Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 25 آب 2019   الساعة 22:09:55
دام برس : https://www.facebook.com/120137774687965/posts/2320196488015405/
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
انتباه : توقفوا عن مصالحكم لبرهة أرجوكم ..فكل من يستشهد لهم أمهات وأولاد

دام برس

لماذا كلما قلنا انها انتهت نعود وكأننا لم نبدأ هل لهذا جواب يا ترى هذا الاستهتار من قبل من ...لماذا ؟ الآن نحن في حرب على ضميرنا ان يبقى يقظا على ضميرنا ان يحمل مسؤولية كل مواطن ان يشعر ان الذين يستشهدون لهم امهات واولاد وارامل الا تستحق هذه الفترةالعصيبة ان نكون لها واعين متيقظين لا نسمح لضعاف النفوس ان يجعلوا من بلادنا مسرح لا اريد ان أوجه الاشارة او الكلام الى احد كل يعرف نفسه ادعوكم ايها السوريون يامن صمدنا في وجه العالم هل بتنا عاجزين ان نصمد في وجه هؤلاء الذين يسخرون من دماء الشهداء ولا يعطون اقل اهتمام لهذا الوطن الذي عانى ماعاناه في هذه الأزمة من آلام وجراح وقلوب سكن الحزن ارواحها لمايحل في هذا البلد العظيم
توقفوا عن مصالحكم لبرهة ارجوكم
اقمعوا اطماعكم ارجوكم
لا تستهتروا بالحقوق ارجوكم
فنحن الآن نواجه عدو واحد هو الصهيونية لا تكونوا انتم اعداء للشعب السوري أيضا اخيرا ان من لايريد ان يشعر بالم ابناء الشهداء فليس علي ان أقول ان دماء الشهداء التي تسقط كل يوم في ذمتكم فتحملوا هذا العبئ ان استطعتم
ريما حسين

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   أنت عزيزة يا شام .. رغم الأعداء
الإنتهازيون وأصحاب الضمائر الميّت هي ملح الوجود الآدمي وعبر العصور .. فقابيل قتل أخاه هابيل طمعا ..؟؟؟ وإبن العاهرة حمد يدفع المال ويحيك المؤامرة ليجد لنفسه الموبوءة مكان بين مجالس السفهاء والخونة الأنجاس .. وبين الشعب السوري الجريح هناك حثالة من الإنتهازيين وكلّ حسب موقعة وخبث طينته .. احدٌ منحط سياسيا وآخر إقتصاديا والبعض الآخر عقائديا .. وهكذا هذا الملح الخبيث موجود ما وجد الليل والنهار وفي كلّ زمان ومكان .. والشام بقية رغم الدّاء والأعداء وإن تعددت مسالك الخذلان ومنابع الصديد .. عزيزة أبيّة منتصرة بقيادتها وجيشها وشعبها وأنصارها في الوطن الإسلامي .. ومن بلاد القيروان ألف تحية لنّواصي الباسقة والهامات العالية .. أبو مرتضى عليّ
أبو مرتضى عليّ  
  0000-00-00 00:00:00   الله يهديهم الى الصواب لانهم اخوة يقتلون بعضهم
حرام هده الدماء السورية والشباب يقتلون بعضهم باسم الله واكبر وهدا هو الحرام بعينه لانهم كلهم سوريين واخوة انشاء الله الله ينتقم الله ممن زرع الفتنة بين الاخوة وفرقهم
ام علي  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz