Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 28 شباط 2020   الساعة 01:26:45
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
من جرأك على الله ؟! بقلم : الدكتور علي الشعيبي -
دام برس : دام برس | من جرأك على الله ؟! بقلم : الدكتور علي الشعيبي -

دام برس

كتب الدكتور علي الشعيبي مقالة تحت عنوان من جرأك على الله ؟! جاء فيها :  السلام عليك يا سوريا ، السلام على أرواح شهدائك الأبرار يا أهلنا في هذا الوطن الغالي .. يا أهل السهل والجبل ، يا أهل الجبل والوادي ، يا أهلنا في الجزيرة والقلب ، والساحل والشمال .

"سلموا على أنفسكم تحية من عند الله" 61 سورة النور .

يا أيها الشعب بنسائه ورجاله وشيبه وشبابه ، استمعوا إلى قوله تعالى : "ادخلوا في السلم كافة" 208/سورة البقرة .

يا أبناء الوطن أيها النشامى ، يا أيها السوريون ..، الدين محبة وأخلاق وسلام والدين رفق ، وقيم بعث من أجلها النبي للإتمام ، والدين للجميع فلا يدفعنكم شنآن قوم إلى الفتنة بتحريض أناس يفترون عليكم وعلى الله الكذب ، وهم يعلمون .

يا أيها الشباب اجتنبوا كل ما يسيء إلى الوطن ، واستمعوا معي إلى قول رسول الله ص "تعرض الفتن على أحدكم عوداً عوداً كالحصير ، فمن أشربها نكتت فيه نكتة سوداء ، ومن أنكرها نكتت فيه نكتة بيضاء حتى تصير على قلبين على أسود مرباد كالكوز مجخياً ، وعلى أبيض مثل الصفا لا تضره فتنة ما دامت السموات والأرض".

أحد علماء أمتنا المسمى الشاطبي في كتابه الاعتصام في الجزء الثاني ص/173 تحدث عن أحد الأسباب المؤدية إلى تفرقة الأمة ، وجعل بأسها بينها شديداً أن يعتقد الرجل في نفسه ، أو يعتقد فيه أنّه من أهل العلم والاجتهاد في الدين ، فيعد رأيه رأياً ، وخلافه خلافاً ، في جزئي ، أو فرعي ، أو كلّي فيأخذ ببعض جزئيات الشريعة في هدم كلياتها .. وقد هدد الرسول ص موقف القضاة الذين ينصبون أنفسهم حكاماً على الأمة وحاكمين ، فقد نبه النبي إلى هؤلاء في قوله : "القضاة ثلاثة قاض سمع من طرف ولم يسمع من طرف ، فحكم فلم يعدل فهو في النار ، وقاض سمع من طرف وسمع من طرف فحكم فلم يعدل فهو في النار ، وقاض سمع من طرف وسمع من طرف فحكم فعدل فهو في الجنة ".

يحز في النفس أن بعضاً ممن يلبسون الأدوات المشيخية من عمّة ولحية من طرف لا يحترمونها ولا يقدرونها ، فيأخذ أحدهم العجب بنفسه والغرور ، فيفتي من طرف واحد ، دون أن يسمع الآخر ، ويفتي بالقتل ، وإسالة الدماء ، يفتي بحقد وضغينة ، فيضل حيث يعتقد أنّه الهادي إلى صواب بدعوته إلى القتل بالإصرار ولو قتل ثلث الشعب ، أما في القرآن فقتل النفس الواحدة ظلماً تعني وتعادل قتل الناس جميعاً قال تعالى : " من قتل نفساً بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعاً.." المائدة /32
" ومن يقتل مؤمناً متعمّداً فجزاؤه جهنم خالداً فيها .."النساء/92
والمحرّض على القتل كالقاتل لا يختلف عنه في شيء ديناً ودنيا ، فما باله لعنه الله يحرّض على قتل ثلث الشعب ؟!

ما باله لعنه الله خلع الحياء عن وجهه ، ورسولنا الكريم يقول :"الإيمان بضع وسبعون شعبة والحياء شعبة من الإيمان" فما موقف الشيخ من الإيمان وقد خلع الحياء ؟ .. نترك الجواب للشيخ " مالو "
وصدق القائل :إذا لم تستح فاصنع ما شئت .. وقل ما شئت ، فلن تقول أوقح ما قلت بلا وجل ، ولا خشوع .

ونحن كشعب نرى الريبة في كل ما يقول شيخ الفتنة ، وقد جر لحيته خيبة ، وهو يدعو إلى القتل مع سبق الإصرار ، وهو يعلم مصير القاتل والمقتول .

وبهذا وضع نفسه موضع من لا ينظر الله إليه يوم القيامة ، وهو يعلم ذلك تمام العلم ، أيها الشيخ "مالو" ألم تقل ذات يوم في أحد كتبك " إن الإسلام قد يطلق على مجرد إعلان الشهاهدتين ".. ألم تتشهد على ذلك بقول الرسول : "فإذا قالوها (لا إله إلا الله) فقد عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحقها ، وحسابها على الله" .

وإذن فلماذا تنوب مناب الله ، وتحمل ختم التكفير والإيمان ؟!. وتعطي شهادات بالإيمان والكفر ، هذا كافر .. وهذا مؤمن .. ما أشد جرأتك على الله !..
من جرأك عليه؟ من أعطاك هذا التفويض بالقتل ؟! شيطانك الإنسي ؟! أم شيطانك الجني ؟! أم كلاهما معاً ؟!.

ويلك ما أتعسك .. تضفي على قوم عقائدهم ، وتسلب قوماً عقائدهم ، ألست تحفظ حديث رسول الله ص "الإسلام علانية والإيمان في القلب" هلاّ شققت عن قلوب قوم كفّرتهم ، أم تراك من مدرسة جورج بوش ، يأتيك الوحي كلّ صباح ، فينقل لك كلاماً من الله ، لا ندري نحن نعلم والعالم يعلم أن محمداً ص" آخر الرسل والأنبياء ، ولا نبي بعده .

أراك وقد ملأت جعبتك بالمتشابهات في حكمك على الأفراد والجماعات ، وفي تقويمهم ، وتكييف العلاقة بهم من حيث الولاء والعداء ، والحب والبغضاء ، ومن حيث اعتبارهم مؤمنين يُتولَّون ، أو كفاراً يُقاتلَون . ألست بهذا تخطف الأحكام من النصوص خطفاً ؟! أم تراك (لبّخت) في مستنقع البترودولار ؟ ألم تردد ما قاله الأقدمون يوماً : "لا تأخذ العلم من صحفي ولا القرآن من مصحفي ".

أم تراك ذهلت حين تعرّضت آراؤك لامتحان القرآن والإسلام فبئت وباءت بفشل من الله .. كيف تشجع الفضائيات ، وهي الصحف المشاهدة دون أن تتبع لك ولها فرصة المراجعة والتثبت ؟!.

لقد أسأت القراءة ، وأسأت الفهم ، وأسأت الاستنباط ، وأنت تدري ، وهنا المصيبة .. أنك تدري ، ولكنه "البترودولار" وما أدراك ما البترودولار ؟ وقد تعّس نبينا المصطفى صاحبه ، بقول : تعس عبد الدرهم .." فتعساً لك عبد البترودولار .

أعود إلى فمك ، فأدينك ، لقد تساءلت يوماً في أحد أحاديثك ، قائلاً "لماذا أعرض الشباب عن العلماء ؟ ." ولعلك فهمت الجواب ، فليتك إذ سكت عن الحق لم تنطق بالباطل ، ولهذا أيضاً بقي سؤالك " أين نجد هؤلاء العلماء الذين نطمئن إلى دينهم وعلمهم ؟".

لقد ظل هذا السؤال معلقاً وبلا جواب لأنك نهيت عن خلق وأتيت مثله ؛ وكان الله بعون الأمة التي ينهى مدّعو العلم فيها عن خلق ويأتون مثله .
وها أنت تحلل وتعظم من شأن القيادة السورية ، والشعب السوري عامّة وتكفّرهم ، وتحلل الفتنة في البلاد السورية عامة !.. ويلك يا شيطان الفتنة أضربك ضارب على يدك ، وطلب منك المديح !. ويلك يا شيطان الفتنة .
ما القصة يا مشايخ البترو دولار ما القصة ؟! أتعتقدون في أنفسكم الربوية مربين، وتظنون الناس غيركم عبيداً آبقين من إيمانكم الذي فصّلتتموه على حجم عقولكم الصغيرة ؟
أم تراكم استطبتم الشهرة والإعلام ؟ فالشيطان أكثر شهرة ، وعلماً وإعلاماً منكم ، ومن أمثالكم .

أم أخذكم التيار إلى غير ما تريدون يا شيخ الفتنة وزلت المواقف ؟ هل ارتعبت من تهديد آخرين رأوك مارقاً من الدين ، كما رأيت الآخرين ؟ الحق معك فإن عنوان الكتاب الذي ألّفوه فيك وحده كاف ، ليغير عقلك ألم تقرأه فترتجف ، أم أنك نويت الرحيل إلى صفهم ، ففعلت ما فيه الخزي والعار ؟!.. فركنت ، وسكت وأديت فروض الطاعة ذلاً وضفاً وظلماً ؟!.. مخيف هذا العنوان الذي ألفوه فيك " اسكات الكلب العاوي يوسف بن عبد الله القرضاوي" هل أخافك هذا العنوان فهرعت إليهم ؟ يا شيخ الفتنة ما رآك العباد يوماً وقد مددت رجليك ، لا أراك إلا وقد مددت يديك من مال الله .. ناديت فاشترطوا عليك .

لقد صرنا في سورية معذورين حين يئسنا منك وممن هم أمثالك ، ممن حرموا نعمة الورع والتقى ، لأنهم سخروا العلم للفتنة والقتل وسفك االدماء ، ولا فائدة مرجوة من صلاحك ؛ سبحان مقلب القلوب ، سبحان من قلّب قلبك من المديح والثناء على سورية وقيادتها إلى العداء والتحريض والدعوة إلى سفك الدماء السورية !..

يا أيها الشيخ "مالو" كم من دماء معصومة سفكت بسبب تحريضك وفتنتك ، كم من نساء رمّلت ، وأطفال يتّمو بسبب تحريضك وفتنتك؟ .
يا أيها الشيخ "مالو" كم من رجال أبرياء ، أرباب أسر ، وأصحاب مواقف وطنية ، ومهام قتلوا ، بل ذبح بعضهم ذبح النعاج بسبب فتنتك يا شيخ "مالو" ؟!.

والله ولو نهشتنا السباع يا "مالو" أو تخطفنا الطير .. ما شككنا أنك على باطل ، وأننا على حق ، ربنا نافخ الإيمان فينا ، ونافخ الكير في إيمانك الشيطان ، ربنا الله الرحمن الرحيم ، ونافخ الكير في عقلك الدولار ...
والله لن تركع سورية ، ولن تذل ولو تمالأ عليها كل شياطين الإنس والجن من أمثالك ، وأمثال غيرك ووالله ما عز ذو باطل ولو طلع له ألف شاهد عيان ، ووالله ما عزت فضائية ولو طلع عليها ألف كاذب ناعق وألف شاهد زور ، أتعرفون لماذا ياشياطين الإنس والجن أتعرفون لماذا ؟ لأن الله معنا ، لأنه مطلع على السرائر . ولأن الله كاشف الخبايا . لأن الله مع الذين آمنوا ، لأن نبينا أقر لنا أن للباطل جولة، ثم يضمحل .

ألمي على شعبي السوري العظيم ، وحبي لشعبي السوري العظيم ، وما فعله المجرمون القتلة جولة ما لبثت أن اضمحلت وزالت ، هكذا أقولها بالفعل الماضي لتكون ذكرى ويبقى القلب حزيناً لما جرى في بلادنا الحبيبة ، وتبقى العين تدمع لما جرى في بلادنا العزيزة :
لمثل هذا يذوب القلب من كمد إن كان في القلب إسلام وإيمان
وما نقموا منا إلا أننا آمنا بالله رباً ، وبمحمد نبياً ، وبالإسلام ديناً ، والله يثبت الذين آمنوا ، والله الهادي إلى سواء السبيل .

 

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   عنوان جميل ومضمون اروع
الدكتور علي الشعيبي المحترم نشكر جهودك ونريد محاضرات في الجامعات حول هذه المواضيع
حسام الدين علي  
  0000-00-00 00:00:00   حرمة دم المؤمن عند الله عظيمة
لاأفهم كيف يتجرأ شيوخ الفتنة والضلال على الشام ويصدروا فتاوى تبيح القتل والسحل والذبح والاغتصاب وأين ؟ في الشام التي دعا لها النبي الكريم محمد بن عبد لله ،، في نفس الوقت نرى هؤلاء الخنازير الضالة تجبن عن اصدار أي رأي أو فتوى ادعو للجهاد الحق في قتال اليهود في فلسطين وأمريكا التي تستبيح بلاد المسلمين جهارا نهار وتنطلق قواتها من بلاد اسلامية مثل قواعد العيديد في قطر والاسطول الخامس في البحرين وانجرليك التركية الاتاتوركية ،، سحقا لعلماء السوء ، دم الابرياء في رقابهم يلقون بها الجبار
سوري شريله المنتقم الجبار ف  
  0000-00-00 00:00:00   الأسد أو لا أحد
قتلونيْ , مَزقونيْ , أغرقونيْ فيْ دِمآئي ! لَن تعيشوآ فوقَ أرضيْ , لَن تطيروآ فيْ سَمآئي انا سورية وعلى هذه الارض اعيش واموت
منير#  
  0000-00-00 00:00:00   سوريا الحبيبة
لا يعنينا الماء والكهرباء بـل الصمود والكبرياء.. هي سـورية الـعز والكرامه ومهد كـل الانبياء.. من دمشـق لحمص للاذقيه لحلـب الشـهباء.. مع أسـدنا يـد بـيـد ندفـع عن سـوريـة الـبـلاء.. ونعد العدة لنحرر شعب الخليج من السفهاء.. ويـكتـب التاريخ سـوريـة بشعـبـهـا من النبلاء
رؤى #  
  0000-00-00 00:00:00   سوريا الأسد
قبلَ أن تفردي شعركِ دمشقُ ارحميني ومِن ثَمَّ في هواكِ حاكميني واصلبيني على عِرقٍ من جوري وبياسمينكِ كفنيني فالموتُ في سبيلكِ حلمٌ والجنةُ تقبع بين ترابك فيا شوارعَ دمشق هلمي وعانقيني يا من أدعو الله في السر والعلن أن يحميها من كيد الغادرين ويحميني
لين #  
  0000-00-00 00:00:00   الله يحميكي سوريا
بـ حجم آلسماءء السآبعہe ... احفظـ ليُ سُورِيَتِي الغالِيَة .. !
سومر #  
  0000-00-00 00:00:00   _
الدكتور علي الشعيبي أنت فعلا مثال الفكر السوري و تتكلم بلسان حاله شكراً لصدقك و لشفافيتك وإخلاصك الوطني ووفقك لفعل الخير.
مالك  
  0000-00-00 00:00:00   _
احلا زلمة بالعالم اللة يخليلنا ياك ويديم عليك الصحة والعافية .
سومر  
  0000-00-00 00:00:00   _
اذا كنت من محبيي بشار الأسد فارفع راسك اذا كنت من محبيي الدكتور علي الشعيبي فرفع رأسك اذا كنت من جماعة منحبك فارفع راسك اذا كنت من محبيي البوطي فارفع رأسك
ذو الفقار  
  0000-00-00 00:00:00   _
لك كل الحب و الاحترام أنت الكنز المفقود و الاصالة أنت
أبي  
  0000-00-00 00:00:00   _
اود شكر الدكتور المثقف المعتدل واشكره على كم المعلومات الرائعة وشكرا لسوريا الاسد ولكل شريف يحب وطنه ويضحي بأغلى مايملكه .
علي  
  0000-00-00 00:00:00   _
سوريا تاج على راس العرب الخونة وسنبقى يد واحدة لدحر هذه المؤامرة الكونية على سوريتي الغالية .
جيهان  
  0000-00-00 00:00:00   _
ان هذا المفكر النموذج الذي نفتقده للاسف في هذا الزمان الرديء لذلك ارجو ممن فقد طعم حليب امه ان يقبل تراب سوريا لكي يستعيد القليل من الحب والادب والاخلاق والانسانيه و هكذا يصبح قادر على فهم واحترام وتقدير المخلص لوطنه ولارضه و لشعبه الدكتور علي الشعيبي وفقه الله وحماه
لينا  
  0000-00-00 00:00:00   _
أسأل الله الذى لااله الا هو ان يحفظك من شر كل ذى شر من عملاء ال سعود ويكف عنك لسان قناة الخنزيره وان لايجعل لاحد من الخوارج الجدد عليك سبيلا .
مضر  
  0000-00-00 00:00:00   _
‏ أحي وطنيتك وأحي شموخك وأحي طلتك على التلفار يأستاذعلي أدامك الله ذخرا لوطنك والسبب في معاداة بعض السوريين غير الوطنيين الشرفاء لك لأنك كشفت كذبهم وجرائمهم وعريت مبادئهم المشبوهة دمت لوطنك الشريف يا شريف الوطن
بشرى  
  0000-00-00 00:00:00   _
الله يحميك والقافله تسير والكلاب تعووووووي
زاهر  
  0000-00-00 00:00:00   _
دكتور علي انت بحر من العلم ومنارة يستضاء بها كل شريف في هذا الوطن .
باسل  
  0000-00-00 00:00:00   _
حياك الله يادكتور علي الشعيبي نحن نفتخر بك وبوطنيتك الصادقة النابعة من حبك لوطنك ونشا الله ستبقى سوريا مرفوعة الرأس كجبل قاسيون .
ماهر  
  0000-00-00 00:00:00   أجدت
السلام على سورية كل سورية وعليك يابن البادية البار ... سيدي هؤلاء ماهم الا عبارة عن ادوات زرعت ضمن الدين الاسلامي القويم لغاية تتخلص في هدمه من داخله انظر الى تاريخنا الاسلامي منذ بدايته كيف دخل اليهود وغيرهم واعلنوا اسلامهم ليس حباً بالاسلام بل كرهاً به واساءة له ... نسوا ان الاسلام محمي بحمى الله عز وجل ...حين يقيض له أئمة يامرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون حدود الله ويجلون عن قيمه وتعاليمه كل ما علق بها من شوائب .... سيدي لن يصيبنا الا ما كتب الله لنا مهما تآمروا وتكالبوا وتمشيخوا وافتتنوا انهم كزبد السيل يذهب جفاءً .... الم يعلموا ان سورية قد حماها الله حين بسط اجنحة ملائكته فوقها ... الم يعلموا ان دمشق عمود الدين .... هيهات ان ينالوا مبتغاهم فان كان لهم وهم الباطل جولة فلنا ونحن الحق ومع الحق جولات .. نحن مع الحق ومن كان مع الحق كان مع الله ومن كان مع الله فقد انتصر ... السلام على سورية مبتدأ ومنتهى ولها النصر المبين
كلنا بشار  
  0000-00-00 00:00:00   كفيت ووفيت
حماكي الله ياشام من كيد الكائدين وظلم الظالمين وصح لسانك دكتور علي ياابناء شعبنا السوري العظيم لكم مني ارقى تحية عرفتها الدنيا السلام عليكم ورحمة الله وبركاته دمتم وجام وطننا الحبيب بخير واسال الله ان يفرج عن سوريا واهلها محنتها على ابواب عيد لاضحى ياااااااااااااااااااارب ضاق الحال وعلمك فيه يغني عن السؤال
سوري مقهور  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz