Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 15 تموز 2020   الساعة 02:30:58
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
كتب ناصر قنديل .. فاروق الشرع
دام برس : دام برس | كتب ناصر قنديل .. فاروق الشرع

دام برس:

عندما يقرر نائب الرئيس السوري فاروق الشرع التحدث علنا مع الحفاظ على موقعه وصفته في الحزب والدولة في سوريا ويقول كلاما لا يعبر عن رأي الحزب والدولة فهذا يعني ثلاثة أشياء :

- أن الدولة والحزب في سوريا وخصوصا الرئيس بشار الأسد ليسوا بعائق ولا قيد على تعدد الاراء داخل القيادة بأعلى مراتبها ولو عبرت عن تعددها علنا وهذا يسقط حجج كل الذين تذرعوا بإستحالة إمتلاك رأي آخر كمثل زعم رياض حجاب ومناف طلاس وسواهما ويكشف أن المسألة هي إما في جبن هؤلاء أو عدم إمتلاكهم رأي أو بنوعيتهم الباحثة عن مغانم تركض وراءها كما في السلطة خارجها وهم بذلك خارج السياسة بمعناها الحقيقي .

- أن الشرع الذي يعرف كل من يعرفه أنه صاحب راي آخر منذ زمن مبكر قرر التحدث اي الكلام علنا والطبيعي التساؤل لمن هذا الكلام وما هي نتائجه على الجهة التي يستهدف إسماعها وهو في موقعه ومسؤوليته فهل هذه الجهة هي الشعب السوري بكل فئاته أم لفئة منه أم للخارج ام لفئة منه وما هي وظيفة الكلام الان ؟

- أن الموقف الذي قاله الشرع ينفي الحديث عن إنشقاقه أو تقييد حريته لكنه يؤشر إلى دور معين يتطلع نحوه الشرع رغم أنه ينفي النية بلعب أي دور لأن إعلان التمايز عن القرار القيادي لا يقع في دائرة التبشير بل التأشير إلى هذا التمايز لإستقطاب من يقف مثله في هذا اللون الثالث الذي يقول أنا من موقع الدولة والحزب لكني مختلف وهذا يشبه ما يقوله الكثير من الخارج الدولي المتورط في الحرب على سوريا أنه البحث عن شق من الدولة والحزب له مكان في الحلول السياسية التي يريد إنضاجها .

في السياسة عندما ينشر كلام مسؤول في الإعلام لا يعود ثمة قيمة لمناقشة ثلاثة أشياء "النوايا والمشاعر والزهد بالأدوار" .

-  النوايا لأن الكلام متى تنشر صار سياسة تفسر نفسها وتحلل بالنتائج المرتبة عليها وليس بما يفترض أو يدعي صاحبها انها نواياه وهي نوايا غالبا ما تتغير عند كل شرح ومع كل طرف . - المشاعرلأن إغراق الكلام المعلن بالمشاعر والقلق والألم والأسى لا يقدم سوى قشرة تذوب مع الزمن ومع الإختصار قلا يبقى من الكلام المعلن سوى عبارات محدودة تتناقلها وسائل الإعلام وتقع في مكان ما من اللعبة السياسية وهي من أخطر وأكبر اللعاب العالمية في الحالة السورية ومن موقع مسؤول كالشرع ستؤدي دورا معينا بالتاكيد .

- الزهد المعلن بالأدوار فهو إما سذاجة لا نظنها في الشرع في لحظة كاللحظة السورية وهو بخبرته يعرف ذلك جيدا او هي على طريقة كل المرشحين لأدوار عندما يجيبون أنا لست مرشحا لكن إذا إقتضت المصلحة العامة فلن أتأخر .

إلى المضمون إذن وفورا .

يمكن إحتصار ما قاله الشرع بثلاثة عبارات سياسية ذات معنى :

- ضاعت لحظة السيطرة على الأزمة بواسطة حوار سوري سوري بسبب أوهام الدولة والمعارضة في البداية حول القدرة على الحسم وتم الذهاب إلى العسكرة التي أفلتت من بين أيدي الفريقين .

- الحل الأمني العسكري من جانب الدولة والمعارضة لن يوصل إلى مكان وخصوصا بعد التدخلات الخارجية وحجمها .

- الحل هو تسوية تاريخية تنتجها معادلة دولية في مجلس الأمن وينخرط فيها الفرقاء السوريون من دولة ومعارضة عبر حكومة وحدة وطنية ذات صلاحيات واسعة .

نستطيع تسجيل الملاحظات التالية :

-  ملفت جدا للنظر عدم تطرق الشرع المخضرم في السياسة لحجم التدفق المالي والتسليحي للمعارضة وكيفية إستجلاب مفردات القاعدة من كل الدنيا وسبب تحول الحدود التركية إلى جبهة حرب على طريقة باكستان اثناء حرب الإستنزاف على الجيش الأحمر في أفغانستان وهذا كله كما يعرف الشرع يستحيل أن يحدث لوجه الحرية والديمقراطية ولا لأن أمير قطر وملك السعودية وحكومة أردوغان ماخدين على خاطرهم ولا إكراما لوساطات عزمي بشارة الزعلان على سوريا أو منها ؟

- إذا كان البعد الدولي والإقليمي بهذه القوة التي نراها حيث يفطر ويتغدى ويتعشى قادة دول كبرى على الملف السوري ليسا حبا بالأبرياء الذين نبكيهم كما يبكيهم الشرع فكيف يتخيل الشرع أن فرصة لحل سوري سوري كانت متاحة وضاعت ويغيب عنه ان الدفع بالعسكرة كان مرصودا ومرسوما من حلف تمرس بتجربته في ليبيا وقرر تكرارها في سوريا لكنه لم يجد بنغازي ثانية ولا مصطفى عبد الجليل ثان ، فالفرصة للحوار ضاعت لأن المسؤولية متساوية في ضياعها ؟ وهو يقول ان لا مجلس اسطمبول ولا إئتلاف الدوحة ولا هيئة التنسيق كانت بمستوى الجدية والمسؤولية ؟ والحوار عندما نتحدث عن دولة ومعارضة لا يصير ضياعه مشتركا إلا بقياس فماهو ؟ وليس لأن التساوي يجعل صاحب الرأي بريئا من دولته بنظر خصومه ويقدمه حياديا بل ؟ علميا لا يمكن الحكم على جدية الدولة إلا بوجود معارضة جدية راغبة بحل سياسي وحوار حقيقي ومستعدة للتضحية والتحمل والصبر على سوء سلوك الدولة حتى تنضج فرص الحوار وعندما يحدث عكس ذلك  ويكون هم المعارضة التذرع بعدم جدية الدولة فيجري ذلك في السياسة لأن المعارضة تملك بالأصل أجندة ثانية تريد الذرائع لمواصلتها ، وليس مكان النقاش حول سؤال وماذا فعلت الدولة لإحباط هذا المخطط او لمنع تدخل الخارج ؟ لأنه إذا كان الهدف تصحيحا فيجري في غرف مغلقة وعندما يجري في العلن فهو سياسة ، المهم بعدما صار في العلن اننا نناقشه بما فيه وليس بمزعوم نواياه فهو لا سياسة بحكمه على ضياع الفرصة والواقع هو تضييع مرسوم للفرصة يتجاهله الشرع لبلوغ فكرته التالية .

- عندما يقول أن الحل العسكري لن يوصل إلى مكان فالمفهوم من كلامه ليس بالتاكيد مناشدة جبهة النصرة بالتوقف عن الحل العسكري ولا ابلاغ تركيا وقطر والسعودية وحلف الاطلسي بانهم عبثا ينفقون المال والسلاح ، فهم يعرفون بالوقائع والمعلومات والتقارير مدى قوة الدولة وحجم تحالفاتها وثبات هذه التحالفات وعمق المدى الشعبي المساند للدولة ويرون تهاوي تجاربهم في توسن وليبيا ومصر فلمن يوجه كلامه ؟ إذا لم يكن مضمونه ان على الدولة التي يشغل منصب نائب الرئيس فيها الكف عن الحل العسكري ؟ وما هو بديله في هذه الحالة ؟ ترك المجموعات المسلحة تعبث وتسرح وتمرح أو تتقدم ؟ أو تحتل مساحات أوسع ؟ ولأن مضمون كلامه لا يوحي انه مع هذه المعارضة المسلحة بالتأكيد وإلا لما بقي حيث هو ؟ فللكلام وظيفة وهي القول ان في الدولة من هو معترض ومعارض ولا دور له في الحل العسكري أو بالمفهوم الأميركي " لم تتلوث يداه بالدماء أو لم يشارك بتغطية المجازر التي يرتكبها النظام بحق شعبه " وبالنسبة للشعب السوري واصطفافه الحاد حول خياري المعارضة والدولة تكون نتيجة كلام الشرع كما يعرف بحسه السياسي شماتة لدى مناصري المعارضة وتشوش وارتباك لدى جمهور الدولة فهل هذا يغيب عن الشرع ؟

- عندما يدعو للتسوية التاريخية فيقترحها دولية ومحلية وهو يعلم ان الدولي أعقد وشروطه اكثر تشابكا خصوصا بعدما صارت نسبة كبيرة من المحلي مرتبطة به فهل يظن ان المطلوب إقناع الأميركيين أم الروس ليسهل ذلك ؟ وهل يظن أن الثمن المطلوب للإقناع هو فلسفي أم مصلحي ؟ وبالمصلحي من حساب من وماذا منه عند السوريين ؟ فإذا كانت  ضالته الروس لتخفيف دعمهم للدولة فهو يقول برسالته هناك خط آخر في الدولة فلماذا تستمرون بدعم خط واحد فيها وتتبنون رأيه ؟ وإذا كانت للأميركيين فهو يقول زيدوا ضغوطكم فهي تجدي وها أنا اخرج للكلام وغدا يخرج غيري ؟ الإنشقاقات فشلت في إحداث شيئ جدي فتعالوا نجرب شيئا آخر ؟ فهل هذه هي وظيفة كلام الشرع ؟

- في شهر الإستعداد للتفاوض الدولي على ملفات المنطقة والعالم هل كان توقيت كلام الشرع مصادفة أم تحضير لدور ؟ وبالمناسبة ألم ينتبه الشرع وهو ينتقد هيئة التنسيق انه كرر وصفتها للحل بالدعوة لتسوية تاريخية تشترك فيها الدول الكبرى وتلاقيها تسوية سورية سورية بحكومة وحدة وطنية ذات صلاحيات واسعة ؟ ونصير أما معارضة تسير بالخيار العسكري وفيها هيئة تنسيق تعترض لفظيا ولا  تملك إلا الصراخ ودولة تسير بالخيار العسكري وفيها هيئة تنسيق تعترض لفظيا ولا تملك إلا الصراخ ليلتئم شمل المتفرقين من هيئتي التنسيق لاحقا في طريق إنضاج "التسوية التاريخية "على الضفتين بعد نضوجها خارجيا ؟

- في كل الأحوال كلام الشرع شهادة هامة للدولة السورية وهي هدية قدمها من دون أن يقصدها تقول للعالم ما هي ذريعة المنشقين والموجودين في الخارج إذا كان نائب الرئيس يتحدث بحريته برأي مخالف وهو في موقعه وإذا لم يبق في موقعه وهذا يكون طبيعيا ان حدث فهو باق في بلده وبكامل حريته .

توب نيوز

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   معظمهم رخيصي الثمن
نظام الحركة التصحيحية لم يأتنا إلا بالفاسدين والمتسلقين وأشبه الرجال، فلم نرى إلا شخصيات مثل الزعبي وطلاس وخدام والكسم ورفعت الأسد واحجاب وفاروق الشرع، وغيرهم كثيرين جداً، في مقابل طمس كل الشخصيات النظيفة التي أماتوها في السجون. مع ذلك أقول: إن المعركة مع الجعية العربيو وأعوان الصهاينة التي أجلها حافظ أسد من سنة 1970 هي الآن قائمة وبدلاً أن يكون حافظ أسد هو ورفاقه آنذاك يحاربون هؤلاء الكلاب أعداء سوريا معاً في تلك الحقبة من الزمن يقوم الآن إبن الرئيس حافظ أسد، الدكتور بشار الأسد بهذه الحرب المؤجلة والتي لم يستفد من تأجيلها إلا هم، الرجعية العربية وعملاء الصهاينة . لكننا اليوم مع بشار الأسد في هذه الحرب ولن نتركه لوحده فأمل بقاء سوريا يرتهن بإنتصاره. من هو فاروق الشرع على كل حال؟ هو كغيره ممن ذكرت أسماءهم أعلاه، رفعهم النظام من لا شيء إلا أن أصبحوا شيء، ومن كان منا يسمع برياض حجاب مثلاً؟ ذلك الوجه الذي يقطع الرزق!
بسام @  
  0000-00-00 00:00:00   راي
بنتمنا نلاقي مسؤول بسوريا مو خاين شي غريب منين ميلو هل الزباله ويحطوها مسؤولين ويصيروا مشرفين ع حقوق الشعب لعن الله هيك مسؤولين
مواطن  
  0000-00-00 00:00:00   من يمثل فاروق الشرع وأمثاله
عندما يكون دم أخوتنا الشهداء هو وحده من يحمي الوطن وعندما لاتعترف هذه المعارضه بهذا النظام ومنه فاروق الشرع فمن يمثل فاروق الشرع برأيه إذا هو وأمثاله من أصحاب المراكز ضمن النظام خاصةإذا ما تذكرنا أن عائلة الشرع والحريري هي أكثر الأسماء التي ظهر فيها مسؤولين منشقين ألا يجب أن يسأل نفسه سؤال من يمثل هو!!!خاصةً أن سبب خروج عبد الحليم خدام من سوريا هو الشرع والإثنان يطمعان بمكان هم أقل منه موقع الرئاسه
طبيب جبلاوي  
  0000-00-00 00:00:00   خير الكلام
خير الكلام يجب على الجيش البطل استئصال سرطان القاعدة ومن معهم بكافة الوسائل وقيادة الدولة باعلان نفير عام للالتحاق بالجيش والقضاء عليهم جميعاً مع الخونة الموجودين في هذا البلد
مواطن سوري  
  0000-00-00 00:00:00   _
ياناس كيف لاتريدون الحل العسكري والقاعده تقتل العسكري والمدني والطفل وتدمر المعامل والمصانع وتدمر كل شيئ البشر والحجر وتذبح الوان معينة من البشر ٠وبيطلع كل سياسي غبي وكأنه لايوجد مؤامرة وان التظاهر سلمي والله كل انسان ضد الحسم العسكري اما سلفي أو اخونجي اوقاعده اويريد لنفسه السلطة وغير نزيه ابد
نزار  
  0000-00-00 00:00:00   _
الحسم العسكري هو الحل ووقف امداد الأرهابين بالمال والسلاح الذي يتدفق من تركيا وغيرها.
خالد  
  0000-00-00 00:00:00   _
لا يحق له التحدث بهذا الكلام في هذا الوقت الحساس كما ان كلامه ليس بريئا ونحن في سوريا بعد كل هذه التضحيات لا نريد حلا على الطريقة اللبنانية بحيث يدخل فيها أشخاص عملاء للخارج.
حسن  
  0000-00-00 00:00:00   _
أمريكا لن تتوقف عن دعم الإرهاب وبلتالي استمرار الاستنزاف والجرح للدولة.
جلال  
  0000-00-00 00:00:00   _
انا رايي ان الشرع لم يوفق بكلامه ...الموضوع كاملا اما ان يعطى علامة النجاح او علامة الفشل ولايوجد وسط ...وهو فشل بحديثه ونعم يبحث عن دور مستقبلي وسنرى الايام القادة ماذا تخبئء.
هيثم  
  0000-00-00 00:00:00   _
عن اية تسوية تاريخية يتحدث السيد الشرع...مع من ...مع الارهابيين...ومن يقف معهم بنفس الخندق..مع تركيا والسعودية وقطر ومن يامرهم...انت تقاتل ارهابيين ...يدمرون البنية التحية ويقتلون الابرياء...تسوية ....هي كلمة تستخدم بالسياسة وهم ناس لايعملون بالسياسية يعملون بالارهاب...وهؤلاء لا تسوية معهم الا باللغة التي يفهمون بها.
لينا  
  0000-00-00 00:00:00   _
نحن لن نستسلم ، ننتصر أو ننتصر عاشت الجمهورية العربية السورية عاش القائد بشار حافظ الأسد صقر العرب.
حسن  
  0000-00-00 00:00:00   _
مع احترامي و تقديري. بس لو انشق كان أحسن.
ماهر  
  0000-00-00 00:00:00   _
الشرع طلع لاعلان بداية مرحلة التفاوض و ليقول ان جميع النقاط مطروحة للحوار تحت سقف السيادة و الوحدة و الاستقلال
سالم  
  0000-00-00 00:00:00   _
مع احترامي إلك لما تمثله وعشت طيلة سنوات في ظله وكنت فاعلا لامتفرجا .لماذا لم تفصح من قبل .ولم تساهم من موقعك طيلة هذه السنين.ولا موسم للتنصل من المسؤوليه.وترك البلد للهاويه.لابد٠من الاستفاده من طاقات الشباب وترك من علاهم الصدأ في المسؤليه.الله يحمي سوريه وشعبها
الليث  
  0000-00-00 00:00:00   _
الحل بالبوط العسكري فوق المعارضة وبس.
مروان  
  0000-00-00 00:00:00   _
من كان عدو لبشار فهو عدو للشعب السوري باكمله .يتهنى باشقائه الجدد وبخيانته.
طارق  
  0000-00-00 00:00:00   _
كلام الشرع يعبر عن تسويه ما يحاك لها دوليا يكون هو البديل في الرئاسه لانو طريقة كلامو اتهام الحزب والدوله والنظام والمعارضه والمسلحين هو وقوف على حياد من الجميع تمهيدا لاختياره رئيسا ما بعرف ئديش تحليلي زابط بس سكت دهرا ونطق كفرا هيدي هي الحقيقة .
متابع للموقع المميز  
  0000-00-00 00:00:00   _
لا بد من احالة هذا الخرفان على التقاعد في أسرع وقت ممكن.
علي  
  0000-00-00 00:00:00   شو فيه
على حد علمي ومؤكد ان الشرع مريض ويداوم مره كل ثلاثة اشهر وهذا قبل الفوره بسنوات شو القصه
سوري للعظم  
  0000-00-00 00:00:00   عادية
انا شايف كلام الشرع عادي ومافيه اي شيء جديد وكل يللي حكاه حكاه السيد الرئيس من قبل ولا اعتقد بان هناك اي خلاف واما توقيت هذا الكلام فربما لاننا سندخل في مرحلة تفاوضية جديدة ولاباس بذلك لانه من المستحيل ان نبقى في قتال ودمار الى ابد الابدين ثم انه مدح روسيا جدا ومدح ايران جدا وقال كلمة جوهرية وهي انهما كانا قادرين على حل الازمة في وقت باكر وهذا صحيح وانا عندي عتب عليهما فلا ايران ولا روسيا دعمونا كل الدعم اللازم والا لما وصلنا الى هنا واعتقد بانه في مرحلة معينه جلسوا يتفرجوا علينا ونحن بطريقة ما كنا ندافع عنهم ودمنا الذي يسفك يتحول الى نقاط في حساباتهم وكروت رابحة ولو انهم كشفوا عن عين حمراء من البداية لاردوغان لما فتح حدوده هكذا وفتح هذه الحدود بالذات عي سبب كل البلاوي التي نعاني منها وها نحن نستمر بتلقي الاف المقاتلين مع الاسلحة من تركيا ومن ثم جاء بوتين ليعدهم برفع التجارة من 35 الى 100 مليار هل هذه مكافاة ؟ لمن ؟ من يكافيء من ؟ لا ارى في هذا الكلام اي عيب ابدا
سوري اصلي100%  
  0000-00-00 00:00:00   مش غريب
أنا شخصيا ما تفاجئة بكلام الشرع لأن تعودنا على بعض من المسوءلين بخيانتهم لسوريا ،أكيد فيه من ورائه إنه ولأنه بتجر لكنه ،ياخوفي يكون (أو لا لا )ما بفتكر الشعب السوري يلتفت لهاكذا كلام لانه تعود على خيانة بعظ من نهب وسرق سوريا والشعب السوري البسيط ،من مسوءلين ..
sham sham  
  0000-00-00 00:00:00   لي رأيي
ليش كل ماعبر شخص عن رأيه بتخونوه أنا من طائفة النظام ولم أكن أبدا مع فساد النظام الذي جلب لنا كل هذا الشقاء ولست مع الارهابييين ولن أكون معهم ولكن أريد سلطة تهتم بشعبها كله وتحافظ على جيش الوطن الذي رماه النظام ليدفع ثمن فساد مسؤوليه
مواطن سوري  
  0000-00-00 00:00:00   يارب
يارب تنجي سوريا من هالازمة ويبان كل شخص على حقييقتوا يا الله...
ليث ملحم  
  0000-00-00 00:00:00   سوريا
سوريا جبل ما بتهزو ريح كيف اذا اشخاص عاديين...
غانم عيسى  
  0000-00-00 00:00:00   التوقيت المناسب
هل هذا هو التوقيت المناسب لمثل هذا الكلام من السيد فاروق الشرع برأيه؟؟هذا ما يدعونا للشك بمضمون الكلام...
ياسر محمد  
  0000-00-00 00:00:00   مهما صار
مهما كان معنى الكلام وتاويله فالشعب السوري اعتاد الصدمات ولم تعد تؤثر به ...بدليل أنه ينسى الاشخاص
مياده علي  
  0000-00-00 00:00:00   كلام الشرع
كلام الاستاذ فاروق الشرع بيتحمل كتير من التأويلات والتفسيرات وكلام الاستاذ ناصر مقنع لحد ما ...نتمنى ان يكون المقصود بكلامه كل الخير لسوريا
ميلاد يوسف  
  0000-00-00 00:00:00   من الاخير
من الاخير وببساطة اللي بدو ينشق عن الدول ينشق اللي بهمنا هو قائدنا اللي منفديه بدمنا وجيشنا البطل وغير هيك ما عنا...
حلا قاسم  
  0000-00-00 00:00:00   للأسف
منزعل انوا اشخاص كانت بالدولة ومشاركة بكل مراحلها وبالقرارات وهلا عم يتنكروا للقرارات يلي هنن كانوا مشاركين فيها... بس لا حدا يفكر زعلنا بيكون دقايق مش اكتر ونحنا املنا برب العالمين وجيشنا العربي السوري
سوري أصيل  
  0000-00-00 00:00:00   المختصر المفيد
كل واحد بيحكي كلمتين مهما كانت رتبته على اي مستوى كان هو بالاخير كلام بيروح وبيختفي بعد يومين وبيصير من الماضي ... والامثلة كتيره وصارت متل عين الشمس واضحة يعني فينا نسأل وين رياض حجاب او حدا عم يجيب سيرتوا ابدا اختفى... فلهيك معنويا ما حدا بيأثر علينا او على جيشنا العظيم
لجين آغا  
  0000-00-00 00:00:00   منذ البداية
منذ بداية الأحداث (وقت اللي طالبت جامعة الخنوع العربية) بأن يستقيل الرئيس ويستلم فاروق الشرع مكانه ...أصبح لدى الشعب السوري تساؤلات و شكوك حول هذا الرجل
لؤي حسين  
  0000-00-00 00:00:00   كلام فاروق الشرع
بكلام فاروق الشرع مبارح حسيتو طرف محايد وعم يحاول يعطي صورة أنو هو غير موافق على عمليات الجيش العسكرية ...هيك قصد بعسكرة النزاع ... عم يحاول يصور الوضع كأنو في معارضة وطنية ودولة مختلفين على السلطة
مالك عيد  
  0000-00-00 00:00:00   تحليل منطقي
السواءل لماذا هذه المقابلة على نفس الذي فضحت عقاب وايضا اليس المقداد ابن اخت الشرع وكم عمره الان الماذا لم يحترم عمره السياسي ويعتظل ياخوفي الطائفية بلشت تعمل ولكن املي في الله وكل الشرفاء معل ياقائدن كيدهم في نحرهم وسلاحهم في صدرهم والهمة في الشرفاء الذين فهموا من اول الازمة
phatimeh fares  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz