Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 07 نيسان 2020   الساعة 23:47:55
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الفراغ المفاهيمي ... وافق الحل في سورية .. بقلم : عمار فاضل

دام برس:

بعد مرور حوالي واحدٍ وعشرين شهراً على الأزمة في سورية يمكن لنا من خلال الخروج من المشهد على الارض أن نرى أن المجتمع السوري يعاني من مايمكن تسميته (الفراغ المفاهيمي)  الذي يؤثر على سلوك الفرد ومستوى الإدارك والقدرة على التطور لدى المواطن كونه يعد الركيزة الأولى , حيث نلمس ذلك بوضوح لدى الطبقة التي تشكّل نخبة هذا المجتمع (طلّاب الجامعات) والذين لابدّ أنّهم يشكّلون الركيزة الاساسية في بناء سورية القادمة.
هناك العديد ممن يحاولون اختزال حلول الأزمة بحل واحد يقوم على الحوار ,ولكن الأمر أعقد من ذلك ونحن بحاجة إلى نظرة بانورامية تعيد النظر بكل الاسباب ووضع خطط تنفيذ لها والبدء في جميع المحاور والعمل على تخفيض مفاعيل الصراع وأظنّ أن أحد أهم النقاط هي عملية البناء المفاهيمي لدى المواطن وبالذات الطالب الجامعي.

فلو بدأنا على مستوى الأسرة فإن الإجابة على الأسئلة التي يطرحها الطفل امر مهم وهذا ليس بالأمر السهل كما يعتبره البعض ويتعامل معه على هذا الاساس لأن الطفل يعتبر المجيب مثلاً أعلى ويقتدي بكلامه,فالإجابة تعدو كونها إجابة إلى كونها (مفهوم) يرتكز عليه الطفل في محاكمته وينمو معه.

وكذلك الأمر بالنسبة للشاب ، فعلى الدولة التي تمثّل الأم بمؤسساتها ومنظمات المجتمع المدني وأحزابها أن تقوم بعملية تعريف لكل المفاهيم التي من الممكن أن يواجهها الإنسان بالمجتمع في المرحلة الأولى ثم القيام بربطها بـ(المصلحة) في المرحلة الثانية , فالإنسان في بلدان العالم الثالث همّه الأول هو لقمة العيش وبالتالي فإن الشعارات والأهداف التي يتبنّاها حزب أو منظمة ما لاتعدو كونها كلمات رنّانة بالنسبة للمواطن مالم يتم ربطها بماينعكس على مستواه الاقتصادي, ومن المفروض أن تتوجّه الدولة بالدرجة الأولى في خطابها المفاهيمي إلى الشريحة التي يقوم عليها مجتمعنا وهي الشباب حتى يتسنّى لها بناء جيل واعي موجّه لخدمة القضايا الاساسية,وتعريفه بالمشاكل التي يواجهها وتشكيل حد أدنى من الثقافة لدى الفرد بحيث يستطيع أن يمتلك عقله أمام هذا الكم من الشحن الغرائزي الذي يتلقاه من الأطراف التي تهدف إلى هدم  كيان الدولة السورية.

فما يحصل الآن في سوريا ناتج عن فراغ مفاهيمي لم تقم الدولة بسده،بل فسحت المجال أمام فكر آخر سمه ماشئت ليقوم بعملية تعريف المفاهيم وبالتالي استقطاب الإنسان وشده نحو هذا الفكر,ثمّ راينا تحوّل هذه المفاهيم بمجملها إلى ايديولوجيا تتميّز بنوع من الممانعة للتغيير عند محاولة تفكيكها من قبل فرد أو مؤسسة واحدة , علماً أن المؤسسات الحزبية وتفوقها الدينية استطاعت أن تلعب نوعاً ما دوراً  في عملية التعريف المفاهيمي على مدى زمن طويل قبل أن يتم خردقتها بفكر عمل على تشويه المفاهيم بل وعكسها وتفريغها من مضمونها الحقيقي , فوجدنا الفكر التكفيري والتقسيمي واللامقاوم يخترق وبل ويتجاوز الفكر الحزبي والفكر المؤسساتي وأصبحنا نرى في المكتبات كتباً حوّلت الشباب إلى عبيد لأفكارها منها كتب ذات منحى ديني مثل (حوار مع جني مسلم) بالإضافة إلى آلاف من الكتب الجنسية التي تغص بها مكتباتنا وشوارعنا وبقيت الكتب ذات القيمة موضوعة على الرفوف ، وهذا الأمر من مسؤوليات الدولة بمؤسساتها التعليمية والإعلامية والثقافية التي تركت الإنسان يقع بين براثن فكر مدعوم من قبل امبراطوريات استعمارية اخترقت كل الاطراف وحولت هذا النسيج الاجتماعي بموزاييكه إلى أطراف متنازعة ،وحولت ثقافة الاختلاف إلى ساحة للخلاف،وعملت على تقويض البناء العقائدي القائم على نقل القوة من السلاح إلى الزند الذي يحمل السلاح،وأعادت مركز الثقل إلى قوة السلاح مقرونة بعقل مبني وفق مفاهيم تبرر قتل الآخر لاختلافه بالرأي معك.
وهذا هو أسلوب الاستعمار الجديد الذي لن نستطيع محاربته إلا من خلال العقل وبناء الإنسان بناء فكريا مفاهيمياً صحيحاً وربطه بالمصلحة ,والتركيز على الطبقة المتوسطة التي تشكّل الضامن لثبات أي مجتمع من الانهيار وتعويم الحالة الأخلاقية.

عمار فاضل

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   الفطره
ان غريزه الانسان في معرفه المجهول دفعت المواطن السوري الى الانتقال من القنوات الوطنيه الى قنوات العلام الرماديه والتي تعد بحسب مبادئ الاعلام اخطر انواعه على الثقافه العربيه (ثقافه سمعت ورايت )اذ تم نسيان اهم المبادئ البسيطه كما تعلمناها في شبيبه الثوره بانه في حاله الحرب يجب الابتعاد عن اعلام العدو (ولكن للاسف كيف اذا تم اعتبار مثل هذه القنوات قناه الحقيقه والراي الاخر) وهي المصدر الرئيسي لمعرفه الاوضاع في الوطن فهذا اللوم الاول على اعلامنا . ثانيا ان كل مادخل على بلدنا لم يخضع بالشكل الصحيح للمراقبه الممنهجه التي تسمح لدولتنا بتحقيق خططها المستقبليه بما يرقى مع امكاناتنا ولكن في النهايه لابد ان يصح الصحيح ولكن للاسف سيكون قد كلفنا الكثير صديقي عمار
غياث  
  0000-00-00 00:00:00   مفاهيم مبادئ
المفكر عمار فاضل ,, مقاربة ومقترحات تكاد أن تكون في الصميم أو كانت ,,, الفراغ بمطلق التعريف غائلة تلتهم أية حالة من حالات الجديد والتجديد ,,, لقد وافقك الشاعر الكبير أدونيس عندما قال غير مرة ,,, أنه ليس لدينا مجتمع ابن ... بقي مجتمع الماضي هو المسيطر , والأسباب الممانعة القوية للتناول النقدي للدين والتاريخ العربي الذي شكل أخطر عقل على الحضور الإنساني ,, وهو العقل التبريري ,, الذي يبرر كل شيئ تحت قميص الدين الفضفاض ,, فيحرم الحلال ويحلل الحرام ,,, هذا الأمر الذي جعلنا نعيش حالة اجترار للماضي وبأشكال ومظاهر حديثة ,,, لن يكن هناك حل إلا بإعادة بناء العقل العربي عن طريق فرز الغث من الثمين في مصادر الثقافة العربية ووضعها ضمن سياقها الإنساني ,, أحييك صديقي على ما قرأت هنا
أدونيس حسن  
  0000-00-00 00:00:00   ...
ان فئة الشباب في مجتمعنا همها الاول والاخير هو الحصول على وظيفة تتبني مستقبلها من خلالها...
كنده  
  0000-00-00 00:00:00   لقمة العيش
شغلونا بلقمة العيش واستعمروا أفكارنا ...من يتحمل المسؤولية يا ترى؟
زينة الأشقر  
  0000-00-00 00:00:00   ...
سد هذا الفراغ يحتاج في هذا الوقت لإعلام يتحمل المسؤولية الوطنية لتغذية الجيل بالأفكار الصحيحة...
سعاد  
  0000-00-00 00:00:00   ...
ان ما حدث في سوريا يقودنا لإعادة النظر بكل العملية التربوية والبثقافية في سوريا...
نوارة  
  0000-00-00 00:00:00   العولمة
هذه هي نتائج العولمة التي اخذ منها الشباب العربي القشور الخارجية ...
هديل  
  0000-00-00 00:00:00   سوريا
ما تتعرض له سوريا اليوم من هجمة دولية شرسة مخطط له منذ سنين وقد نجحوا في اختراق عقول شبابنا...
عابد  
  0000-00-00 00:00:00   تنشأة الأطفال
أصبحت مسؤولية تنشأة الأطفال في هذا الزمن من أصعب المسؤوليات...زمن خلى من كل القيم الجيدة...هذا ما أتى لنا به الخريف العربي
خالد  
  0000-00-00 00:00:00   ياريت
يا ريت الربيع العربي كان ربيع حقيقي اكتسح الجهل من جذوروا وعمل ثورة يفتخر فيها العرب ...
طلال  
  0000-00-00 00:00:00   العدوان الثقافي
اذا كنا في سوريا قد نجحنا في صد عدوان عسكري لكننا لم ننجح في ردع العدوان الثقافي الذي اجتاح بلادنا وفتحنا له الأبواب...
ميرا  
  0000-00-00 00:00:00   المجتمع العربي
المجتمع العربي بحاجة لثورة ثقافية تمحي كل ما لديه من أفكار وتستبدلها بالافكار الصحيحة...
يارا عبيد  
  0000-00-00 00:00:00   قنوات الكفر
في وقت كانت قنوات الكفر الدينية تزداد بشكل لا يصدق...لم يكن هناك أي إعلام ليدحض أفكارها
عبير  
  0000-00-00 00:00:00   غياب الدولة
انتشار كل أفكار التكفير والتعصب والتخلف دليل على غياب كبير للدولة السورية عما يجري في مجتمعنا...
ميلاد  
  0000-00-00 00:00:00   أي مفاهيم
أي مفاهيم سنزرعها في عقول أطفالنا بعدما شاهدنا الطفل السوري يقطع الرؤوس...
نور  
  0000-00-00 00:00:00   الاستعمار الثقافي
أخطر نوع من الاستعمار هو الاستعمار الثقافي و وطننا العربي مستعمر استعمار ثقافي لا مثيل له...
جورج طنوس  
  0000-00-00 00:00:00   الشباب العرب
فئة الشباب في مجتمعاتنا العربية سرقت من قبل امبراطوريات الاعلام المستعرب الذي لم يترك برنامج غربي الا وأتى بنسخة عربية منه...كل هذا سببه غياب الاعلام الهادف وعدم مواكبته العصر ومتطلبات الشباب
كارلا  
  0000-00-00 00:00:00   الاعلام
اهم عامل في نشر المفاهيم الصحيحة كان غائبا عن الساحه السورية تماما وسمح للبديل المعادي بالسيطرة على الساحة وهو الاعلام...
رامي  
  0000-00-00 00:00:00   السياسة التربوية
إلى أي درجة كانت السياسة التربوية ضعيفة في سوريا حتى وصلنا إلى هذه المرحلة...
ديمة عبيد  
  0000-00-00 00:00:00   الطبقة الوسطى
أي طبقة وسطى التي تدعو للتركيز عليها سيدي المحترم...هل بقي في سوريا طبقة وسطى...جوعوا شعوبنا كي يشغلوها بالبحث عن لقمة العيش لتصل للمرحلة التي تتحدث عنها وهي غياب المفاهيم...والآن عمقوا هذا الشيء
زينه الأشقر  
  0000-00-00 00:00:00   غياب الأحزاب
السبب في غياب الوعي لدى مجتمعنا كان الغياب الكامل لدور الأحزاب في سوريا...التي من المفترض أنها مسؤولة عن الشباب وعن توعيتهم ووضعهم في المسار الصحيح
زياد علي  
  0000-00-00 00:00:00   أطفال سوريا
إن أهم عنصر يجب أن يتلقى المفاهيم بشكلها الصحيح الآن هو أطفال سوريا...لا أحد يستطيع أن يتجاهل الأثر الكبير الذي تركته الأزمة السورية لدى الأطفال
وسيم حسن  
  0000-00-00 00:00:00   وجهة نظر
كلام صحيح جدا عند بداية الأزمة السورية ظهرت المفاهيم المنتشرة في المجتمع فلم نرى سوى مفاهيم التطرف والتعصب والانحراف في ظل غياب كامل للمفاهيم المجتمعية العلمانية التي من المفترض ان النظام التربوي في سوريا كفيل بتنميتها...فوجئ السوريون بغيابها تماما...لكن خلال الأزمة لا ننكر انه تمت التوعية نسبة كبيرة...لكن هذا لا يعني أن الحل قد تم فالحل يبدأ عند نهايه الازمة
حلا  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz