Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 31 آذار 2020   الساعة 01:27:08
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
اليوم نحن نعيش مرحلة عصيبة جداً .. فيها من المشاكل والصعاب ما لم يعشه مجتمع من المجتمعات .. بقلم : المهندس بشار نجاري
دام برس : دام برس | اليوم نحن نعيش مرحلة عصيبة جداً .. فيها من المشاكل والصعاب ما لم يعشه مجتمع من المجتمعات .. بقلم : المهندس بشار نجاري

دام برس :

الاعلام يسيطر على كثير من العقول والأفكار ، والأنانية والحقد والجنون والكفر بالوطن والاخلاق والدين اصبح ونتيجة لهذا الهجوم الإعلامي شيئاً مألوف. وأصبحت كذلك بعض الدول تستغل هذه الحاله التي وصلت اليها بعض الفئات الضعيفه لإدخالها وتجييشها في الصراع القائم على بلادنا ، ومن هذه الفئات يتم تدريب وتشغيل مجموعات كبيره تعمل كذباب إلكتروني في شبكات التواصل الاجتماعي لنشر الفتنة والكذب وثقافة الانحدار والهزيمه  ، كما يتم شراء وتدريب فئات أخرى لتحمل السلاح في وجه أوطانها وتقاتل معهم وليكونو بندقية معروضة للإيجار ورأينا ذلك عندما شحنهم اردوغان للقتال في تركيا...(وهنا استذكر  السيد الدكتور بهجت سليمان عندما ذكر في إحدى خواطره انه واللاسف فإن الربيع العربي أمنّ لإسرائيل كمية من الخونه والعملاء ما يكفيها للخمسين عاماً القادمه)
في الهند وبين مليار شخص وجد شخص واحداً اسمه سلمان رشدي هاجم الاسلام فسُرّ الغرب له واحتضنه وجعل منه أيقونة للحرية والفكر المستنير ، واليوم مع ثورات زعران الناتو اصبح لديهم عشرات الالالف من أمثال سلمان رشدي ممن خرجوا عن ثوابت الامه من اخلاقية واجتماعية ودينيه وسياسيه فعمل الغرب وفِي احسن الحالات على تحييدهم في الصراع معه وفي حالات أخرى على تشغيلهم لديه تحت أغطية مختلفه إعلامية بإن يضعهم في محطات إعلامية تابعة له او كعاملين في قنوات التواصل الاجتماعي وغيرها أو يشغلهم في مؤسسات تدعي العمل الإنساني كالقبعات البيضاء وغيرها الكثير و أسوائهم وأغباهم يجندهم ضمن تنظيماته المقاتله بأسمائها المختلفه كداعش والنصره والجيش الحر وغيرهم.
هناك الكثير ممن يأتي للغرب للحصول على اللجوء ويدعي انه ملاحق ومظلوم ولانه ترك الاسلام كما يدعي ونتيجة ذلك أُهدِر دمه وهو ملاحق ومهدد بالقتل وآخر يدعي انه معارض سياسي وهو لايفقه من السياسه شيء ويرجو اللجوء ، وآخر يقول أنه من الصومال وهو سوداني وآخر يقول انه كردي ولكنه لبناني وأفغاني يدعي انه سوري ....وسوري يدعي انه معارض للنظام ولكنك لوتفحصت تاريخه جيداً لرأيت انه درس حتى أنهى تعليمه الجامعي على نفقة من يدعي انه يحاربه فمن هو الفاسد بين تلك الجهتين ؟  ومن النساء وجدنا من تدعي انها هربت من زوجها المسلم المتشدد وإجبرت على ترك أولادها  معه ، وفتاة أخرى تقول انها هربت من عائلتها المسلمه والتي كانت تجبرها على القيام بما لاترغب به ....ورأينا بعض الفتيات الصغيرات حتى من السعوديه ممن فعلن ذلك ، وأكثر مايضحكنا من قصص اللجوء ان تتعرف على رجل يدعي انه مسيحي يعاني من الاضطهاد ، ثم تكتشف بأنه ليس مسيحيا ولايوجد أصلاً اضطهاد للمسيحية في سوريا ، بل ان سوريا هي مهد آمن للمسيحية والمسيحيين ،كل واحد من هؤلا يبحث عن قصة وحكايه ليبيعها مقابل الحصول على لجوء والطرف الآخر يعرف حقيقة هذه الحكايات ويعجب بها ويشجعها ليشتريها بثمن بخث ولتكون له زخيرة في صراعه مع الشرق ومع حضارات وثقافات الشرق... لذلك وعودة على إقتراح سحب الجنسيه ، إذا سحبت الجنسيه ممن يهاجمون الجيش العربي السوري ويقفون مع الأتراك سنجد شريحة جديده تطلب اللجوء لهذا السبب وتتهرب من نيل القصاص.
الخيانة هي الخيانة ياصاحبي و كل المجتمعات وقوانين الدول واضحة في التعامل مع الخونه، ولولا وضوح تلك القوانين وصرامتها لانهارت كل المجتمعات البشرية . لذلك علينا ان نفعل القانون وأن يكون القانون والإنسان المواطن هو الحامي للوطن والثوابت الوطنية بكل اشكالها حتى لايتم المتاجرة بها من قبل السفهاء والخبثاء وما أكثرهم اليوم في عالم العولمة ومجتمعات المادة والاستهلاك. وشكراً .
بشار نجاري - /بودابست/

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2020-03-07 15:24:41   يما..... تعاليلي
بعد العلل يأتي تشخيص الس ب ب ب والمعالجة......لكن التأكد من كونها علة فهي علة العلل..............
هانيبعل  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz