Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 26 آذار 2019   الساعة 17:15:39
وقفات احتجاجية في المحافظات السورية تنديداً بقرار الرئيس ترامب حول الجولان المحتل  Dampress 
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الإعصار قادم ياعرب .. بقلم : مريم زوان
دام برس : دام برس | الإعصار قادم ياعرب .. بقلم : مريم زوان

دام برس :
نجح الغرب في تحقيق أهدافهم ،قسموا الوطن العربي إلى دول وزرعوا الحقد والكراهية والعداء بين العرب أنفسهم وأشعلوا الحروب بينهم ،لكن أحلام الغرب وأطماعهم وتطلعاتهم أكبر من ذلك بكثير،فهم يسعوون لسلب خيرات البلاد العربية وتفتيتها إلى دويلات بل إلى طوائف لا تقوى على رفع رأسها بوجههم.
لكن المضحك المبكي أنه مازال أغلبية العرب إلا من رحم ربي يجلسوون مكتوفي الأيدي وينتظرون اجتماعات ومؤتمرات الغرب والدول الأجنبية لحل أزماتهم وإخماد حروبهم .
أهم اشعلوا هذه النيران ليخمدوها ؟
أهم صدروا كل هذا الإرهاب للبلدان العربية ليقضوا عليه ؟
أي عقل تمتلكون ياعرب إن كنتم تمتلكون .....!تحرقون أنفسكم وتقتلون بعضكم لتكسبون رضا أميركيا ومن يدور في فلكها وتقدمون لهم خدمات على أطباق من ذهب، وما يحير في الأمر أن العرب ظلوا نائمين وينأوون بأنفسم عن كل مايحدث في وطنهم العربي وحين استفاقوا من سباتهم دبت بهم روح النخوة وهبوا لتحرير سوريا والعراق واليمن لكن من من ؟
من أهلها من شعبها من عربها ، لابارك الله بنخوتكم هذه، ظنوا أن رضا الغرب يغنيهم عن العرب لكن تناسوا أن بعض الظن إثم .
طائراتهم تقصف المدنيين الأبرياء في سوريا والعراق واليمن بدلا من أن تحلق فوق إسرائيل، و حكامهم يقرعون الكؤوس مع الأعداء ويهللون ويصفقون لقصف أمريكا وإسرائيل للدول العربية بدلاً من أن يقفوا بوجههم ويحاربوهم،  وينتزعوا حقوقهم التي اغتصبوها.
تبت أياديكم على ما فعلتم  بإخوتكم يا أمة ضحكت من جهلها الأمم.
فلسطين لم تعد سوا كلمة فوق منابر الخطب.
والعراق: بلد للحرية والشهامة سحقت وسلبت خيراتها.
لبنان: بلد الخير تعمه الفوضى والصراع.
وسوريا: بلد الحضارة والعزة ومبنع الأصالة دمرت وأصبحت بركة دماء تغوص حد الركب وشرد شعبها وتكالبت عليها الأمم.
واليمن: مغضوب عليه ويستحق السحق ،
 وليبيا ومصر والسودان والجزائر : تعمها الفوضى والنزاع والفقر.
العجلة تدور ياعربي ...قم وانفض غبار الذل والخنوع عنك و لا  تظل تنأى بنفسك عن أمتك لأن الإعصار قادم إليك  وكأس السم التي ساعدت الغرب على أن  يسقيتها لأخاك  سيأتي اليوم الذي ستتجرعها  أنت أيضًا.
أيقضوا ضمائركم ونخوتكم، كفاكم غباء ....كفاكم نفاق ...كفاكم جهل.
 فحين تموت النخوة يصير العرب أبناء كافرة لايعرفون أخا ...ولا دينا ...ولا نبيا ...ولارب .

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz