Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 04 تموز 2020   الساعة 02:45:20
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/photos/a.661964340505303/2689311887770528/?type3&amptheater
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
افتتاح معرض سورية الدولي السادس عشر للكاريكاتور ( دورة الراحل محمد الماغوط )
دام برس : دام برس | افتتاح معرض سورية الدولي السادس عشر للكاريكاتور ( دورة الراحل محمد الماغوط )

دام برس-فرح العمار :
برعاية وزارة الثقافة افتتح اليوم معرض سورية الدولي السادس عشر للكاريكاتور ( دورة الراحل محمد الماغوط) في دار الأسد للثقافة والفنون.
تضمن الحفل عرض لفيلم وثائقي عن محمد الماغوط وتكريم لجنة التحكيم وإعلان أسماء الفائزين في المسابقة".
وفي تصريح لمدير المسابقة الدولية الأستاذ الفنان رائد الخليل قال :" من هنا من دمشق انطلقنا من هنا كان الحلم من هنا من هذا الصرح الثقافي الكبير دار الأسد للثقافة والفنون نقول لكم أهلاً بكم في افتتاح معرضنا الدولي السادس عشر بمشاركة أكثر من 500 فنان و70 دولة، يشاركون هذا العام في هذا المهرجان الذي انطلق في عام 2005 ومازال مستمراً على الرغم من كل الصعوبات فإن إيماننا بالحياة هو ما جعلنا نقف في وجه التحديات ورسمنا بألوان قوس قزح الأمل لغد أفضل".
وأضاف رائد خليل:" دائماً لدينا أهداف قريبة وبعيدة من خلال إقامة هذه المهرجانات أولاً تسليط الضوء على قامات ابداعية فنية وسورية على مراحل متعددة، وخلال 16 سنة تناولنا العديد من المواضيع الهامة لكن هذا العام تسليط الضوء على قامة الماغوط هو إنجاز بحد ذاته نصف العالم في دمشق 71 دولة و500 فنان عالمي نحاول دائماً أن نسلط الضوء على هذه الأسماء، ودائماً هناك قضية أخلاقية وانسانية وهناك رسائل سورية يجب أن نوصلها إلى العالم، المعرض وضع قدماً في النادي الدولي للمهرجانات الدولية بسبب مصداقيته وبسبب اختيار دائماً لجنة التحكيم المتمكنة من أدواته".


وأشار الأستاذ رائد خليل إلى أن:" هناك أساليب متعددة ومئات الفنانين العالمين عملوا على بورتريه محمد الماغوط وهذا ما يعد إنجازاً كبيراً لأنه محصور عربياً وسوريةً وأنت يتعرف عليه البرازيلي والأوكراني فهذا إنجاز بحد ذاته".


بدوره الأستاذ مالك صقور رئيس اتحاد الكتاب قال في تصريح له:" كنت أول من أطلق على الكاريكاتور الرسم الهجائي وهذا الرسم الهجائي الذي لا يريد ترجمة لأن المتلقى ينظر إلى رسم الكاريكاتوري بكافة أشكاله وخاصةً التعابير الساخرة السياسية، ونحن في ستينيات القرن الماضي نتذكر المضحك المبكي حول هذا، وهذا فن معترف به في كل العالم".
وأضاف مالك صقور:" أهمية هذا المهرجان بهذا التوقيت هو أولاً لأنه يكرم علم من أحد أعلام الثقافة في سورية وهو الشاعر الكبير الراحل محمد الماغوط وأن يأتي أكثر من 500 فنان ليصوروا هذه الشخصية الثقافية تكون له أهمية كبيرة، وتزامن المعرض مع انتصار الجيش العربي السوري وإعادة حلب مدينة أمنة وتطهير إدلب من بؤر الإرهاب فهذا إنجاز كبير".


من جانبه الأستاذ ماهر الخولي عضو في لجنة التكريم أوضح في تصريح له أن:" لكل لجنة تحكيم معايير تحكم على العمل المشارك وهما معيارين الأول فكري والأخر فني، المعيار الفكري يتم مناقشة ما هو مضمون اللوحة، وفي المعيار الفني تتم منافشة استخدام الفنان الكاريكاتور لأدواته بإيصال هذه الفكرة".
وأضاف الأستاذ ماهر:" المهرجان في دوراته الأخيرة يطلق بموازات العمل الأساسي أن يكرم فنان له تأثيره في الحياة الثقافية السورية، هذا الإنسان للمرة الأولى يتم تكريمه وكل عام هناك فنان سوري يكرم في هذا المهرجان".


أما الدكتور حسن اسماعيل رسام كاريكاتور قال في تصريح لدام برس قال:" هذه المرة الثانية التي أكون فيها عضواً في لجنة تحكيم هذا المهرجان وأنا سعيد لأن هذا الدورة هي لمحمد الماغوط بعد مرور 16 سنة على رحيله، بالإضافة إلى أنني يمكن أن أعتبره شاعر ساخر وهو شيء ما من الكاريكاتور أو الكاريكاتور الكلمات، وهذا المهرجان له نجاح كبير بحضور واسع لـ 500 فنان من أكثر من 71 دولة حول العالم، وهذا يعد فخراً كبيراً لسورية لأنه بالوقت الذي هي تعتبر مجروحة فيه أن تقيم هذه الفعالية الثقافية الكبيرة، لنؤكد دائماً على دور اللوحة الكاريكاتورية في إرسال قيم ومعاني وأفكار، وكل عام تزداد أهمية اللوحة الكاريكاتورية إن كان في الصحافة أو حتى في الوسائل المرئية لقدرتها الكبيرة على تكثيف الفكرة، ومن الممكن لصورة كاريكاتور أن تلخص كتاباً".


أما أبو الفضل صالحي نيا المستشار الثقافي في السفارة الإيرانية بدمشق قال في تصريح له:" في الواقع نحن ننظر إلى أي نشاط فني في إطار الثقافة وثقافة المقاومة، ونشارك مع الإخوة السوريين في كل نشاطاتهم الثقافية والفنية ومن جملتها هذا المهرجان الخاص بالكاريكاتور،وهناك مشاركة من قبل 70 فنان إيراني في فن الكاريكاتور في هذا المهرجان وحصلوا على الجائزة الأولى والثانية وهذا يسعدنا ويشرفنا ويسرنا على أن نشارك في المرات القادمة".

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz