Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 25 أيلول 2020   الساعة 17:49:27
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
ويتساءلون ... أين هو الرئيس بشار الأسد ؟ بقلم: عاطف زيد الكيلاني
دام برس : دام برس | ويتساءلون ... أين هو الرئيس بشار الأسد ؟ بقلم: عاطف زيد الكيلاني

دام برس:

سؤال مريب ولئيم وموغل في الغباء والسذاجة معا ، يطرحه ويجيب عليه بعض الإعلاميين العرب ممن جاهروا بالعداء لسورية وشعبها وقيادتها
سؤال يطرحه أعداء سورية وشعبها العظيم في سياق حملة التشكيك التي تتعرض لها القيادة السورية وسيادة الرئيس بشار الأسد شخصيا
وتراهم يجتهدون بالإجابة ، ويعددون عدة أماكن مختلفة ( يمكن ) للرئيس الأسد أن يكون في واحد منها
فهو – من وجهة نظر هؤلاء الجهابذة الألمعيين - ( قد ) يكون في طرطوس ، أو في اللاذقية ، وربما في القرداحة أو في إحدى القرى النائية في جبال العلويين
نقول لهؤلاء الصغار ... نعم ... سيادة الرئيس السوري موجود في اللاذقية وطرطوس وحلب ودمشق وكل مدن وقرى وبوادي الوطن السوري
الرئيس السوري بشار الأسد وأركان الدولة السورية يخوضون حربهم ضد قطعان العصابات الهمجية المسلحة ومن يقف خلفهم بدءا من أمريكا والكيان الصهيوني والناتو وبني عثمان الجدد ، وانتهاء بالشيوخ ( البراميل ) من أعراب الخليج ، يخوضونها على كل شبر من الأرض السورية الطهور ، ليس دفاعا عن النظام ، ولكن دفاعا عن شرف وكرامة وحاضر ومستقبل كل شعوبنا العربية ... مما يعني أن سيادة الرئيس العربي السوري بشار الأسد موجود ويمارس وظيفته في كل أنحاء الوطن السوري
الرئيس السوري – أيها الأغبياء – له ركن مميّز في قلب كل مواطن سوري وكل مواطن عربي شريف يرى في المعركة التي تخوضها سورية ضد أطراف المؤامرة الكونيّة عليها ، يرى فيها معركته ( الشخصية ) مع كل أدوات الهدم والقتل والتخلف
الرئيس السوري – أيها المأجورون – له ( صدر البيت ) في قلوب وعقول ووجدان كل أحرار العالم ، من حيث هم على قناعة تامة بأن سورية العظيمة تحت قبادة الرئيس بشار الأسد تخوض حربا بالنيابة عن كل شعوب الأرض ضد الهيمنة الصهيوأمريكية والرأسمال العالمي ومؤسساته الإقتصادية
هل بدأت ( أتغزّل ) بالرئيس بشار الأسد ؟ ... نعم ، ولم لا أفعل ذلك ، وأنا أرى أن الرئيس بشار بتصدّيه بكل شجاعة وحكمة وحنكة لهذه المؤامرة الدنيئة على سورية وشعبها العظيم ، إنّما هو يعيد رسم الخارطة الجديدة لسورية والشرق الأوسط ولكل العالم ، ولكن ليس حسب رؤية كوندليزا رايس والإمبريالية الأمريكية ، بل حسب رؤية وحلم شعوب الأرض التواقة للحرية والإنعتاق وامتلاك قرارها السياسي
من هنا ، نقول أن الرئيس العربي السوري بشار الأسد موجود في قلوب كل أحرار العالم وعقولهم ووجدانهم
هل وصلت الرسالة أيها الإعلام الغبي المأجور ؟

عاطف زيد الكيلاني
Atef.kelani@yahoo.com

 

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   نعم انه القائد العربي الاول
نعم ان السيد الرئس بشار الاسد موجود في كل مكان من ربوع سورية الحبيبة ويتربع على عرش قلوب السوريين..انه رئيسهم واخاهم ورفيقهم ومعهم في كل لحظة..انه القائد الذي بنى عليه السوريون والاجيال العربيو امالا كبيرة وفوضوه قيادة معركة الامة ضد الاستعمار الجديد واعوانه من نعاج الخليج الذين سلموا قرار الامة للاجنبي..انه الاسد الذي يدافع عن كرامة الامة وحاضرها ومستقبلها ووجودها..
غسان محمد  
  0000-00-00 00:00:00   قرية معان تتالم
نرجو ضرب الارهابيين المحيطين بقرية معان بحماة بأشرس انواع الاسلحة الفتاكة - خصوصي مدن البدو الانجاس من حلفايا و من لف لفهم ..
مناشدة  
  0000-00-00 00:00:00   نعم والف نعم
حماك الله يارفيق عاطف.... وحمى الله كل الشرفاء , ان الرئيس القائد بشار الاسد بحاجة الى دعم كل الشرفاء وان كل الشرفاء ستحتفل بالنصر قريبا ان اشاء الله
كريم  
  0000-00-00 00:00:00   لهذا
كل العداء والحقد على شخص الرئيس من قبل العربان سببه الفرق بينه وبينهم وكما تحقد وتحسد العاهرة على الشريفة الغفيفة وكم تتمنى ان تكون تلك العفيفة معها في البغاء
ماهر  
  0000-00-00 00:00:00   العيون والقلوب موطن ومكان طبيب العيون
قلوب السوريون وعيونهم تحرس ونضحي بكل شيئ مهما كان الثمن لتقى سوريا وقائدها بألف خير دمت قائداً حكيماً لرسم خارطة العالم والحفاظ على كرامة وعزة وطننا وأهلنا
سلمان  
  0000-00-00 00:00:00   جبل قاسيون وبطاح جبل الشيخ الاشم
لن يكون الاهنا قالها ونوكدها اليوم هي ضمير العرب ووجدانه لقد راهنوا على ذلك هم سذج دمشق عرين الاسد تاريخ الامه فهل يتعلى العضماء عن تاريخهم هل يتخلى الاسد ميدانه لحثالة البشر صمودنا كرامتنا هذا العرين هم سذج كيف لنا ان نعترف =بانتماء هؤلاء والله ليسوا عربا من تامروا على هذا العرين هؤلاء النعاج لا يحق اصلا ان يكنوا من تاريخ هذه الامه ولا من مفرداتها ولا حنى بالسؤال اين موجود في اي موقع وفي اي واين يتمركز سوريا كبيره بقائدها وعروبتها لن يكون الاسد الافي عرينه ايها الرعاع انتم ستبقون في غيكم ماضون والاسد شامخ كشموخ قاسيون يعانق السماء
سوري حر بامتياز  
  0000-00-00 00:00:00   الصورة
الرئيس موجود فى وجدان كل انسان حر شريف يدافع عن كرامة الامة ومعه كل الشرفاء فى وجه هذه المؤامرة الكونية التى خطط لها منذ زمن لما يسمى شرق اوسط جديد(بيريز) والفوضى الخلاقة(بوش) وجندوا الالاف من المرتزقة والتكفيريين الذين نرى مجازرهم على الشاشات
احمد خليل  
  0000-00-00 00:00:00   الأخوة السوريين
لعنة الله على من وضع يده بيد الصهيو-غرب ضد سوريا.
خليجى  
  0000-00-00 00:00:00   الف تحيه حب واجلال واكبار لعيونك يا بشار
شكرا على مقالك والله يكتر من امثالك وتاني شي الله يحمي سوريه واهل سوريه وجيشا البطل العظيم ويقويه يارب واخر شي غير تلاته مابنختار الله سوريه وبشار عشت وعاشت سوريه الاسد منصورين باذن الله
هنادي  
  0000-00-00 00:00:00   وزنو وزن ديمانت العالم
فعلا إعلام حقير وعدائي للعظم دمهم مليء بلحقد والكره مو لسيد الرئيس فقط بل لشعب والجيش وكل سوريا لعنة لله عليهم .......الأسد بشار سيد العالم وحبيب ملايين السوريين ،شجاع ،قوي ،سياسي قدير جدا ،واثق من نفسه ،بيعرف يدير الامور مهما كانت صعبة ومعقدة ،والا كانت إنهارت سوريا من الشهور الأولى من الأزمة ،ونحن كاسوريين فخورين بسيادة ،الرئيس موجود في كل بيت وكل حي وشارع ومدينة سورية ولااهم في قلب كل مواطن سوري الله محي رئيسنا ...الله سوريا بشار وبس ....
sham sham  
  0000-00-00 00:00:00   حبيب كل سوري وسورية
أين هو الرئيس بشار الأسد ؟ في قلوب 22 مليون سوري ..
sham sham  
  0000-00-00 00:00:00   الى سورية
كم أتمنى أن تعلن التعبئة العامة وأن تعلن الحرب على اسرائيل....كم أتمنى لو تأتي هذه الساعة حتى نصدر جرائمهم الى عقر دارهم.. لن أناشد بالحسم العسكري...بل أناشد باعلان الحرب على اسرائيل...وكلنا خلف قيادة الرئيس بشار الأسد
أبو سيف  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz