Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 11 كانون أول 2019   الساعة 19:23:20
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/posts/2425070254194694
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الإعلامي فيصل عبد الساتر لدام برس : الإعلام الإسلامي لا يتعاطى الأسلمة بقدر ما يتعاطى المذهبة .. ما يحدث في سوريا ليس أمراً بسيطاً وهناك محاولة لخلق حقائق غير موجودة إلا في ذهن الأتراك والقطريين والسعوديين والأميركيين
دام برس : دام برس | الإعلامي فيصل عبد الساتر لدام برس : الإعلام الإسلامي لا يتعاطى الأسلمة بقدر ما يتعاطى المذهبة .. ما يحدث في سوريا ليس أمراً بسيطاً وهناك محاولة لخلق حقائق غير موجودة إلا في ذهن الأتراك والقطريين والسعوديين والأميركيين

دام برس – خاص – آية العلي

الحقيقة تحتاج إلى شخصين احدهم يبحث عنها والثاني يمتلك الجرأة والشجاعة لأن ينطق بها وضيفنا اليوم حمل على عاتقه كشف وتحليل حقيقة ما يجري على الساحة السورية والإقليمية، مقاوم وإعلامي حمل قلمه ونقل فكره العروبي المقاوم في الوقت الذي تخاذل فيه الكثيرون من مدعي المقاومة والعروبة

بين كلماته تجد منهاج عمل وفي نظراته الأمل بالنصر تحاوره لتقف أمام رجل حمل في قلبه عشق سورية وأصالة لبنان ضيفنا اليوم الإعلامي فيصل عبد الساتر

ما هي رؤيتك لواقع الأزمة السورية بعد مضي أكثر من عامين ؟

كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن عناوين كثيرة تعصف بما يجري في سورية مما سمي مرحلة الكيماوي إلى مؤتمر جنيف  ومواقف الأطراف الدولية التي انقلبت رأسا على عقب بين ليلة وضحاها وإشادة لم نكن نشهدها من قبل بسيادة الرئيس بشار الأسد حفظه الله وهذا كله بيت القصيد مما يجري في سورية منذ فترة ليست بالقليلة في ظل الانعطافات المصيرية التي شهدتها الأزمة السورية منذ بدايتها حيث مرت بمراحل متعددة وربما الآن نحن نشاهد الفصل الأخير من هذه الأزمة . وتحدث د. عبد الساتر عن مؤتمر جنيف قائلا : وافقت سورية على مؤتمر جنيف 2 وستسمي من يمثلها وهذا السقف في الأمان السياسي أربك الجميع وانقلبت الآية رأسا على عقب حيث ارتمت كرة النار عليهم وباتوا يتقاذفونها فيما بينهم حيث أنهم يدركون سلفا أنهم لا يستطيعون لم شملهم للمشاركة في المؤتمر وبالتالي سيصبح جنيف 2 كأنه لم يحدث وهذا سر اللعبة السياسية التي نتحدث عنها عندما يكون هناك ذكاء وحكمة لدى القيادة السياسية في سورية بالتأكيد ستكون النتائج لمصلحة سورية التي دفعت الكثير من الدماء في هذه الحرب المفتوحة كما تطرق لما يجري على أرض الواقع من انجازات لأبطال الجيش العربي السوري واقتتال العصابات المسلحة فيما بينهم وتغيير موازين القوة على الساحة الدولية والإقليمية وخلص بالقول : نحن أمام معادلتين بدأتا بالإرتسام : الذهاب إلى جنيف 2 مع كل ما يعتليها من مواقف وأغلب الظن سيؤجل لفترة معينة لكنه سيعقد من دون شروط كما اقترحت القيادة السورية وكما قالت روسيا وكما وافقت أمريكا أما عن الدور الاقليمي الذي يمكن أن يكون فاعلا والموقف الايراني الشديد والقوي أعطى القوة الميدانية لسورية وجعلت هذا المحور يكسر المحور الآخر .. كثير من معاهد الدراسات بدأت تشتغل على الأنموذج السوري من أين أتى بهذه القدرة على الصمود .‏

الإعلامي والمحلل السياسي اللبناني الأستاذ فيصل عبد الساتر ما هي رؤيتك للواقع العربي الحالي ؟

أولا إن خدعة الربيع العربي كانت مجرد كذبة واليوم كشفت هذه الكذبة خصوصا في الدول التي عانت من آثار هذه المؤامرة وعلى سبيل المثال فالمشهد في مصر قد تغير رأسا على عقب و ما يحدث الآن في مصر ربما هو نفس السيناريو الذي حدث في سوريا بشكل أو بآخر ولذلك كل من تآمر على سورية بات يخاف أن يؤثر هذا الواقع الجديد على وجودهم على المستوى الشخصي وعلى المستوى العملاني، وبالتالي الانسحاب من هناك والخروج إلى مكان آخر، وربما اختاروا تركيا هو أفضل بالنسبة إليهم، وعلى كل حال لم يكن الوجود في مصر هو وجود سوى وجود إعلامي أكثر منه كوجود عملاني لأن تركيا هي التي تتكفل بكل شيء بما يجري في سوريا، وأيضا قد لا أفاجؤك برأيي عندما أقول أن هؤلاء حتى في تركيا لن يكون لهم الحرية في التحرك في الوقت القريب القادم لأنهم سوق يختارون مكانا آخرا وأنا باعتقادي ربما يذهبون إلى كوكب آخر لأن الأرض لم تعد تتسع لهم لأن السيناريو في المشهد العربي عموما بدأ يتكشف أكثر فأكثر عن أن الثورة في سوريا كما يقولون تكسرت وتكسر مشروعها أمام صخرة الصمود السوري، وبالتالي أيضا أمام ما يجري في مصر انكشفت كل المؤامرات وكل المخططات التي كان يسعى هؤلاء إلى تنفيذها في العالم العربي.

 

بالنسبة للموقف العربي من الأزمة المصرية، أعلن وزير الارجية السعودي الأمير سعود الفيصل أن الدول العربية مستعدة لتعويض المساعدات التي تهدد الدول الغربية بقطعها عن مصر، فلماذا هذه الحماسة السعودية لمساعدة مصر؟ وألا يبدو أن هناك انقسام في موقف دول الخليج من الأزمة المصرية في حين أن هناك موقفا موحدا بالنسبة للأزمة السورية؟

نحن نعرف أن السعودية منذ زمن يعيد هي تعتبر أن الاخوان المسلمين أعداء لها، وبالتالي هذا الأمر ربما يستعيد الحقبة الماضية عندما كان الملك فيصل يناهض الاخوان المسلمين بشكل واضح وعلني وهذا الأمر لم يعد يخفى على أحد أن السعودية بشقها الأساسي على الاقل الظاهر في السلطة بشكل رئيسي الملك عبد الله لا يخفي هذا الأمر بأي شكل من الأشكال، ربما هناك أجنحة في المملكة العربية السعودية لا تزال تمني النفس بأن تلعب دورا ما على صعيد حركات الإسلام السياسي ومنها الإخوان المسلمين إلا أنه الآن لم يعد هناك بالإمكانية بلعب دور الازدواج، أما بشأن الانقسام الخليجي، نحن نعرف أن قطر هي راعية الاخوان المسلمين في تركيا وفي سوريا وفي مصر، وبالتالي لن تتراجع بمثل هذه السهولة لأنه لم يعد لديها أي شيء ممكن أن تتكئ عليه في سياساتها الخارجية بعد خصوصا التغيير الذي حصل والذي كان بمثابة ضربة قاضية لمشروعهم على المستوى العربي وهذا لم يكن إلا بإيعاز من الولايات المتحدة الأمريكية، ولكن السؤال الأساسي هل هناك اتفاق بين القيادة السياسية من السعودية ممثلة بالملك عبد الله ومع الإدارة الأمريكية ممثلة بالرئيس الامريكي باراك أوباما، هذا سؤال حتى الىن لا يمكن الإجابة عنه لأن هناك تباينات في الظاهر لكن لا أعلم ما هو حقيقة الموقف الخفي وغير المعلن فيما بين الحليف الاساسي والاستراتيجي للولايات المتحدة الأمريكية وبين الإدارة الامريكية، وهذا ستكشف عنه الأيام القادمة، أما أن تزيد المملكة العربية السعودية مساهماتها للدولة المصرية بذريعة أنها هي إلى جانب الشعب المصري، أنا برأيي أن هذا الأمر وإن كان في الظاهر ممكن أن يرحب به من القيادات المصرية، ولكن السؤال الأساسي هل هذا سيكون بداية اختراق بين القيادة المصرية وبين الشعب المصري، لأن الشعب المصري كان يعتبر أن ما يجري من أزمة في مصر منذ أن اطيح بالرئيس حسني مبارك كانت السعودية جزء منه بشكل أو بآخر أو أنها دعمت طرفا على حساب الإردادة الشعبية وبالتالي ربما هذا الأمر لن يترك الصدى الإيجابي وهذا ربما سينسحب على الدول الخليجية الأخرى التي سيكون لها رأي مختلف وإنما لن نتوسع كثيرا في المراهنة عليه لأن المملكة العربية السعودية هي الشركة القابضة على مجلس التعاون الخليجي.

ما هو واقع العمل الإعلامي في ظل ما يسمى الربيع العربي ؟

 إن أول منطلقات العمل الإعلامي هو تحديد الهوية والأهداف والوسيلة, أن كل هذا الإعلام الإسلامي لا يتعاطى الأسلمة بقدر ما يتعاطى المذهبة، ويغيب فيه المفهوم الوطني لحساب الخطاب الأكثر ضيقاً، وهذا ما أنشأ لدى هذه المؤسسات حساسيات كبيرة مع الآخر

عندما نحدد هويتنا وأهدافنا ووسائلنا، نجد أن وسائلنا تضرب هويتنا وأهدافنا، فالمطلوب أن يكون هناك خطاب جامع حول القضايا الأساسية، وبحسب رأيه أنه كلما اقتربنا من السياسة أكثر، أبعدنا الخلافات والحساسيات، لأن السياسة جامعة أكثر بالنسبة إلى القضايا المشتركة

ومن هنا نتوجه إلى أصحاب القنوات الدينية داعياً إياهم إلى إقفال هذه الفضائيات إذا كانت ستبقى تردد خطابها المذهبي الخاص، لأن هذا الذي يجري على الفضاء التلفزيوني تحت ذريعة خدمة الإسلام، سيؤسس إلى حربٍ ضروسٍ لن ينجو منها أحد على الإطلاق، مؤكداً ضرورة العودة إلى الخطاب السياسي الجامع، لتجنب الكثير من المنزلقات التي نحن بغنى عنها.

ان سبعين بالمئة من وسائل الاعلام العالمية تقوم حاليا بفبركة اعلامية ضد سوريا وان بعض وسائل الاعلام العربية هي جزء من هذه الحرب النفسية وهذا يعني ان هذه الوسائل الاعلامية ضالعة جميعها بما يحدث في سوريا .

إن الإعلام جزء أساس من المعركة التي تشن على سوريا بل هو الجزء الأكبر من الأجزاء الأخرى وقد طغى على الجزء الميداني والعسكري , إن سبعين بالمائة من وسائل الإعلام العالمية تقوم حاليا بفبركة إعلامية ضد سوريا وان بعض وسائل الإعلام العربية هي جزء من هذه الحرب النفسية.

إن هذا الإعلام قد انحرف بمساره إلى إعلام التوجيه بشكل كامل والى إعلام التحريض وإعلام الدم بشكل كامل.

إن الأجهزة الإعلامية المعادية لسوريا على اثر مقتل عدد من القيادات الأمنية والعسكرية في تفجير مبنى الأمن القومي في دمشق وقال : إن هذه الأجهزة الإعلامية استخدمت ألفاظا وتعابير مثل "الضربة في بنيان الأسد" و"الضربة في قلب النظام" دون الاستناد إلى أسس العمل الإعلامي وهذا يعني أن هذه الوسائل الإعلامية ضالعة جميعها بما يحدث في سوريا وهي تبحث عن وقوع الأحداث في سوريا دون مصداقية , لقد أصبحت السياسة هي التي تتبع الإعلام في الأزمة السورية بعدما كان الإعلام يتبع السياسة في كل مناطق العالم.

إن هذا الإعلام أيد عمليات القتل التي حدثت ضد المدنيين والأبرياء العراقيين على يد الإرهابيين بعد الغزو الأميركي كما قام هذا الإعلام العربي بإطلاق اسم الشهيد على صدام حسين كما أن في ليبيا نرى أن الشيخ القرضاوي أفتى بإهدار دم القذافي لكنه لم يفتي بإهدار دم صدام حسين كما إننا لم نسمع أي فتوى ضد الرئيس اليمني علي عبد الله صالح وسبب ذلك انه كان محسوبا على السعودية , الآن في سوريا هناك الكثير من الأوصاف تطلق على النظام السوري.

إن ما يحدث في سوريا ليس أمرا بسيطا وهناك محاولة لخلق حقائق غير موجودة الا في ذهن الأتراك والقطريين والسعوديين والأميركيين واليوم نرى دخول إسرائيل على الخط وإعلانه بأنه يدرس التدخل العسكري في سوريا , إن المخطط الجاري في سوريا ليس ما يدعونه من الديمقراطية وغيرها .

 

كيف تقيم الدور السعودي في لبنان؟

الدور السعودي في لبنان لا زال دورا سلبيا، ولا زال دورا يعرقل كل مساعي الحل، ولا زال يعرقل تشكيل حكومة وحدة وطنية ومصلحة وطنية كما قال الرئيس المكلف علما أنهم الذين أسموا هذا الاسم وهم الذين رحبوا باختيار الرئيس المكلف تمام سلام بتشكيل الحكومة ولكن ايضا وبنفس الوقت هم يراعون المطالب الأمريكية والأوروبية في عدم تمثيل حزب الله في الحكومة المرتقبة، لذلك أعتقد أنهم لا زالوا يراهنون على وضع العصي في الدواليب علهم بذلك يستطيعون أن ينفذوا هذه الشروط والمزيد من ممارسة هذه الضغوط، وقد يجبروا الطرف الآخر على قبول بحكومة حيادية أو تكنوقراط، ولكن أعتقد أن هذا الأمر بات محسوما فلا يستطيع الرئيس المكلف المضي قدما في وضع شروط من هذا النوع وخصواصا أن هذا غير مألوف في الحياة السياسية اللبنانية وبالنهاية عزل أو إقصاء مكون أساسي سياسي ومكون أساسي طائفي في لبنان عن تشكيل الحكومة ربما يضع لبنان في المجهول. إذا كانت مراهنات بندر بن سلطان هي مراهنات دموية كالذي حصل في الضاحية الجنوبية أو كالذي ممكن أن يحصل بعد سيل من التهديدات أنا أعتقد أن هؤلاء واهمون لا يمكن إجبار حزب الله أو ممارسة هذا النوع من السياسات على حزب الله، وكما قال السيد حسن نصر الله لأن هؤلاء ربما يملكهم الحمق أكثر بكثير مما يملكهم الذكاء وبالتالي لم يقرؤوا مسيرة حزب الله المتواصلة في مواجهة العدو الاسرائيلي والسياسة الأمريكية في المنطقة منذ أكثر من ثلاثين عاما، لكن ربما الأمور تشهد فصولا دموية أخرى أو فصولا تهديديه أخرى، إذا ما الأجهزة اللبنانية بقيت في هذا الإطار من التراخي بعدم وجود الغطاء السياسي أو من يغطي المجرمين على المستوى السياسي، ربما هذا يؤخر في عملية الاجتثاث والقضاء على المنابع التي تهدد لبنان وهذا كله برأيي هو كبس أزرار من مشغل واحد، وطبعا هناك أهداف متعددة لهؤلاء، ولكن على الأقل من يؤمن لهم المد اللوجستي والمد المالي وما إلى ذلك عون ودعم، أنا أعتقد أنه بندر بن سلطان لذلك هو ذهب إلى روسيا ليطلب أيضا بأن يكون هناك صفقة بظنه أن روسيا أيضا يمكن أن تتعامل مع الصفقات وكأنها دولة من دول مجلس التعاون الخليجي أو دولة من الدول العربية التي فيها أزمة اقتصادية على مستوى كبير وهي بحاجة إلى المال السعودي، لكن هذا الذي ذهب إلى روسيا أعتقد أنه رجع بخفين اثنين ورجع خالي النصاب، وبالتالي يحاول بأي شكل من الأشكال أن يقول أنني أنا من يملك القرار في هذه المنطقة بعد أن أزيحت تركيا وقطر عن المشهد السياسي، وهو يحاول بشكل من الأشكال أن يلعب مجددا في الساحة العراقية والساحة السورية والساحة اللبنانية عبرة الطريقة الدموية لأنه لن يستطيع الوصول إلى أي مكان من خلال المحاولات السياسية.

يحاول محور الاعتلال العربي أن يشوه صورة المقاومة في لبنان وتحديدا حزب الله وذلك على أكثر من مستوى داخليا وخارجيا ؟

إن حفل إدراج حزب الله على لائحة الإرهاب لدى دول الاتحاد الأوروبي بردود فعل متباينة على الساحة اللبنانية.

وقد تفاجئت بالتصريحات غير المسئولة التي صدرت عن البعض ،وهنا استذكر ما قاله رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي الذي قال أننا في لبنان “سنلتزم بالشرعية الدولية” وغاب عن باله ، أنّ الإتحاد الأوروبي لا يمثل الشرعية الدولية فقد كان تصريحاً متسرّعاً منه ولحق به البعض وكشف عن النوايا المبيتة ، وهنا لا أريد أن أطلق النار على الرئيس ميقاتي ولكني أعتقد أنّ تصريحه كان متسرعاً وغير موفّق ، مع العلم أنه بعدها صحّح الأمر وقال أننا نرفض أن يطال القرار حزب الله كمقاومة .

والواقع أنّ هذا القرار ،الذي صدر عن الإتحاد الأوروبي يمس الفكرة المعنوية للمقاومة قبل المادّية ، فماذا نقول لأهالي الشهداء والمعتقلين ؟ خاصة وأنّ البعض الآخر بدأ بالتكشير عن أنيابه وأصبح القرار لديه بمثابة انتصار،واضعاً نفسه في الصّف الإسرائيلي مع إدراكه لذلك .لذلك أقول أنّ ردّ السيد حسن نصر الله الأخير منذ يومين، وضع النّقاط على الحروف بقوله أنه لا يجب أن يوظِّف أعداء حزب الله هذا القرار توظيفاً سياسيّاً ويستغلّوه لمحاولة إضعاف الحزب .مؤكداً أن لا جناح عسكري أو سياسي منفصل لحزب الله، فقد قال متهكماً “أنّ الجناح العسكري لحزب الله هو من سيتمثل في الحكومة المقبلة “، وكان السيد نصر الله قال سابقاً عندما صدر القرار الإتهامي للمحكمة الدولية بحق من أسموهم “المتهمين الأربعة في جريمة اغتيال الحريري” بأنّ هؤلاء المتهمين الأربعة يمثلون الأمين العام .

وإذا راقبنا رد الفعل الأوروبي تجاه حزب الله بعد القرار نلاحظ أنّ سفيرته في لبنان بدأت مباشرة بمحاولة إرضاء حزب الله قائلة “أنّ هذا القرار لا يجب أن يؤثر على العملية السياسية في لبنان وأنّ علاقتنا بحزب الله لن تنقطع”، مع أنّ آشتون الناطقة باسم الإتحاد الأوروبي قالت أنّ تدخّل حزب الله في سوريا هو السبب الحقيقي وراء إصدار القرار وكذلك تفجير بلغاريا ، وبيت القصيد يشرح عبد الساتر، أنّ المقصود هو تشويه صورة حزب الله والمقاومة بعد انتصارها عام 2006 إرضاءً لإسرائيل التي رحبت صراحة بالقرار الأوروبي عندما قالت : “أنّ القرار جاء نتيجة لجهودنا الدبلوماسية الحثيثة” .

ومن هنا عندما يقول السيد نصر الله أنّ القرار هو إسرائيلي فإنّه محق ، وخير دليل على صحة هذا القول هو الموقف الفرنسي الذي تحوّل بين ليلة وضحاها من موقف رافض لإدراج حزب الله على لائحة الإرهاب إلى موقف مؤيّد لهذا الإدراج.

إذا كانوا لا يريدون إغضاب حزب الله فلماذا اتخذوا هذا القرار ضده ؟

 لأنهم يريدون الضغط على حزب الله كي يتنازل عن مبادئه ويتراجع عن قراراته السياسية والعسكرية التي اتخذها مؤخراً كالتدخّل في سوريا والمطالبة بمزارع شبعا وغيرها ، فحزب الله لا يفاوض على مبادئه .

أمّا من ناحية الخطورة التي يشكلها القرار على حزب الله مستقبلا فالقرار يكشف حزب الله دولياً ويجعله هدفاً للعدوان ، إلا أنه إذا حصل فسيكون ردّ المقاومة عنيفاً .

وبالنسبة لمفاعيل القرار على الداخل اللبناني فالدوافع هؤلاء الذين رحبوا بالقرار مكشوفه وإننا متأكدون أنّ كل الأوركسترا الداخلية التي سوّقت للقرار 1959 سابقاً وتطبّل الآن لقرار الإتحاد الأوروبي الذي أدرج حزب الله على لائحة الإرهاب حالياً ،جهودها ستبوء بالفشل مهما أمّن لهم بعض حكام الخليج العربي من دعم مادّي ومعنوي كي يحاصروا المقاومة ويضعفوها . ونؤكّد أنّ هذا الأمر سيشكّل إدانة لهم في المستقبل وسيحاسبهم الشعب بمفعول رجعي .

كيف تقيم أداء إدارة الرئيس أوباما ؟

إن الرئيس أوباما في مأزق كبير سواء قام بالضربة أو لم يقم بها، وهذا الأمر سيؤثر على صورة وهيبة أمريكا، وقرار هذه الضربة يعتمد على أدلة كاذبة وعلى مؤامرة واضحة، فأوباما الآن في موقف لا يحسد عليه على الإطلاق".

إذا أردنا أن نقرأ عمل الرؤساء في الولايات المتحدة الأمريكية سياسياً، فمنذ أن أقدم جورج بوش في الحروب المباشرة مستنداً إلى صلاحياته الاستثنائية، ليأتي اوباما الآن ويخرج عن الصلاحيات الاستثنائية، ويعود إلى الكونغرس لصناعة القرار، وهذا الأمر تراجعاً، ونستنتج ان اوباما ليس صاحب قرار، إنما يريد توريط شعبه ولا يريد أن يتورّط هو نفسه بالحرب خصوصاً أنه حائز على جائزة نوبل للسلام، وبرنامجه الانتخابي قام على رفض الحرب التي قامت بها الولايات المتحدة الأمريكية سابقاً، فكيف به الآن وهو يأخذ بلده إلى الحرب مع علمه أن الرأي العام الأمريكي ضد الحرب بكل أشكاله".

إن الحسابات التي تغيرت حتى بدأ أوباما يتلكأ ويتراجع، هي فقدان التحالف الذي قام على أساسه بالتهليل للضربة، وهذا التحالف كان مبني على أرضية كبيرة من حلف الناتو، وبعض الدول العربية الأخرى الحاقدة التي تريد إسقاط سوريا بأي شكل من الأشكال.

وأيضاً من الأسباب التي جعلت أوباما يتراجع بهذه الطريقة، الخوف من ردة الفعل الكبيرة في المنطقة التي تحوّل هذه الضربة المحدودة إلى حرب كبيرة شاملة وواسعة النطاق.

الاتحاد الأوروبي لعب دور استعماريا جديدا كيف ترى واقع هذا الاستعمار ؟

هناك ثنائية بريطانية-فرنسية تتحكم بالعقلية الأوروبية تعيد بالذاكرة إلى اقتسام هذه المنطقة بموجب معاهدة سايكس-بيكو والتي كان يحاول من خلالها الفرنسيون والبريطانيون تقسيم سورية إلى دويلات في تلك الحقبة إن من حق الدولة السورية اتهام المجتمع الدولي بالكيل بمكيالين والبريطانيين والفرنسيين، كما الأمريكيين، قدموا في السابق كل أنواع الأسلحة (للمقاتلين في سورية) وإلا فمن أين أتت هذه الأسلحة إن إرسال السلاح إلى بعض المعتدلين السوريين يلزمه الكثير من الدقة لان التقارير الإعلامية تتحدث الآن عن أن الجيش الحر نفسه أصبح يتكون أكثر من نصفه من التيارات الأصولية.

ما هي رسالتك للشعب السوري عبر مؤسسة دام برس الإعلامية ؟

أدين بالحب كل الحب والوفاء لسورية لأن لها الفضل الكبير علينا كعرب وقوميين وان سقطت سورية لا سمح الله لم يبق أحد في هذه المنطقة ونحن مدعوون أن نكون إلى جانب سورية واخترنا ذلك بالتأكيد وضد إسرائيل قلبا واحدا وقولا واحدا وعملا واحدا .‏

 

 

الوسوم (Tags)

دمشق   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   الأزمة في سورية في مراحلها الأخيرة
الأزمة في سورية في مراحلها الأخيرة ونصر الجيش السوري يتكرر يوما" بعد يوم
زهرة دمشقية  
  0000-00-00 00:00:00   خراب المنطقة
السعودية تعمل على خراب المنطقة تنفيذا" لأجندات أمريكية
حنان  
  0000-00-00 00:00:00   شمل الجميع بتشكيل الحكومة
لبنان متعدد الأطياف والطوائف والأحزاب ويجب شمل الجميع بتشكيل الحكومة
عباس صبري  
  0000-00-00 00:00:00   يحارب إسرائيل
وضع حزب الله على لائحة المنظمات الإرهاربية لأنه يحارب إسرائيل
عمرو فاكر  
  0000-00-00 00:00:00   وجه المقاومة
حزب الله هو وجه المقاومة في لبنان
عبد القادر  
  0000-00-00 00:00:00   شعوب العالم
شعوب العالم عارضت ضرب سورية ووقفت بوجه حكامها
وسام اسكندر  
  0000-00-00 00:00:00   إعطاء صفة شرعية
أراد أوباما بأخذ رأي الكونغرس بشأن الضربة على سورية إعطاء قراره صفة شرعية
رنيم  
  0000-00-00 00:00:00   ضرب سورية سيشعل المنطقة
أدرك أوباما أن ضرب سورية سيشعل المنطقة ويدخل العالم في حرب ربما تكون عالمية
هادي حلوة  
  0000-00-00 00:00:00   لا لبنان من دون سورية
لا لبنان من دون سورية
قمر  
  0000-00-00 00:00:00   كم نحن بحاجة
كم نحن بحاجة في وطننا العربي إلى إعلاميين شرفاء مخلصين لمهنتهم التي تحتاج الدفاع عن الحق
زينة ظروف  
  0000-00-00 00:00:00   فرنسا وبريطانيا
فرنسا وبريطانيا أكثر من أيدوا أوباما بضرب سورية
رغد صوفي  
  0000-00-00 00:00:00   يفتخر الوطن العربي بوجوده
الإعلامي فيصل عبد الساتر من الإعلاميين الذين يفتخر الوطن العربي بوجودهم
باسمة روني  
  0000-00-00 00:00:00   يفتخر الوطن العربي بوجوده
الإعلامي فيصل عبد الساتر من الإعلاميين الذين يفتخر الوطن العربي بوجودهم
باسمة روني  
  0000-00-00 00:00:00   الله عليك
الله محيي البطن الحملك يا سيد فيصل عبد الستار ويبارك فيك ويحميك
شادي  
  0000-00-00 00:00:00   ؟؟
نفتخر بامثالك سيد فيصل نفتخر بدولتنا الكريمة وبشعبنا وبجيشنا وابطالنا اللي عم يدافعو عن سوريا نحن ما خلقنا غير لنموت وهدفنا هوي تراب بلدنا
تامر  
  0000-00-00 00:00:00   البلد
الله يحميكي يا بلدنا الحبيبة ويكتر من امثال الاستاذ فيصل ويحمي كل شريف بحب يدافع عن بلدو و وقف لجانب الحق
عبد الرؤوف  
  0000-00-00 00:00:00   المقاوم الشريف
نشكرك على صدق موقفك وعلى كلمة الحق التي تخرجها من صميم القلب ويا رب اصلح امة محمد
نائل  
  0000-00-00 00:00:00   باذن الله
باذن الله سترد كرامة السوريين و يرد اعتبار المواطن السوري المجروح بكرامته هذا الجرح الذي طعن بسكاكين دول عربية ما زالت حتى الان تصدر الارهاب الينا وعلى راسهم السعودية قطر وتركيا سترد هذه الكرامة بقيادة جيشنا الباسل الاسطوري باذن الله
اسامة السواس  
  0000-00-00 00:00:00   لا يصح الا الصحيح
نحن على قناعة بان سوريا ستنتصر وبان الحق سينتصر لانه مهما طال النفاق والكذب ووووووو لن يصح الا الصحيح
احمد عكرمة  
  0000-00-00 00:00:00   السيد المقاوم فيصل عبد الساتر
التحالف الذي تترتكز عليه القيادة السورية يحصد ثمار سوريا في المنطقة والعالم لا وبل يكسبها مزيدا من الحصانات والقدرة في مجابهة تلك المجموعات الارهابية
لمى ابراهيم  
  0000-00-00 00:00:00   الحق
انشالله يكون الفرج قريب
ديمة غانم  
  0000-00-00 00:00:00   يا ريت
لو كانو كل السوريين يا استاذ فيصل عبد الساتر متل امثالك لكانت سوريا بالف خير
زاهر عنبرة  
  0000-00-00 00:00:00   باختصار
هم بامكانهم تغيير المشهد السوري لصالح المعارضة في دقيقة كما عملو في القذافي ولكن حججهم دلبيل كاف على خوفهم من طفلتهم المدللة اسرائيل
روبرت  
  0000-00-00 00:00:00   نتمى
نتمنى ان يتعلمو بعض السياسين السوريين وبعض الفنانين من حضرتك معنى المقاومة وحب الارض وهم خيرهم وما وصلو اليه فضل هل البلد
زهرة  
  0000-00-00 00:00:00   الله يحمييك
الله يكتر من امثالك يا ايها الاعلامي السياسي الشريف المقاوم العروبي فيصل عبد الساتر الذي تقول الحق بدون خوف ولا كلل ولا ملل
براءة  
  0000-00-00 00:00:00   ندعو
ندعوحضرة السيد فيصل عبد الساتر الى بلدنا وان يقوم مشكورا بمحاضرة لتوعية الشعب السوري المغرر به
سامر  
  0000-00-00 00:00:00   لن تستطيعو
عنجد الحق يقال حرام يكون لهيك شعب بلا عقل لديه قيادة حكيمة تعرف كيف ترد الحرب التي كانت مقررة على سوريا من اذناب امريكا ويا ريت هيك شعب يعرف يقدر
حبيب علي  
  0000-00-00 00:00:00   سورية
هم يريدون ان يكونو الصراع في سوريا مذهبيا لكي يكون الشعب السوري متناحر من اجل مصالحهم والمصلحة الاولى مصلحة اسرائيل الولد البكر لال سعود
كامل الاغا  
  0000-00-00 00:00:00   مهما
مهما قاموا من دراسات لن يقدروا ان يعرفو او يفهمو ما هو سر صمود الجيش السوري والشعب السوري لان دول المتامرة على سوريا لا تفهم الا بالدولار والنساء هذا مستواهم العقلي العفن
تغريد  
  0000-00-00 00:00:00   نحن نثق
نحن نثق بقيادتنا السياسية الحكيمة التي ازهلت العالم بالذكاء والحنكة ونعرف بان ما قام به جيشنا الباسل من تضحيات سوف يدرس في جميع الاكاديمية العسكرية في العالم
عادل سليم  
  0000-00-00 00:00:00   الدين لله والوطن للجميع
نحن نعرف بان السعودية وقطر وتلركيا يريدون ان يدخلو الى المجتمع السوري المذهبية والطائفية ويتمنون ان يصبح الاخ اخاها باسم الدين ولكن هم لا يدركون بان عند الشعب السوري الدين لله والوطن للجميع
رجاء  
  0000-00-00 00:00:00   الله محيي
الله محيي اصلك يا استاذ فيصل عبد الساتر يا ريت كل مثقفين عروبيين وقوميين مثلك ويقول الحقيقة بصوت عال من دون خوف من اسيادهم
شعيب  
  0000-00-00 00:00:00   حرب كونية
نحن نعرف ان ما يحصل في سوريا حرب كونية تكالبت عليها كل وحوش العالم ولكن لن يقدروا ان يكسرو من عزيمتنا وارادتنا وفي نهاية المطاف سوف تكون سوريا اللاعب الاقليمي الاقوى في المنطقة وهي التي غيرت مقولة حكم القطب الاوحد
منهل  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz