Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 23 أيلول 2020   الساعة 02:30:02
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الدكتورة لبانة مشوح لدام برس : المراكز الثقافية لعبت دوراً سلبياً وعمل الوزارة ينصب على النهوض بها ونعمل لوضع سياسة إستراتيجية لثقافة الطفل والكتاب الإلكتروني ليس مشروعي
دام برس : دام برس | الدكتورة لبانة مشوح لدام برس : المراكز الثقافية  لعبت دوراً سلبياً وعمل الوزارة ينصب على النهوض بها ونعمل لوضع سياسة  إستراتيجية لثقافة الطفل والكتاب الإلكتروني ليس مشروعي

دام برس - اللاذقية - عاطف عفيف :
تراجع دور المراكز الثقافية في المجتمع وأهمية النهوض بها لأداء واجبها المنوط بها ، أهمية التوجه إلى ثقافة الطفل،ثقافة نشر الكتاب ورقياً أو الكترونياً ،إيلاء المشاريع الشبابية أهمية خاصة هذه النقاط كانت محور اللقاء الخاص لدام برس   مع وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح أثناء زيارتها الأخيرة منذ أيام إلى اللاذقية:

- لعبت المراكز الثقافية دور هام في فترة من الفترات لكن دورها تراجع في الآونة الأخيرة ، ما هي خطة وزارة الثقافة للنهوض بهذه المراكز ..؟

-- لم يتراجع فقط بل يمكن القول أن دور تلك المراكز كان سلبياً في الآونة الأخيرة، وللنهوض وإعادة تفعيل دور هذه المراكز شكلنا لجنة متخصصة منذ أن أتيت إلى الوزارة كان عنوانها "لجنة تطوير وتفعيل المراكز الثقافية" ، ولقد وزعنا استبيان رأي على كامل مساحة الوطن حول المركز الثقافي وما هو مأمول منه ما أعطى وما عليه أن يعطيه والدوافع التي تجعل المواطن السوري يحجم عن زيارة المركز أو ما يحفزه على زيارة المركز ، وأجرينا دراسات علمية وفق الإحصائيات التي حصلنا عليها،ووجدنا أن أدوات المركز يجب أن تختلف ، فطريقة تقديم المادة الثقافية هي الأساس ، قد لا تتبدل المادة  الثقافية لكن طريقة تقديمها وعرضها يجب أن يتبدل ، على هذا الأساس عممنا على مديريات الثقافة بأن المتابعة هي الأساس فإن لم تنجح الأمور فهذا يعني أنه ليس هناك متابعة وأن رئيس المركز لا يقوم بواجبه ، ففي المناطق الآمنة ليس هناك ما يمنع من تطبيق الخطة
- نرى أحيانا ً نفس المحاضر أو نفس النشاط في المركز الثقافي لا يلقى هذه الإقبال بينما عندما تقوم به جهة أخرى نرى أن هناك إقبال مختلف...؟
-- هذا دليل على الأسلوب والترويج والتواصل مع المجتمع المحلي ، وهذا الأمر يحتاج إلى الكثير من إعادة النظر.
- تحاول الوزارة الانتباه إلى الطفولة لأن الزراعة في الطفل هي من أهم الطرق للنهوض بالمجتمعات فما عملت بهذه الاتجاه ..؟
-- إن مديرية ثقافة الطفل من المديريات النشطة في وزارة الثقافة ونوليها اهتمام خاص، وفي عملها تتعاون مع منظمات دولية مثل اليونسيف في تنظيم دورات بيئية وفنية وتأهيلية للطفل في شتى مجالات الثقافة من رسم إلى مسرح العرائس إلى صناعة الدمى وكتابة نص أدبي ، القيام بتحقيق صحفي ، نعلم الطفل كيف يتحاور ، وكيف يقرأ ، وكيف يفهم ، كيف يشرح فكرته للآخرين ، نعمل على الاهتمام بأساسيات البناء الفكري للطفل وبناء الكفاءات التعبيرية لديه ، ونحاول الخروج عن الأنماط التقليدية المتبعة بالمدرسة ونقوم بالنشاط في مراكزنا المخصصة مسبقاً من الوزارة ومن قبل اليونسيف ، لكن في العام الأخير عممنا نشاطنا على مراكز الإيواء وبدأناها بأربع مراكز في دمشق ثم توسعت وانتقلت إلى اللاذقية ،التعاون والتشبيك قائم بين مديرية ثقافة الطفل والهيئة العام السورية للكتاب لتطوير مطبوعات الهيئة المخصصة للطفولة من 3- 4 سنوات إلى المرحلة الثانوية ، كما أن التشبيك قائم بين المراكز الثقافية ومراكز الثقافة الشعبية.
لكن أنا على يقين أن ثقافة الطفل لا تبنيها وزارة الثقافة ، بل هي تشرف عليها وتوجه العمل فيها ، تؤمن التصور العام ، في حين البنى التحتية والتطبيق يكون بالأساس في وزارتي التربية والإعلام ، لدينا أقنية تربوية يجب أن تفعل تخديماً لثقافة الطفل،هناك برامج وأفلام يجب أن تشارك مديرية ثقافة الطفل في إعدادها ، لذلك نحن الآن بصدد تشكيل لجنة وزارة مشتركة بين وزارات  الثقافة والإعلام والتربية  لوضع خطة بعيدة المدى للنهوض بثقافة الطفل.
- عانى ويعاني الطفل في الأزمة من حالة من الشرخ الذهني ومشاكل نفسية معقدة نتيجة ما يراه من أعمال إرهابية وقتل وتدمير ...وغيره من المشاهد اليومية الفظيعة في الإعلام، فما الطريقة لإخراج الطفل من هذه الحالة..؟
-- الآن نركز على ورشات العمل التي تعلم الأطفال الرسم والنحت وصناعة الدمى وتأليف القصة وكتابة مسرحية لمسرح العرائس وغيرها من النشاطات هي إحدى الطرق للتنفيث عن ما في نفسية الطفل وإخراج الكبت في داخله نتيجة تداعيات الأزمة والتعبير عن مكنونات نفسه ، هذه الأمر يريح الطفل ويعطينا مادة لكيفية علاج الطفل من مشكلات نفسية معقدة حيث نوجه للجهات المعنية أو للأهل أن أبنكم عنده مشكلة كذا خاصة بهذه المجال من خلال التعامل اليومي معه.
الحقيقة يجب وضع سياسة  إستراتيجية لثقافة الطفل من أهدافها حماية الطفولة من مظاهر ومشاهد العنف ومن الخطاب العنيف وتعليمه الخطاب السلمي التعايش ، خطاب المحبة ، خطاب الحوار مع الآخر ...
-هناك تركيز من الوزارة على نشر ثقافة الكتاب وحضرتك من مؤيدي الكتاب الإلكتروني... ماذا فعلتم بهذا الإتجاه؟
--  طبعاً.. مشروع الكتاب الإلكتروني ليس مشروعي ، بدء فيه منذ حوالي 4-5 سنوات بوزارة الثقافة لكن كان القرار متخذ بأن الكتاب الذي لا يرقى لأن تنشره الوزارة  ننشره إلكترونياً ، لكن بالنسبة لي العكس هو الصحيح تماماً ، النسخة الإلكترونية هي النسخة التي يستطيع الكل الوصول  إليها وهي بالتالي الواجهة الحقيقية للوزارة ، وما لم يرقى لأن تنشره الوزارة  لا ينشر لا إلكترونياً ولا ورقياً ، فأي كتاب تتبناه الوزارة ورقياً سيوضع له حتماً نسخة رقمية ، إن كل ما طبعته ونشرته وزارة الثقافة من عام2012 وحتى الآن موضوع الكترونياً على موقع وزارة الثقافة الالكتروني ، والآن تعود الوزارة إلى الإصدارات القديمة لإصدارها رقمياً.
- وماذا عن المشاريع الشبابية..؟
-- انطلاقاً من اهتمام وزارة  الثقافة بالشباب والطاقات الشبابية و إيماناً بدورهم الفعال في الوسط الثقافي فلقد أولت وزارة الثقافة  المشاريع الشبابية اهتماماً خاصاً ، فالمشاريع الشبابية مهمة جداً ويجب التركيز عليها وإيلاءها المزيد من الاهتمام، من هذا المنطلق خصصت وزارة الثقافة ميزانية مرصودة للأقلام الشابة ،وميزانية خاصة مرصودة لمسرحيات الشباب الذين ليس لديهم خبرة بالعمل المسرحي والفني ،وهناك تبن للفرق الشبابية  الراقصة و التمثيلية وفرق الإنشاد الشابة والفرق الموسيقية الشابة ، وكذلك هناك تبني لأفلام الشباب ، فهناك الكثير من الخريجين الشباب وهواة الفن السابع الذي لا يجدون من يتبناهم لأن إنتاج فيلم سينمائي وإن كان قصيراً مدته 5- 10 يحتاج إلى إمكانيات هائلة، لذلك تعمل وزارة الثقافة على دعمهم .
في العام الماضي وضمن مشروع سينما شباب أنتجت مؤسسة السينما عشر أفلام قصيرة أحدها نال منذ أيام في أحد المهرجانات جائزة أحسن فيلم قصير ، مشيرة أن خطة الوزارة هذا العام هو إنتاج 25 فيلم قصير .
 

الوسوم (Tags)

وزيرة   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-07-06 17:07:03   على من تكذبون
منذ أن وصلت الدكتورة مشوح إلى الوزارة وهي تعمل على تجميد الكفاءات واستبدالها بالفاسدين ولدينا الكثير من الأمثلة .
ذياب الأحمد  
  0000-00-00 00:00:00   توسيع وتطوير
نتمنى توسيع نشاطات المراكز الثقافية وتطوير أدواتها
حاتم  
  0000-00-00 00:00:00   يتابعه عدد أكبر
موضوع الكتاب الإلكتروني مهم جدا" لأنه يمكن أن يكون متوفر لعدد أكبر من الناس
نيرمين وطفة  
  0000-00-00 00:00:00   التوسع أكثر
نشكر الوزارة كثيرا" على موضوع إنتاج الأفلام القصيرة للشباب و نأمل التوسع أكثر في هذا المجال
غسان الصادق  
  0000-00-00 00:00:00   المهم
المهم التنفيذ مو الحكي
رام الذهبي  
  0000-00-00 00:00:00   تأهيل الأطفال
الطفل السوري أكثر من تأذى من الأحداث التي تعصف بسوريا , نرجو من الوزارة وجميع الجهات المعنية الاهتمام أكثر بإعادة تأهيك هؤلاء الأطفال
سهاد السالم  
  0000-00-00 00:00:00   التنفيذ بنجاح
نأمل أن تنفذ الوزارة مشاريعها الهادفة بنجاح
خلود صبيح  
  0000-00-00 00:00:00   الشكر للسيدة الوزيرة
الشكر للسيدة الوزيرة على كل ما تقوم به من إصلاحات ومشاريع جديدة
يزن السيد  
  0000-00-00 00:00:00   السيدة الوزيرة
نتمنى ان ترتقي الكثير من الوزارات إلى مستوى نشاط وزارة الثقافة الشكر للسيده الوزيرة
حيدر راضي  
  0000-00-00 00:00:00   الكتاب الالكتروني
نتمنى التوسع بنشر الكتاب الالكتروني
فراس صارم  
  0000-00-00 00:00:00   المراكز الثقافية
المراكز الثقافية بحاجة لإصلاح شامل بكل ما تقدمه ونتمنى فعلا أن يتم هذا الأمر
ميلاد رزق  
  0000-00-00 00:00:00   نتمنى لكم التوفيق
نتمنى لكم التوفيق للارتقاء بسوريا الحضارة والمستقبل المشرق باذن الله
سوري  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz