Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 04 نيسان 2020   الساعة 01:37:25
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
شاهد عيان من مصر .. اتقوا الله في سوريا ..مايبث مناف للواقع .. بقلم : عبده مغربي
دام برس : دام برس | شاهد عيان من مصر .. اتقوا الله في سوريا ..مايبث مناف للواقع .. بقلم : عبده مغربي

دام برس

وصلتُ فجراً الي مطار دمشق الدولي ، قطعت الطريق الي فندق الشام ، لم أشهد أي ظواهر غريبة علي الطريق ، ولم يقاطعنا كمين واحد ، الطريق بلا حراسة ، وصلت الفندق ، صعدت الغرفة ، فتحت الجزيرة ، عاجل : اشتباكات بالأسلحة علي طريق مطار دمشق بين أفراد من الجيش الحر وقوات من الجيش النظامي .
انتفضت من السرير واقتربت من شاشة التلفاز ، وحسبت وقت خروجي من المطار والوقت اللازم لإرسال الصور الي قناة الجزيرة والنقطة التي أشاروا اليها فوجدتني في قلب الاحداث ساعتها ، الأحداث أننا طوال الطريق كنا نتندر علي عدم وجود نقطة او كمين أمني واحد من المطار وحتي وصولنا الي الفندق ، لكنني أمام الصور قلت الغريب اعمي ولو كان بصير ، وقلت : ربما ، ثم نمت .
في العاشرة صباحاً تعمدت أن أتأخر عن الجولات الرسمية التي تعدها لنا وزارة الاعلام بحجة أنني مريض ، وما إن تحرك الوفد حتي خرجت من الفندق وتجولت بنفسي في شوارع دمشق التي أزورها للمرة الأولي في حياتي ، وكنت شديد الانبهار بأن عاصمة عربية علي هذا القدر من التنسيق والجمال ، الحياة طبيعية ، صناديق القمامة الصغيرة مرصوصة علي مسافات منتظمة ، ومكتوب عليها عبارة ( تبرعوا للجزيرة ) ،، ابتسمت ، الشوارع مبهرة ، المرور مثير في ايقاعه المنضبط ، النوافذ علي البنايات تتدلي منها زراعات زينة ، الله .. كم هي جميلة بلاد الشام ، وتمنيت لو حظيت بزيارة الي الاقليم الشمالي في السابق ، لكن الحمد لله قد فعلت ،
الشعب السوري شعب نظيف ومنظم بشكل مفرح ، لاحظت هذا في الشوارع ، في شكل البنايات ، في طريقة العرض التي تنتهجها المحلات ، ذهبت الي المسجد الاموي وتجولت في سوق الحميدية ، وتمنيت لو تكون القاهرة كذلك ،
كنت أستوقف البعض وأسأل عما تتناقله وسائل الاعلام ، وكانت الاجابة تقريباً واحدة ( سوريا تتعرض لمؤامرة )
كانت جولة سياحية رائعة ، عدت في اخر اليوم وقد عاد الوفد من جولته الرسمية التي أطلعهم فيها مندوب وزارة الاعلام علي الهجمات التي شنها المسلحون علي مقر الاذاعة السورية في مدينة ( درعا ) علي الحدود الاردنية ، ووتفجير المبني الذي خطب منه يوماً جمال عبد الناصر في جماهير الاقليم الشمالي ،
كان الوفد شديد التأثر بما رأي من هجمات إرهابية ضد مؤسسات الدولة ، لكنها برؤيتي تبقي وجهة نظر واحدة عاد بها الوفد مشحوناً بالصورة التي رسمها لهم مندوب وزارة الاعلام السورية .
في اليوم التالي فتحت جهاز الكمبيوتر علي موقع جريدة المصري اليوم ، وخطفتني ( المغامرة ) الصحفية التي قام بها محرر المصري اليوم - لا اذكر اسمه - وأفردت لها الصحيفة مساحة كبيرة تحت عنوان المصري اليوم تخترق الحواجزالامنية .. دمشق تتحول الي مدينة أشباح .. وشرح المحرر طريقة اختراقه الحدود السورية حتي وصل الي مدينة الأشباح ( دمشق ) .
ساعتها لم يشغلني حجم التضليل بقدر ما شغلتني الكيفية والطريقة التي يتم بها إدارة هذا النوع المثير من التضليل ، وساعدتني الأقدار أن التقي بزميل لبناني عمل معي قبل ١٠ سنوات في بيروت عندما كنت أترأس تحرير مجلة السفر العربي هناك ، وشرح لي كيفية تجنيد الصحفيين وطرق وأساليب الإغراء المالي والترفيهي الذي يصل في النهاية الي كتابة مثل هذه التقارير التي تشبه التقرير الذي نشرته جريدة المصري اليوم عن ( مدينة الأشباح ) ، دمشق سابقاً .
لقد إستهان النظام السوري في البداية بحملات الزيف الاعلامي ، وراهن علي وعي السوريين أنفسهم وهم يلمسون بأعينهم يومياً أخبار عاجلة ومتوالية عن عمليات مسلحة في الشوارع وتفجيرات لمقرات ومؤسسات رسمية علي شاشات الجزيرة والعربية ، بينما هم يمرون عليها يومياً في نفس التوقيت الذي يجري فيه شريط الاخبار بالنبأ العاجل . ولا شيئ ، هنا فقط فهمت لماذا يكتب السوريون علي غالبية صناديق القمامة عبارة ( تبرعوا للجزيرة ) .
للأسف استخف النظام السوري بحملات الزيف ، حتي تحولت الي حقيقة واقعية واكتسبت مصداقية عند البسطاء والعامة ، لم يؤمن النظام السوري بالمثل الشعب المصري الذي يقول بأن ( الزن علي الودان أكتر من السحر ) ، السحر الذي تتلي طلاسمه في الدوحة وتكتب حروف كلماته بمداد صهيوني ، حتي أتي السحر مفعوله وانضم للمسلحين المأجورين كثير من المغفلين والمتعاطفين والمتاجرين بجهل أو بتآمر مدفوع مع ( ضحايا المذابح اليومية التي يتعرض لها الشعب السوري علي الفضائيات ) والتي صورها وأخرجها ومثلها ممثلون أجادوا للأسف كل فنون الخداع والزيف والتضليل ، حتي توافدت علي سوريا جحافل الفتنة تحمل كذباً لواء ( الجهاد ) ضد الشعب السوري المسكين ،


عبده مغربي
كاتب صحفي مصري

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   السحر والساحر
اولئك الخونة ثوار الناتو والعملاء الذين باعوا الوطن هم ومن ورائهم الذين يمولوا الفضائيات اتي تجعل من الحقيقة كذب ونفاق اما نحن السوريون فهذة الاعيب نحن نعي حقيقتها وكما رائيت على ارض الواقع ونعاهدك يااخي العربي الشريف ونعاهد كل الشرفاء العرب باننا سننال من اولئك الخونة والعملاء وسوف ينقلب السحر على الساحر دمت ودام الوطن العربي السوري
عاشق سوريا  
  0000-00-00 00:00:00   شاهد حق وشرف
السحر والزن على الودان !! يؤثر فقط على ضعاف العقول والنفوس لا على السوريون والشرفاء والمثقفين أمثالكم , وكل من عرف حقيقة ما يجري ,فكنتم شاهد عيان وشاهد حق ,,كما نحن هنا نرى من داخل بلادنا , من دمار لبعض الأماكن واستطاع جيشنا العظيم ولا يزال ينظفها لتعود كما كانت وأجمل ويعود كل محب ليستمتع بوجوده في جنان سوريا الله حاميا,,,,,
لونا  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz