على عدة محاور اقتصادية، كان أبرزها تقديم مختلف أشكال الدعم للمصدرين، وتذليل العقبات التي تواجههم، بهدف الارتقاء بعملية التصدير، ومتابعة ترابطاتها المختلفة.
السيد إياد محمد خازن الاتحاد، كان ضيف دام برس في لقاء خاص، تناول الحديث عن واقع الاقتصاد والتصدير في سوريا، والمشاكل التي تواجهه، ودور اتحاد المصدرين من ذلك.
في البداية كان السؤال عن واقع الاقتصاد في سوريا، بعد أربع سنوات من الحرب والعقوبات عليها، فأكد السيد إياد أنه مقارنة بالمرحلة التي تسبق الأزمة من الطبيعي أن نرى تراجعاً ملحوظاً في مستوى الاقتصاد، لكن بالنظر إلى الصمود والتقدم الذي حققه خلال سنوات الحرب ، فالاقتصاد السوري حقق قفزة نوعية كبيرة منذ عام 2012 إلى اليوم.
وعن الدور الاقتصادي الذي يقوم به اتحاد المصدرين، يشير السيد إياد محمد إلى أن الجهود تتركز في عدة مجالات، من أبرزها المعارض التي شاركت فيها سوريا في الخارج، حيث أشار إلى أهمية هذه المعارض ودورها الكبير في الترويج للمنتج السوري حول العالم، ودعم عملية التصدير.
ويذكر السيد إياد أهم المشاركات البارزة لسوريا في معارض دولية هامة خلال عام 2014، أبرزها معرض "سيريا مودا" و "سيريا موتكس" في بيروت، والمشاركة في معرض "غولف فوود" في دبي، ومعرض عالم الغذاء في موسكو.
أما السوق العراقية فكان لها مكانتها الخاصة، فوصفها السيد إياد محمد بالسوق الواعدة والمهمة بالنسبة للمنتج السوري، وأنها أصبحت أهم الوجهات الأساسية للتصدير، حيث تلاقي المنتجات السورية رواجاً كبيراً، وكان من أهم المعارض معرض "سيريا مود" والمشاركة في معرض بغداد الدولي،  والحصول على المركز الأول في معرض بغداد الدولي للزهور، كما تقرر إقامة معارض تخصصية كل شهر من عام 2015 في بغداد.
وعن بعض المعارض المقررة في الشهر الجاري، ذكر السيد إياد معرض الجلديات في ميلانو الإيطالية، ومعرض السودان للزهور ونباتات الزينة، ومعرض سيريا موتكس في بيروت.
وأشار السيد إياد محمد إلى نشاط الاتحاد في مجال الأسواق الدولية، حيث تتم متابعة العلاقات مع دول العالم لفتح أسواق جديدة، وقامت وفود من الاتحاد بزيارة عدة دول بهدف فتح أسواقها أمام المنتجات السورية والتواصل مع السفارات مثل الجزائر والهند وإيران والصين وسلطنة عمان وروسيا وبيلاروسيا.
وفي سؤال عن المدن الصناعية الهامة التي تضررت بفعل الأعمال الإرهابية، يشير إلى جهود الاتحاد ومساهماته في إعادة إعمار المناطق الصناعية الخاصة، وتنشيط عجلة الإنتاج فيها مجدداً، وذلك بالتنسيق مع الحكومة السورية، حيث تم تشكيل لجنة خاصة تضم الصناعيين من كل منطقة للإشراف على الأعمال المطلوبة، وكان من أهم المناطق التي تم تسليط الضوء عليها مزرعة فضلون، التي وصلت طاقتها التصديرية قبل الأزمة إلى ما يقارب مليار دولار سنوياً، فتم إعادة ترميم الطرق وخدمات البنية التحتية بالتعاون مع بعض الجهات مثل محافظة ريف دمشق ومؤسسة الكهرباء، حيث عادت العديد من المعامل للعمل، واشار إلى المنطقة الصناعية في يبرود ومنطقة ريما المجاورة لها.
وتحدث السيد إياد عن جهود الاتحاد في دعم نشاط الاقتصاد المنزلي والحرفي والتراثي وفتح الاسواق الخارجية أمامه، حيث تم دعم معرض منتجات المرأة الريفية في طرطوس بالتعاون مع وزارة الزراعة، وكذلك ذكر معرض "سوريات يتحدين الأزمة" الذي عقد مؤخراً في خان أسعد باشا في دمشق بتنظيم من لجنة سيدات الأعمال في اتحاد المصدرين، فكان من أهم نتائجه تسليط الضوء على حرف سورية هامة ومنسية مثل صناعة البروكار والأغباني بالإضافة غلى منتجات غذائية وريفية مختلفة.
وتطرق اللقاء الى القطاع الزراعي واهميته والمشاكل التي يعاني منها ،فنوه لتشكيل لجان  قطاعية فرعية للمنتجات الزراعية في كافة المدن السورية، وتم افتتاح سوق لنباتات الزينة إلى الخليج، وعن صناعة تصدير الزهور ذكر السيد إياد أن محافظة دمشق خصصت قطعة أرض للاتحاد على أوتستراد العدوي لإقامة بورصة للزهور.
أما عن التعاون بين الحكومة والاتحاد ، أكد السيد إياد أن الحكومة تسير مع الاتحاد في أي طرح واضح المعالم، وهو تعاون يضم ملفات عديدة، ويشمل التعاون الجهات الحكومية كافة بما فيها الوزارات كوزارة المالية والصناعة والاقتصاد، وكذلك الجمارك وهو التعاون الذي وصفه بالتعاون المطلق المتكامل.
كما أشار إلى تشكيل لجنة للتواصل مع الصناعيين الوطنيين في الخارج، ممن غادروا البلاد بدافع من الظروف الأمنية الأخيرة، وعن خارطة التصدير يقول السيد إياد أن التوجه الأساسي كان قبل الأزمة لأوروبا ودول الخليج، واليوم أصبح هناك أسواق أخرى مستهدفة مثل السوق العراقية واللبنانية، تليها السوق الروسية والإيرانية وغيرها.
وفي سؤال عن دور الإعلام ، يجيب السيد إياد إن الحرب على سوريا كانت بمجملها إعلامية، فدور الإعلام مهم وأساسي،  في نشر الأنشطة والفعاليات المهمة التي يقوم بها الاتحاد، وبالتالي يرتد أثرها إيجابياً عبر تعريف العالم بالواقع الحقيقي وتشجيعهم على الصمود والمشاركة في بناء الوطن.
وعن العنوان العريض المنتشر في سوريا اليوم حملة "عيشها غير" ، أشار السيد إياد إلى مشاركة الاتحاد عبر الحملة في ثلاث ملفات، منها توزيع عشرة ملايين متر مربع من البذور المجانية، وكذلك إقامة دورات تدريبية مأجورة لرفد السوق بالعمالة الماهرة مثل حرفة الخياطة والصناعات النسيجية وغيرها، وتأهيل أكبر قدر ممكن من العاملين.
وختام اللقاء كان بكلمة وجهها السيد إياد محمد لمؤسسة دام برس ، فيقول : " أحيي نشاط  فريق دام برس وتواجده الدائم في كل مكان، واتمنى لهذه المؤسسة المزيد من النجاح والتقدم " .


 

الوسوم (Tags)

سورية   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2015-02-23 08:06:57   الأقتصاد
الإقتصاد السوري صامد رغم الظروف التي تمر بها البلاد و سوف يزدهر من جديد
رهف  
  2015-02-15 04:15:54   نحو مزيد من التألق والمثابرة
اتحاد المصدرين السوري كان من أبرز الاتحادات التي كان لها أثر كبير في دعم الاقتصاد السوري في ظل العقوبات الاقتصادية التي فرضت على سوريا منذ اربع سنوات، إضافةً الى قيامه بتسهيل عمليات الاستيراد للتجار في سوريا.. واخيرا وليس آخرا مبادرته الأخيرة للتدخل في سوق الصرف لدعم الليرة السورية.. كل هذه التدخلات كان لها الأثر الأكبر والإيجابي في الصناعات السورية..
وسيم قشلان  
  2015-02-11 07:39:24   سورية لن تموت
تأتي هذه المعارض في إطار عرض المنتج السوري و استمرار بقائه ، فالصناعة السورية يجب أن تكون أكثر فاعلية و تثبت وجودها بكل الأماكن ، ففي هذا دليل حي للغرب بأن سورية حيّة صامدة و لن تموت
مظفر  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz