Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 17 تموز 2018   الساعة 10:51:09
ريف درعا : الجيش السوري يدخل تل المحيص في ريف درعا الشمالي الغربي ضمن اتفاق تسوية  Dampress  درعا : وحدات من الجيش العربي السوري تحرر بلدة المال وتل المال بريف درعا الشمالي الغربي  Dampress  رئيس وحدة اللجوء السوري بوزارة العمل الأردنية حمدان يعقوب : الوزارة استصدرت حتى اللحظة 106 آلاف تصريح عمل للاجئين السوريين  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
دام برس : http://www.shufimafi.com/
معركة الجنوب وساعات الحسم الأخيرة .. بقلم مي حميدوش Dampress بوتين للأمريكيين: أسلحتنا الحديثة وصواريخنا المدمرة الجديدة ليست موجهة ضدّكم Dampress الجيش السوري يسيطر على أهم تلة مطلة على الجولان Dampress مجلس سورية الديموقراطية يستعد للحوار مع الحكومة السورية Dampress العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا كانت في أسوأ حالاتها قبل اليوم لكنها تحسنت بفضل هذه القمة Dampress الطقس قد يؤثر على مهاراتك العقلية Dampress بوتين: الإرهابيون هم الذين يتحملون مسؤولية مقتل المدنيين في سورية Dampress متدربة هندية على حالات الطوارىء تلقى حتفها بسبب مدربها Dampress انطلاق أعمال الدورة الرابعة لملتقى النحت على الرمل (أوغارو) على شاطئ اللاذقية Dampress تطورات الشمال السوري .... ماموقع التركي منها ؟ Dampress ظهور جزيرة جديدة في هاواي Dampress مصر تعلن عن أنباء سارة للسوريين واليمنيين Dampress ضربة موجعة لبرشلونة قبل مواجهة السوبر الإسباني Dampress نشاط الشمس وصل إلى حده الأدنى Dampress السياحة : دورة تدريبية في مجال الاستقبال والمكاتب الأمامية Dampress المؤتمر الاقتصادي الأول حول الأسرة المنتجة يوصي بدعم المشروعات الصغيرة وتقديم الخدمات والتمويل اللازم Dampress 
دام برس : http://www.
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الدكتور عاصم قبطان يتألم
دام برس : دام برس | الدكتور عاصم قبطان يتألم

دام برس:
رغم كل ما نرى من فسادٍ مستشري في كل جانب من جوانب الحياة السورية و مهما حاولتَ أن تكونَ حيادياً ، فإنك تشعر برغبة جارفة في رفع الصوت عالياً ضد الفساد و الإفساد .
الدعوة لمحاربة الفساد تنطلق ما بين الحين و الآخر عن مراكز صنع القرار التي تملك إرادة التغيير ، و القرارات تلو القرارات تصدر كل يوم سعياً وراء السيطرة على الأمور التي فقدت السيطرة عليها ، و رغم معرفتنا بأن الإصلاح ليس قضية سهلة و رحلة الألف ميل تبدأ بخطوة واحدة ، و لكن يبدو أن بعض مراكز القوة التي لا تلتزم بهذه القرارات تعتبر أن امتثالها لتلك القرارات سينقص من هيبتها و مرتكزاتها ، مما لاشك فيه أن الواجب الوطني يقتضي من الجميع رفع الصوت عالياً ضد الفساد ، وهو في أقل الإحتمالات يعطي أصحاب القرار المحاربين للفساد الثقة بأنهم مدعومون من المواطنين و أنهم على الطريق السليم في محاربة الفاسدين و المرتشين و السماسرة ، يجب أن لا ندفن رؤوسنا في الرمال ، و إلا فهذه الصفحات ما كانت لتسمى صفحات التواصل الإجتماعي ، فما زلنا نرى السيارات المفيمة حتى الآن تجوب الشوارع و تتحدى إرادة أصحاب القرار ، و لا زال بعض سائقي سيارات الأجرة الصغيرة يغطون سوءاتهم بلبس الجاكيت العسكري المبرقع و الذي يعني بأنهم يملكون الحق في المخالفات و عند اجتياز الحواجز فهم يسلكون الخط العسكري و الذي أوجد في الأصل للحالات الإسعافية و يتقاضون الأسعار التي يرغبونها فلم تعد هناك تسعيرة و لم يعد هناك عداد معتمد و حتى الميكرووات التي وجدت لتأمين حركة المواطن الفقير بأسعارٍ زهيدة نسبياً أصبحت تحدد خط سيرها بما يناسب ما تكسبه من عرق الفقراء و المعوزين و بات الراكب مضطراً لدفع الأتاوة مرتين و ربما أكثر حتى يصل إلى المكان الذي يريد .
إلى متى سوف يستمر الصمت ضد الفساد من المواطن العادي المنهك بالغلاء و القبول بدفع الخُوات و الرشاوي في نقاط معينة هنا و هناك لتيسير أمورهم و حل مشاكلهم العالقة ، هذا الموضوع الشائك ينسحب على كل جوانب الحياة دون استثناء ، و الناجين فقط من هذه التبعات هم أصحاب الحظوة أو السلطة ، مع إدراكنا الكامل بأن هناك رغبة جارفة لدى أصحاب القرار في التخلص من ظاهرة الفساد التي أصبحت شريكاً للمواطن في كل ثانية من حياته ، في النهاية هل سنجد من يستمع لآهاتنا و عذاباتنا ، و إذا كان المرض في الهالة المحيطة بمراكز صنع القرار ، ألم يحن الوقت للبحث عن هالةٍ أخرى قد تكون أقل جوعا ، أو أكثر شرفاً و ولاء للوطن و المواطن و لأصحاب القرار.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2018
Powered by Ten-neT.biz