Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 18 حزيران 2018   الساعة 19:18:49
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يجري اتصالاً هاتفياً مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو لبحث الملفين السوري والكوري  Dampress  حماة: استشهاد شخص جراء إنفجار لغم من مخلفات تنظيم داعش الإرهابي في قرية المسعودية بريف سلمية الشرقي  Dampress  وسائل إعلام إسرائيلية : اعتقال الوزير الاسرائيلي السابق غونين سيغف بتهمة التجسس لصالح إيران  Dampress  السويداء: وحدات من الجيش العربي السوري تحقق تقدماً في تل عرعر بريف السويداء  Dampress  الشرطة الهولندية : حافلة ركاب دهست حشد متفرجين في مهرجان موسيقي جنوب البلاد وأسفر الحادث عن مقتل شخص واحد وجرح 3 آخرين  Dampress 
دام برس : http://shufimafi.com/programs/galat-wa-olum/?utm_sourceDampress&amputm_campaignPFX
عقيدة راسخة ومسيرة مستمرة وعزيمة لا تلين .. بقلم مي حميدوش Dampress أبرز مواصفات +Galaxy A6 الجديد Dampress فريدمان ينتقد جشع الساسة الإسرائيليين وطمعهم بالجولان السوري المحتل Dampress طرادات روسية مزودة بصواريخ كاليبر تدخل المتوسط في طريقها إلى طرطوس Dampress الجيش السوري يحبط هجوم إرهابيين على محور مسحرة – العجرف ويوقعهم بين قتيل ومصاب Dampress لصوص يسرقون هاتف وزير الداخلية البريطاني Dampress الأردن يكشف عن جهوده لضمان عدم تفجر القتال جنوب سورية Dampress البطل العالمي السوري عماد بركات يرفع علم سورية وسط أوروبا Dampress المكسيك تحقق المفاجأة .. وصربيا تفوز على كوستاريكا في مونديال روسيا Dampress البنتاغون ينفي استهداف التحالف الدولي عسكريين سوريين في دير الزور بغارة جوية Dampress مونديال روسيا .. سويسرا تحرج البرازيل Dampress مدينة حماة تستعيد مكانتها كوجهة سياحية لاستقبال الزوار مع بدء الموسم السياحي الصيفي Dampress شهداء وجرحى من الجيش السوري جراء غارة استهدفت أحد المواقع في دير الزور Dampress أختام مستقلة لدخول الإيرانيين وخروجهم من لبنان تثير بلبلة.. والأمن العام يوضح Dampress وفد إسرائيلي رسمي في اجتماع لجنة التراث العالمي بالبحرين Dampress هبوط اضطراري في باريس جراء أعمال شغب جماعية في الطائرة Dampress 
دام برس : http://www.
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
بعد ما حدث في القدس .. حزب الله وحماس أملُ العرب والمسلمين
دام برس : دام برس | بعد ما حدث في القدس .. حزب الله وحماس أملُ العرب والمسلمين

 دام برس :
مات ضمير العروبة والإسلام بعد ما حدث في الأراضي المحتلة يوم الاثنين أمام العالم بأجمعه، ومات الضمير العالمي بعد أن شهد العالم كله ميثاق الأمم المتحدة يتمزق أمام عينيه، فلو كان عبد الناصر حيّا لجيّش الشعوب العربية لإرغام ترامب على التراجع عن قراره، وبدل الاحتفال بالنكبة سيكون الاحتفال بالانتصار على قرار ترامب المزعوم والمشؤوم، ولو كان صلاح الدين حيّا لدكّ صفوف الاحتلال دكّا دكّا، وحرّر القدس الشريف بل وفلسطين كلها من أيدي المحتلين الصهاينة، ولكنها النكسة الكبرى والنكبة العظمى، إنه الاثنين الأسود في تاريخ الإنسانية، فلا مسلمين ولا مسيحيين ولا عرب تحركوا ضد هذا القرار منذ صدوره، فقد بقيت الدول العربية في جحورها تتلكأ بل وتتملق لترامب وصهره حتى استطاع العدو أن يمزّقها دولة دولة وحوّلها إلى مكان ينبت فيه الصراع الداخلي بين سنة وشيعة وبين قبيلة وأخرى وبين فكر وآخر.

استمتع ترامب ونتنياهو وكوشنير وحتى إيفانكا بالانتصار العظيم وهم يحتفلون بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس الشريف وعبروا عن فرحهم الكبير وهم ينتشون بالنصر،  ذكرني المشهد بغزوة أحد حينما هُزم المسلمون في معركتهم الكبيرة، وحينما أغرتهم الغنائم ولم يلتزموا بأمر الرسول صلى الله عليه وسلم ونسوا أنهم مقبلون على الله، ولما اختاروا في لحظة ضعف الدنيا انقلب السحر على الساحر، وكبّد الكفارُ المسلمين هزيمة كبيرة في الأرواح، وتعلم المسلمون بعدها الدرس.

من المعلوم أن ترامب أقدم على هذه الخطوة الجريئة بعد أن تأكد أن العرب والمسلمين لن يتحركوا ضده، بل سيكونون منشغلين بأمورهم الداخلية وصراعاتهم وأزماتهم المالية وتفككاتهم وخلافاتهم التي ذكّاها وعمل عليها اللوبي الصهيوني مع التكتيك الأمريكي منذ وقت طويل، فجاؤوا ما سمي بالربيع العربي الذي من خلاله تفككت الدول العربية وصارت متناحرة كما لو كنا في الجاهلية وظهر على الساحة تنظيم لا يعرف الرحمة ولا الشفقة يحكم بالحديد والنار ويقتل البريء بالمذنب، والنساء والرجال والأطفال، ويغتصب النساء ويتزوجونهن بالإكراه، حدث هذا في سوريا والعراق وغيرها من البلدان،  وأصبحت الدول العربية ضعيفة جدا يغلب عليها الهوان، وبالتدخل في شؤون الخليج استطاعت أمريكا واللوبي الصهيوني أن يشقّا  صفوف هذه الدول وذلك بإذكاء الصراعات ونشر الإشاعات، ومع وصول بن زايد وبن سلمان لسدة الحكم تغير المشهد في الخليج كليا.

بل إننا اليوم وقبل أيام قليلة فقط على افتتاح السفارة الأمريكية في القدس الشريف، صرنا نشاهد تصريحات نارية من بن سلمان ووزير الخارجية البحريني، حينما صرح كل منهما أن لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها ومن حقها إقامة دولة وعلى الفلسطينيين أن يقبلوا بذلك أو يصمتوا ليتم التطبيع كليا بين هذه الدول وإسرائيل، وقد شاهدنا فريق النساء البحريني وهو يقابل فريق النساء الصهيوني في مباراة أشبه بفيلم سينمائي، وقد استطاع العدو الصهيوني أن يقوم بخطوة أكثر خطورة حينما جعل الرئيس الأمريكي يخرج من الاتفاق النووي الإيراني الذي وقّعت عليه أمريكا والدول الأخرى في 2015م ، وبالتالي تلقّى العالم العربي والإسلامي الصفعات تلو الصفعات وهو غير قادر على المواجهة، لأن الضمير مات ولم تعد جامعة الدول العربية مكانا ملائما بل صارت أطلالا لا قيمة لها.

وأمام هذه التحولات على الساحة العالمية، وبعد مجزرة غزة التي راح ضحيتها 55 شهيدا وآلاف المصابين، لم يعد أمام العرب إلا استقبال النكسات والنكبات في عهد ترامب الذي سيواصل مسيره وينفّذ وعيده للعرب والمسلمين ويقطعهم من جذورهم وهم يبصرون، بل ويقدمون له القرابين لعلهم يحظون برضاه عليهم، فيبدو أن هذا الرجل لا يوقفه شيء إلا المقاومة المسلحة والعمل على إخراج اليهود عنوة وقهرا من القدس وغلق السفارة الأمريكية المزعومة، وليس أمام المقاومين إلا إرهاب العدو بكل الوسائل الممكنة والمتاحة كما هم يفعلون دائما دفاعا عن القدس الشريف، أملنا في الله كبير وفي هؤلاء المقاومين المجاهدين المدافعين عما تبقى للعرب من كرامة كبير، سواء في غزة الأبيّة الشريفة أو في لبنان المقاوم، فحماس وحزب الله هما السلاح الذي سيجلب الانتصار بإذن الله إلى المنطقة بعد أن تهاوت الكرامة العربية الواحدة تلو الأخرى.
فوزي بن يونس بن حديد
abuadam-ajim4135@hotmail.com

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2018
Powered by Ten-neT.biz