Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 22 تشرين ثاني 2017   الساعة 08:46:17
مجلس الشعب السوري يقر القانون المتعلق بإعفاء مالكي العقارات المتضررة في الأزمة السورية من رسوم ورخص البناء والرسوم المضافة إليها عند قيامهم بإصلاح أو ترميم عقاراتهم  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
دام برس : http://www.
الجامعة العربية جسد مسكون بروح شياطين Dampress بالصوت والصورة .. مقتطفات من زيارة الرئيس الأسد إلى سوتشي في روسيا ولقائه بالرئيس بوتين Dampress ليلة من ليالي ألف ليلة وليلة Dampress متابعة العمل بالمشاريع التي تم طرحها خلال معرض ريفنا بركة Dampress فيصل سرور لدام برس : سوق خاص لمكاتب السيارات خارج دمشق بداية العام Dampress ما هي رسالة محور المقاومة إلى محور الاعتلال والإرهاب .. بقلم الدكتورة مي حميدوش Dampress هل يحتاج العالم العربي التعقل أم الجنون ؟ Dampress المعهد التقاني للفنون التطبيقية .. واقع مزرٍ وإهمال يزيد الاستقطاب بين الطلاب والإدارة Dampress الكرملين: دور الأسد في مستقبل سورية يخص السوريين فقط Dampress إنهاء خدمة المتخلفين عن الخدمة الإلزامية والاحتياطية من الجهات العامة Dampress قرار بعدم تعميم مذكرات البحث على الاسم الثنائي .. وتحويل سماسرة الأحوال المدنية إلى القضاء Dampress الرجعية العربية والأمن القومى المفقود .. بقلم : الدكتور محمد سيد احمد Dampress الرجعية العربية والأمن القومى المفقود !! .. بقلم الدكتور محمد سيد أحمد Dampress بوتين: القوات السورية تسيطر على أكثر من 98% من أراضي البلاد Dampress هدية من الأسد لبوتين Dampress 
دام برس : https://www.facebook.com/icsycom
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
المحنة السورية في عيون الآخر .. وجهات نظر قد لا تتوافق مع رؤيتنا
دام برس : دام برس | المحنة السورية في عيون الآخر .. وجهات نظر قد لا تتوافق مع رؤيتنا

 دام برس – مرتضى خليل محمد : 

عبر مايزيد على سبعة آلاف عام تركت لنا الحضارات التي تعاقبت في سورية آرث ثقافي غني جداً في كافة المجالات حيث كانت مدن سورية  القديمة مراكز للحضارة، ومما يذكر ان الثقافة أساس يحدد مكانة المجتمع ومدى تطوره والحضارات السورية أغنت التاريخ بأرث ثقافي وحضاري كبير.

وعلى المستوى العالمي تعددت وسائل اكتساب الثقافة والمعرفة وتنوعت من الكتب والمطبوعات إلى الإنترنت والوسائل السمعية والبصرية إلا أن القراءة بقيت هي الركن الأساسي لأنها الوسيلة المثلى للمعرفة وتغذية النفس وتنمية المقدرات العقلية لإدارة الحوار وتفهم الآخر. ولتشجيع جميع أفراد المجتمع على القراءة ترعى وزارة الثقافة السورية كثيرًا من الأنشطة والبرامج الثقافية وبالتعاون مع الهيئات الرسمية والخاصة في سورية وفي العالم لدعم الحركة الثقافية والدفع بالأفراد  لمزيد من الوعي والمشاركة في الحياة الثقافية والسير بالمجتمع نحو الأفضل. وتقوم المراكز الثقافية التابعة لوزارة الثقافة السورية بدور مهم على هذا الصعيد إلى جانب المكتبات الوطنية والخاصة والمدرسية التي تؤمن مصدرًا حيًا للقراءة وزيادة المعرفة إضافة إلى المؤتمرات والندوات والمعارض.
حيث أقامت مديرية الثقافة في دمشق ومركز دمشق للأبحاث والدراسات (مداد)  ندوة فكرية سياسية تحت عنوان ((المحنة السورية في عيون الآخر))،  ترأس الجلسة الأولى: د. أنصاف حمد عن كتاب "الحرب القذرة على سورية: واشنطن، تغيير النظام والمقاومة" للكاتب تيم أندرسون والمترجمة: أ. ناهد هاشم والناقد: أ. يونس صالح.
بينما ترأس الجلسة الثانية: د. ثائر زين الدين عن كتاب "الجانب الصحيح من التاريخ -الأزمة السورية" للكاتبة ماريا خودينسكايا غولينيشيفا والمترجم: أ. عياد عيد والناقد: د.عاطف البطرس.


وقال مدير الثقافة دمشق حمود الموسى لمؤسسة دام برس الإعلامية إن هذه الظروف والأعمال الإرهابية يقودها من يدعون الديموقراطية ويروجون للحرية امريكا ودول الغرب من يدعون العلم والثقافة والمدنية والحضارة وأنظمتهم وشعوبهم وليس صحيح ما يقال أن "الشعوب لاعلاقة لها بالأنظمة" فالشعوب التي لا تتظاهر ضد حكوماتهم لما تقوم به من عمل سلبي وإجرامي ضد شعوب آخرى وضد إقصاء حضارات آخرى أيضا تكون منسجمة مع أنظمتها الثقافية ومتفاعلة معها.
بدوره، عاطف البطرس عضو اتحاد الكتاب العرب أكد أن الكتب الغربية مثمرة شيقة وتعرض وجهتان نظر منها ما هو متنطابق مع رؤية المثقفين السوريين الذين ما زالوا موجودين في اوطانهم ومنها وجهات نظر آخرى قد لا تتوافق مع رؤيتنا آو ما يحاك ضد سورية كما نعتقد بأن ما يجري الآن  يستهدف بنية الدولة دون استكمال مهمام تأسيس الدولة بمفهومها السياسي القائم على وحدة الوطن و تماسك النسيج الاجتماعي والمؤسساتي.
وبينت المترجمة ناهد هاشم  أن هذه كتاب الحرب القذرة على سورية واشنطن وتغيير النظام قام مركز مداد بترجمته  عام 2016، وتم تناول أهم النقاط التي تعرض لها لكاتب وكيف قارب الحدث السوري وركز على الديناميات الداخلي والخارجي وكيف وضع ماحدث في سورية في سياق لعبة تغيير الأنظمة ولكن دون أن يقول لنا من البداية أنها مؤامرة وتوجه إلينا بمنظار الناقد الاكاديمي الغربي يبحث عن الدليل الموضوعي والحسي النقدي دون أن يقحم نفسه.
  تجدر الإشارة إلى مديرية ثقافة دمشق  ناقشت عددا من الكتب المترجمة والصادرة حديثا عن الأزمة في سورية وذلك في أربع جلسات على مدى يومين، لمحاولة عرض الطريقة والكيفية والسردية التي نقدم بها الاحداث في سورية لدى الغرب، كما تم استعراض أربعة كتب هي “الحرب القذرة ..واشنطن تغيير النظام والمقاومة” و”الجانب الصحيح من التاريخ “الأزمة السورية” و “قصة الحرب وما على العالم أن يتوقع” و”عاصفة على الشرق الأوسط الكبير.

 

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2017
Powered by Ten-neT.biz