Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 22 أيلول 2019   الساعة 08:54:57
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/posts/2396094137092306
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
خــيــراً فـعـلـت يــاعـنــان .. بقلم : د احـمـد الأســـدي

دام برس

كـلمـا يـَـطـرق اســم كـوفــي عـنـان على مســامع كـاتب الســطور تـعـاد بـــه ذاكــرتـــه الـى مـا كـان يســمى بـلجـان التفـتـيش الدوليــة لإســلحـة الـدمـار الشــامـل العـراقيــة وأزمــاتهـا المـفـتعـلـة في بغـداد سـواء تـلك المُـتعلقــة بـدخـول وزراة الـزراعـة او تــفـتيـش القصــور الـرئاسيــة لنظـام الـراحـل صــدام حـســين , وتســتحضـر امـامــه نـفـاقيــة هــذا الــرجـل التي عـبـر عنهـا بعـد زيـارتـه الشهيرة الـى بغــداد ولقــاءه الانفرادي بشخص الراحـل صـدام , والتصـريحـات الـتي ادلـى بهــا بـُعـيد هذا اللقاء مبـاشـرة ,والتوصيف الانبهـاري والانطباع الذي خرجه به عن ذلك اللقاء وشخص الرئيس الراحـل بصـورة خـاصـة ,  وانـقـلابــة بـمدار 360 درجــة عـن كـل ماذهـب اليــه بتصـريحـاتـه تـلك وتـوصـيفـاتـه  بمجــرد وصــولـة الـىنـيـويــورك بـدون اي وازع والتـزام اخـلاقـي ومهـنــي كـأمين عـام للامـم المتحـدة فـي حـينــه .

لغــة الـخـبـث السيـاسـي المعجـونـة مفـــردات عـباراتهـا بسم النـفاق المغطى بمسـكنـة الدبـلومـاسيـة الاحـتـرافيــة مِـنْ ابـرز الســمات الطـاغيــة للخطـاب الدبلـوماسـي لكــوفـي عــنـان طـوال الفتــرة التي كـان فيهـا عـلى رأس المنظمــة الأمـميــة ولا زال , فالـرجـل مِـنْ صــناعـة مـداجــندوائــر قــرار الـلـوبـي اليهـودي المتـصـهيـن فـي العـالـم , واخـتيـارة كـوسـيط اممـي للمـوضـوعـة الـسـوريـة لـم يــأتــي عـن فـراغ  , بـل ان خطـة عـنـان ذات النقـاط الســت بحـد ذاتهـا كـانت غـايتهـا احـراج القيـادة الســوريـة وحلفائهـا لأن الانطـبـاع  المـتـوقـع والمهيمـن عـلى عقلية اصحاب القرار في المعسكر المعادي لسورية مبني عـلى حتميـة رفض دمشــق لهذة المبـادرة مـبكـرا او انهـا ســتمـاطل بتـنفـيذهـا , وعـندهـا سـيصـار الـى مشـرع قـرار دولـي يعطـي الضـوء الاخضـر لأمريكـا وحلفـائهـا الدوليين والاقليميين بالتـدخـل العســكري المبـاشـر عـلى غـرار ما حـدث فـي لـيبيـا ,ولـكن حكمـة القيـادة الســوريـة وبـالتفـاهـم مـع حـلفـائهـا الدوليين والاقلـيميين , واســتقـراءهـا الـواقـعـي اســتبـاقيـا لمـا وراء خـطـة عـنـان,كـان وراء اســتقبـالهـا لــه والترحيب به وفـريـقة الدولــي , وحـتـى بعــدثـبـوت تـواطيء البعـض مِـنْ المراقبين لاحقـا مـع العصـابات الارهـابيـة المســلحـة مِـمَـنْ يســمون انفســهم بالمعـارضة ,  والـذي ســاعدهـم عـلى اعـادة هـيكـلـة البعض مِـنْ خـلايـاهـم المهـزومـة فـي اعقـاب هـروبهـم مـِـنْحـي بـاب عمـرو ومنـاطـق اخـرى فـي حمـص , والتصريحات المقصودة والكاذبة لبعض اعضاء هذا الفريق بخصوص المجازر المروعة التي ارتكبتها العصابات الاجرامية عشية انعقاد اي جلسة بخصوص الوضع السوري في مجلس الامن الدولي ابتداء مـِنْ الحولة وما تلاها مـِنْ اعمال حاولوا رمي تبعاتها على عاتق الجيش العربي السوري تاره والشبيحه وقوى الامن تارة اخرى  , فـان القيـادة السـوريـة حـاولت تجـاهـل ذلـك بقصد وغضت الطرف عن الكثير مِنْ الممارسات المشكوك بها لفريق عنان وتصريحات معاونية , واعـلنـت فـي اكـثــر مـِـنْ مـرة احـتـرامهـا لكـل الالـتـزامـات التي ربطت بهـا نفسهـا بمـوجـب خطـة عـنـان , ورمت بـذلكالكـرة فـي مـلعـب الاطـراف المعـاديـة لسـوريـة , والتي اصـبحـت فـي حيـرة مِـنْ امـرهـا نتيجـة الاصـرار السـوري عـلى الالـتـزام بتلك الخطـة ,وعنـدهـا لـم يبقـى امـام مَـنْ اخـتـاروا عنـان ووضـعـوا اســتراتيجيـة مهمـتـه إلا الانقـلاب عليـه وعليهـا , والاشهــار بالعـلن بعـدم جـديتهـا , والـدفـع بــه الـى اعـلان اســتقالتــه .

عـنـان وبعثـة مراقبتـه لا يتعـدى كـونـهم مُجـرد ورقـة محـروقـة منـذ البدايـة حـالهـا حـال الكثيـر مِـنَ اوراق المشــروع التـآمـري  عـلى دمشـق , والتي احـتـرقـت الواحـدة تلو الاخـرى لأن  مـا مخـطط لســوريـة وحجـم التـآمـر عـلى وحـدة تــراب ارضهـا ومســتقبلهـا اكبــر مِـنْ عنـان ومهمتــه ,والـرجـل خيـرا فعـل عـنـدمـا تـرجـل مِـنْ عـلى صهوة حصـانـه الخشــبي , فالســورييـن لـسـت بحـاجـة الـى وصـايا وخـرائط طـريـق , وهـم اصحـاب الشــأن اولا واخــرا , والحســم العســكري يجـب أنْ يســتمـر وبـدون اي تـأخـر او تلـكوء الا بما تفرضه الحسابات العسكرية الميدانية .

3 اب 2012

al_asadi@aol.com

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz