Logo Dampress

آخر تحديث : الخميس 12 كانون أول 2019   الساعة 16:24:27
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/posts/2425070254194694
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
المهندسة رباب وردة لدام برس : 31 قرية في اللاذقية استفادت من برامج مشروع تمكين المرأة و الحد من الفقر
دام برس : دام برس | المهندسة رباب وردة لدام برس : 31 قرية في اللاذقية استفادت من برامج مشروع تمكين المرأة و الحد من الفقر

دام برس – اللاذقية – ريمه راعي
تشجيع  النساء الريفيات و مساعدتهن في تأسيس مشاريع إنتاجية صغيرة خاصة بهن  وتدريبهن على طرق إدارتها والاستفادة من عائدها في تحسين الوضع المعيشي لأسرهن هو أهم أهداف مشروع ( تمكين المرأة الريفية و الحد من الفقر) الذي أطلقته وزارة الزراعة و الإصلاح الزراعي في عام 2007 ويسعى لتمكين المرأة الريفية من الوصول إلى مصادر التمويل بشروط ميسرة في المناطق التي لا تصلها الخدمات و برامج  التمويل الأخرى فضلا عن الحفاظ على فرص العمل القائمة في قطاع الزراعة بشقيه النباتي و الحيواني والتي بدأت تتقلص بسبب الجفاف و ذلك من خلال تأسيس مشاريع للنساء الريفيات في هذا المجال .
دام برس التقى رئيسة دائرة تنمية المرأة الريفية في مديرية زراعة اللاذقية المهندسة رباب وردة التي تحدثت عن الرؤية العامة لمشروع تمكين المرأة الريفية و الحد من الفقر و الذي ينطلق من كون التمكين الاقتصادي للمرأة  الريفية هو محور أساسي في تمكينها اجتماعيا و الذي  ينعكس إيجابا ليس فقط عليها بل على أسرتها وعلى وجودها ضمن المجتمع بوصفها شريكا أساسيا في عملية  التنمية الاقتصادية و الاجتماعية .
و حول الآلية المتبعة في تمكين المرأة الريفية أفادت وردة بأن المشروع يتضمن برنامجين أساسين هما برنامح بناء قدرات المرأة الريفية  وبرنامج الخدمات التمويلية للنساء الريفيات .
بحيث يتم من خلال برنامج بناء قدرات المرأة الريفية تدريب السكان المحليين على المشاركة في  تنفيذ و متابعة و تقييم مشاريع التنمية المحلية و تدريب النساء الريفيات تدريبا متخصصا على المشاريع الزراعية بشقيها النباتي و الحيواني فضلا عن  إكساب المرأة الريفية مهارات حرفية و يدوية مع حزمة من مهارات الحياة اليومية .


في حين يتناول  برنامج الخدمات التمويلية تمكين المرأة الريفية من اختيار مشروعها و دراسة  الجدوى الاقتصادية  لهذا المشروع من خلال إخضاعها لبرنامج تدريبي يحمل اسم ( كيف تؤسسين مشروعا خاص  بك ) حيث تخضع لهذه الدورة المستفيدات من المشروع و التي تم اختيارهن بناء على معايير و استمارات مصممة من قبل إدارة  المشروع و رأي اللجان المحلية  في القرى المستهدفة .بحيث يسعى البرنامج  لمساعدتها  في تمويل المشروع المقترح برأس المال اللازم لإقلاعه بأيسر السبل و أسهل الشروط و اقصر وقت ممكن، فضلا عن مساعدتها في  شراء مستلزمات المشروع و البدء به ومتابعتها  بشكل ربعي إلى حين  تسديد آخر قسط من القرض إضافة لمساعدتها في حل أية مشكلة تعترض مشروعها  من خلال المتابعة الشهرية للمشروع . 
و فيما يتعلق بمعايير اختيار القرى المستهدفة بالمشروع أفادت وردة أن القرى المستهدفة هي الأكثر فقرا و الأشد احتياجا حسب خارطة الأحوال المعيشية المعدة من قبل هيئة تخطيط الدولة و تقاطعها مع خارطة الفقر الريفي المعدة من قبل وزارة الزراعة مع التركيز على القرى التي لا تشملها برامج و خدمات من جهات أخرى وكذلك القرى في المناطق الشرقية والتركيز ضمن هذه  القرى على الأسر الأكثر فقرا بحيث تكون  الأولوية للأسر التي تعيلها النساء .
أما  نظام الإقراض المتبع في المشروع و الذي اعتمدته وزارة  الزراعة للإقراض فيرتكز حسبما أفادت وردة على تقديم قرض نقدي بمبلغ يصل إلى 150 ألف ليرة سورية  لشراء أدوات للمشروع بحيث يتم  تسديد القرض على مدار 3 سنوات على شكل أقساط نصف سنوية للقروض الطويلة الأجل و هناك قروض قصيرة الأجل تستحق السداد بعد 12 شهر علما أن المقترضة تمنح فترة سماح 300 يوما لحين إقلاع مشروعها ويترتب عليها عمولة تبلغ 3% سنويا وتعفى من نصف هذه العمولة في حال التزامها بسداد الأقساط بموعدها .
أما بالنسبة للكفالات اللازمة للحصول على القرض  لفتت وردة أن المجال مفتوح  للاختيار بين أكثر من نوع من الكفالات و هي إما كفالة شخص واحد أو شخصين من العاملين في الدولة أو بيان قيد عقاري لأية ملكية مع العلم أن المقترضة المالكة لأرض باسمها لا تحتاج إلى كفيل .
و بالنسبة لشروط الحصول على القرض فهي أن تكون المقترضة من المقيمات في القرية و عمرها  يتراوح بين 18 و 55 عاما،وتنفذ المشروع ضمن  القرية  حصرا ً وأن تلتزم بإتباع البرامج التدريبية التي يقدمها المشروع  .
وحول الخطوات المنجزة في مجال تنمية المرأة الريفية في مديرية زراعة اللاذقية أفادت وردة أن مشروع تمكين المرأة الريفية  منذ انطلاقه في عام 2007 و حتى عام 2011  استهدف  31 قرية جرى اعتمادها وفق المعايير الواردة في خطة وزارة الزراعة  و تم تدريب 662 امرأة ريفية استفادت 431 منهن من قروض لإقامة مشاريع زراعية و خدمية تضمنت (أبقار ،خراف ،عجول ، نحل، سمانة، كوافيرة، ألبسة ،أعمال يدوية، مكتبة، خياطة، تنور، خل تفاح ،هاتف محمول ) .


ففي عام  2007  بلغ عدد المستفيدات  من القروض 117 امرأة  : 44  منهن من  قرى جبلة  (سربيون- بترياس- بشيلي) و 59 من قرى القرداحة (اليابسة، مسيت القرير ،عوينة الريحان) و14 من السامرة في اللاذقية .
وعام 2008 بلغ عددهن  63 امرأة : 16 من قرية  البلاط بالقرداحة و 31 من قريتي ( البويتات والكروم) في جبلة و 16من  (عرافيت) بالحفة .
أما في عام 2009 كان العدد  10 نساء من قرى( السداد،القرير،مسيت،اليابسة،عوينة الريحان )في القرداحة .
و في عام 2010  استفادت 36 امرأة من (الوادي، الحلوة، الخضراء )بالمركز و10 من (بسمالخ) في  جبلة .
أما عام 2011 فكان عام الذروة بالنسبة للمشروع حيث قفز عدد القرى المستهدفة إلى 15 قرية (السراج، قلعة المهالبة، بشرفة ،الفلاح، الفجر العامود، بارودة ،دير ماما،الحياة ،القلمون، فوير سات، ليفين، اوبين ،عنانيب ) و بلغ عدد المستفيدات 200 امرأة من  أصل 389 تم تدريبهن ضمن برنامج ( كيف تؤسسين مشروعا خاصا بك ).
و خلال عام 2012  تم تدريب 80 امرأة من قريتي المعلقة و الخشخاشة  لتأهيلهن لإقامة مشاريع خدمية و زراعية متنوعة و الحصول على هذه  القروض التي توقف العمل بها  في نهاية عام 2011  وأضافت وردة : نحن حاليا بانتظار التعليمات التنفيذية الخاصة باستئناف منح قروض تمكين المرأة الريفية  بعد صدور  قرار رئاسة مجلس الوزراء بإعادة منح قروض تمكين المرأة الريفية  .
 

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz