Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 23 نيسان 2019   الساعة 06:42:51
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
العقوبات الأمريكية على مشتقات النفط إلى سورية .. بقلم : شارلوت القاضي
دام برس : دام برس | العقوبات الأمريكية على مشتقات النفط إلى سورية .. بقلم : شارلوت القاضي

دام برس :

في محاولة لكسب حرب خسرتها عسكرياً ، تحاول واشنطن كسب حرب اقتصادية، بتضييق الخناق على سورية عبر حصار اقتصادي شديد، وعقوبات حادة على مشتقات النفط الموردة إلى سورية وبالتالي شل الحركة الاقتصادية داخل البلاد، لما يمثل قطاع النفط عصب الحياة وأهم مفاصلها الحيوية.
مالم تستطع الولايات المتحدة الأمريكية أخذه بالعسكر، لن تستطع إليه سبيلا عبر العقوبات الاقتصادية، هذا ما تؤكده الدولة السورية من خلال تعاطيها مع تلك العقوبات وإدارتها لأزمة المشتقات النفطية، وجهودها الحثيثة والجادة لإيجاد الحلول والمعالجة. ومن هذا المنطلق جاء وعد وزارة النفط السورية بانفراجات خلال الأيام القليلة المقبلة (عشرة أيام)، بعد منع واشنطن وصول ناقلات النفط إلى سورية الأمر الذي تسبب في اختناقات حادة في المشتقات النفطية.
الحرب على سورية لم تنته، بل تواجه سورية في هذه المرحلة حروبا أربعة هي الحرب العسكرية، وحرب الحصار وحرب الفاسدين وحرب الإنترنت، كما قال الرئيس الأسد في كلمته أمام رؤساء المجالس المحلية للمحافظات السورية.
إذا لا تقل ضراوة حرب الحصار الاقتصادي عن غيرها، فواشنطن  لا تكاد تترك منفذ هواء لسورية كي تنهض من حرب أثقلت كاهلها طوال سنوات تسع (وكل ذلك خدمة لربيبتها إسرائيل)،  وفي المعلومات فإن وزارة الخزانة الأمريكية أصدرت وثيقة بالاشتراك مع وزارة الخارجية وحرس الحدود، بتاريخ 25 آذار 2019، لتنبيه كل من يهمه الأمر حول العالم، من أفراد وشركات وحكومات، من مخاطر إيصال المشتقات النفطية لسورية، تحت وطأة وضعهم على قائمة العقوبات الأمريكية، وصولاً لشركات التأمين التي قد تؤمن على سفينة لا تعرف أنها ذاهبة لسورية، أو أي سفينة تنقل مشتقات الطاقة إلى عرض البحر لتستلمها سفينة ذاهبة إلى سورية، أو من يمول، أو يتلقى أو ينقل مالاً في تجارتها. كما أن هذه العقوبات لا تطال مشتقات النفط القادمة من إيران فحسب، بل أي مشتقات طاقة من أي مكان يمكن أن تذهب إلى سورية.
ليس هذا فحسب بل إن دولا عربية أيضا ساهمت في تضييق الخناق على سورية فيما سبق ذكره، حيث أن مصر تمنع مرور ناقلات النفط عبر قناة السويس للوصول إلى سورية.
 يكثر الحديث مؤخرا عن الطريق البري الذي يصل إيران بالعراق ثم سورية، ولكن هل تستطيع إيران تحمل عاقبة هذه الخطوة (إذا ما قررت إرسال شاحنات نفط إلى سورية) لاحتمال تعرضها لقصف جوي أمريكي.
طوابير السيارات والآليات المتوقفة أمام محطات البترول، وغيرها المركونة في شوارع المحافظات، والشوارع شبه الخالية من الآليات، تثير تساؤلات لدى هؤلاء المواطنين ماذا عن الحلفاء الروس حيال هذا الحصار، وما إمكانية استخدام الطريق البري مع لبنان ؟؟ أسئلة مشروعة للمواطن السوري الذي أصبح باب رزقه مهدد...
عشرة أيام ربما تكون كفيلة لإيضاح تساؤلات بعد وعود وزارة النفط بالانفراج.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz